الموضوعات المميزة النشرات الشهرية احصائيات وأرقام تواصل معنا

بنرات متحركة

آخر مواضيع الملتقى

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: زكاة الفطر: حكمها، حكمتها، مقدارها....

  1. #1
    :: مشارك ::
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    الدولة
    سوريا
    المدينة
    معرة النعمان
    المؤهل
    بكالوريوس
    التخصص
    شريعة
    المشاركات
    200
    شكر الله لكم
    14
    تم شكره 299 مرة في 113 مشاركة

    افتراضي زكاة الفطر: حكمها، حكمتها، مقدارها....

    زكاة الفطر
    تسميتها:
    زكاة الفطر: لأنها تخرج قبل صلاة عيد الفطر..
    الفطــرة: لأنها تؤخذ على كل مخلوق (مفطور) من المسلمين.
    حكمها:
    الوجوب، قال تعالى: ((قد أفلح من تزكى)) وقد كان ابن عمر رضي الله عنه يقول: "نزلت في زكاة رمضان".
    عن عبدالله بن عمر رضي الله عنهما قال: ((فرض رسول الله صلى الله عليه وسلم زكاة الفطر في رمضان على كل نفسٍ من المسلمين: حرٍّ أو عبدٍ، أو رجلٍ، أو امرأةٍ، صغيرٍ، أو كبيرٍ، صاعاً من تمر، أو صاعاً من شعير)) وهذا لفظ مسلم في رواية, ولفظ البخاري: ((فرض رسول الله صلى الله عليه وسلم زكاة الفطر: صاعاً من تمر، أو صاعاً من شعير، على العبد، والحر، والذكر، والأنثى، والصغير، والكبير من المسلمين، وأمر بها أن تؤدى قبل خروج الناس إلى الصلاة)).
    الحكمة منها:
    طهرة للصائم، وطعمة للمساكين، حتى الفقير يخرجها ليذوق لذة الإنفاق، فمعظم الناس يشعرون بلذة الأخذ، لكن الله يريد منا أن نشعر بلذة العطاء.. ففي حديث ابن عبَّاس رضي الله عنهما قال: ((فرَض رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم زكاة الفِطر؛ طُهْرة للصائم من اللَّغو والرَّفث، وطُعمة للمساكين، مَن أدَّاها قبل الصلاة فهي زكاة مقبولة، ومَن أدَّاها بعد الصَّلاة فهي صدقةٌ من الصَّدقات)) أبو داود (1609).
    على من تجب:
    تجب على المسلم الحر، الذي يملك زيادة على قوت يوم وليلة، تجب عنه، وعمن تلزمه نفقته، عن عبد الله بن ثعلبة بن صعير العذري قال: ‏قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((أدوا صدقة الفطر صاعا من تمر أو صاعا من شعير أو نصف صاع من بر عن كل صغير أو كبير ذكر أو أنثى حر أو عبد)).
    وقت أدائها:
    عند المالكية والحنابلة، يخرجها قبل العيد بيوم أو يومين..
    وعند الشافعية: يدخل وقتها من أول يوم في رمضان، ويمتد إلى ما قبل صلاة العيد..
    أما تأخيرها إلى ما بعد صلاة العيد، فحرام..
    وقت وجوبها:
    طلوع الفجر من يوم العيد...
    وتجب فيمن مات بعد غروب شمس آخر يوم؛ لأنه أدرك جزءا من رمضان، وجزءا من شوال..
    مقدارها:
    صاع من غالب قوت البلد، وهذا هو أصل السنة..
    وجوز أبو حنيفة رحمه الله إخراج القيمة، لأن الغرض رعاية مصلحة الفقير وحاجته..
    مكان أدائها:
    في نفس البلد الذي يقيم فيه، ويجوز نقلها في الحالات التالية:
    1- اكتفاء فقراء البلد.
    2- قدوم فقراء من بلد آخر.
    3- وجود أقارب فقراء في بلد آخر.


  2. 2 أعضاء قالوا شكراً لـ أحمد نواف المواس على هذه المشاركة:


  3. #2
    :: متـابـــع ::
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    الكنية
    أبو أسامة
    الدولة
    الجزائر
    المدينة
    سطيف
    المؤهل
    بكالوريوس
    التخصص
    فقه
    المشاركات
    20
    شكر الله لكم
    15
    تم شكره 14 مرة في 10 مشاركة

    افتراضي رد: زكاة الفطر: حكمها، حكمتها، مقدارها....

    بارك الله فيك

  4. #3
    :: نـشـيــط ::
    تاريخ التسجيل
    Apr 2015
    الكنية
    أبو أحمد
    الدولة
    العراق
    المدينة
    كركوك
    المؤهل
    دبلوم
    التخصص
    إدارة المخازن
    المشاركات
    630
    شكر الله لكم
    4
    تم شكره 197 مرة في 151 مشاركة

    افتراضي رد: زكاة الفطر: حكمها، حكمتها، مقدارها....

    جزاك الله خيرا

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. دفع القيمة في زكاة الفطر
    بواسطة سمير أحمد الحراسيس في الملتقى ملتقى فقه الزكاة
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 18-06-09 ||, 08:54 PM
  2. أحكام زكاة الفطر عند المالكية
    بواسطة الجيلالي بن علي بن محمد في الملتقى ملتقى المذهب المالكي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 18-06-05 ||, 06:20 AM
  3. دفع القيمة في زكاة الفطر
    بواسطة سمير أحمد الحراسيس في الملتقى ملتقى فقه الصيام
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 14-11-28 ||, 09:33 PM
  4. زكاة الفطر / د . عماد علي جمعة
    بواسطة زياد العراقي في الملتقى ملتقى فقه الصيام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 12-05-16 ||, 06:23 PM
  5. زكاة الفطر
    بواسطة د. عبدالحميد بن صالح الكراني في الملتقى ملتقى فقه الزكاة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 08-09-03 ||, 09:39 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

جميع الموضوعات والمشاركات التي تطرح في الملتقى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الملتقى، وإنما تعبر عن رأي كاتبها فقط.
وكل عضو نكل أمانته العلمية إلى رقابته الذاتية!.

﴿وَاللَّهُ شَهِيدٌ عَلَى مَا تَعْمَلُونَ﴾ [آل عمران:98].