الموضوعات المميزة النشرات الشهرية احصائيات وأرقام تواصل معنا

بنرات متحركة

آخر مواضيع الملتقى

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: دعوى القطع عند ابن حزم

  1. #1
    :: متخصص ::
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الدولة
    المغرب
    المدينة
    مراكش
    المؤهل
    دكتوراه
    التخصص
    أصول الفقه - أعلام الغرب الإسلامي
    العمر
    39
    المشاركات
    77
    شكر الله لكم
    33
    تم شكره 30 مرة في 13 مشاركة

    Post دعوى القطع عند ابن حزم

    إن المتتبع لمؤلفات ابن حزم يجده لا يحيد عن طريقة في التأليف فريدة؛ فيبدأ أولا ببيان مقصده من المؤلَّف، وهكذا في جميع مؤلفاته، وبعد أن نظرنا في جملة من هذه المقاصد تبين بيقين لا شك فيه أنها ترجع إلى أصل واحد هو مناشدته للقطع واليقين.
    فلا شك أننا بصدد فقيه-أصولي شغوف بتأسيس أصول الفقه على قواطع الأدلة، متوسما لذلك بالاجتهاد المطلق الرحب الذي يتيح للمجتهد مجالا واسعا ليعانق فيه كل الآراء التي تلتزم باليقين؛ «إنها روح هبت على الأندلس منذ القرن الخامس الهجري، وحمل لواءها ابن حزم»[1]، هذه الروح هي تلك العقلانية النقدية التي تنبذ التقليد والجمود وتفسح المجال أكثر لإعمال النظر وبناء الفقه والأصول على القطع، لذلك يستأنس باستقصاء اليقين والقطع في كل مجال، ويحاول الظفر به واقتناصه.
    ولقد حاول ابن حزم بيان طريق اليقين من خلال التركيز على تجاوز مجموعة من العيوب التي يرتبط جزء منها بشخصية "طالب الحق واليقين"، ويرتبط الجزء الآخر بالمنهجية المتبعة.
    فأما تجاوز عيوب الشخصية فيجملها في عاملين وهما:
    أ‌- اعتماد الموضوعية عند طلب الحقيقة؛ فلا يخاف طالب الحق في الله لومة لائم يقول : «إني لا أبالي فيما اعتقده حقا بمخالفة من خالفته لو أنهم جميع من على ظهر الأرض»[2].
    ب‌- البعد عن الهوى والتقليد؛ وفي ذلك يقول: «واعلم أنه لا يدرك الأشياء على حقائقها إلا من جرد نفسه عن الأهواء كلها ونظر في الآراء كلها واحدا مستويا لا يميل إلى شيء منها»[3].
    أما عيوب المنهجية فتتجاوز باعتماد البرهان، وهو ضمان الوصول إلى الحق واليقين؛ ذلك «أن من عرف البرهان وميزه، وطلب الحقيقة غير مائل بهوى ولا إلف ولا نفار ولا كسل؛ فمضمون له تمييز الحق»[5].


    [1] - "ابن حزم والفكر الفلسفي بالمغرب والأندلس"، سالم يفوت: ص263.

    [2] - "مداواة النفوس"، ابن حزم: ضمن "رسائل ابن حزم"، تحقيق: إحسان عباس، 1/355.

    [3] - "التقريب"، ابن حزم: ص169.

    [4] - نفسه.

    [5] - "الفصل في الملل والأهواء والنحل"، ابن حزم: 5/263.
    __________________
    "قُلْ مَتَاعُ الدُّنْيَا قَلِيلٌ وَالْآَخِرَةُ خَيْرٌ لِمَنِ اتَّقَى وَلَا تُظْلَمُونَ فَتِيلًا " النساء: 77
    أبومسلم المرغادي

  2. 4 أعضاء قالوا شكراً لـ مصطفى بن الحو حداني على هذه المشاركة:


  3. #2
    :: متخصص ::
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    الكنية
    أبو فراس
    الدولة
    السعودية
    المدينة
    جدة
    المؤهل
    دكتوراه
    التخصص
    فقه
    المشاركات
    9,086
    شكر الله لكم
    320
    تم شكره 2,835 مرة في 1,280 مشاركة

    افتراضي رد: دعوى القطع عند ابن حزم

    بارك الله فيكم على هذه الإشارات الحزميات، وابن حزم مشتق حروفه من اسمه: حزم وقطع ويقين!
    وقد أشكل مبحث اليقين عند ابن حزم ع كثير من الباحثين لاسيما المعتنين بأصوله وقد حاولت في كتاب "منجنيق الغرب": عرض نظرية ابن حزم في اليقين وحل بعض العقد المستعصية.
    *قناة صناعة الباحث*
    نسعى إلى بناء برنامج تدريب بحثي متكامل، يحقق لأعضائه بيئة بحثية حية، تؤهلهم لممارسة البحث بأصوله، وتحفزهم إلى الإبداع فيه.
    https://t.me/fhashmy

  4. 4 أعضاء قالوا شكراً لـ د. فؤاد بن يحيى الهاشمي على هذه المشاركة:


  5. #3
    :: متخصص ::
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الدولة
    المغرب
    المدينة
    مراكش
    المؤهل
    دكتوراه
    التخصص
    أصول الفقه - أعلام الغرب الإسلامي
    العمر
    39
    المشاركات
    77
    شكر الله لكم
    33
    تم شكره 30 مرة في 13 مشاركة

    افتراضي رد: دعوى القطع عند ابن حزم

    بارك الله فيكم
    فابن حزم يولى عناية خاصة بمسالة "رفع الخلاف"؛ مادام الخلاف نتيجة مباشرة لإقامة الشرع على الظن، فتمسك باليقين والقطع. لذلك فهو يوجب الالتزام بمنهجية متسقة واضحة لا يتطرق إليها التخمين أو الظن أو الاحتمال... فقد أخرج جميع أدلة الأحكام التبعية من جملة الأدلة، كالقياس والاستحسان والاستصلاح والمصالح المرسلة وسد الذرائع وقول الصحابي وعمل أهل المدينة... فهذه الأدلة لا يحتاجها المجتهد مادمت نصوص الوحي وافية بأحكام النوازل.
    __________________
    "قُلْ مَتَاعُ الدُّنْيَا قَلِيلٌ وَالْآَخِرَةُ خَيْرٌ لِمَنِ اتَّقَى وَلَا تُظْلَمُونَ فَتِيلًا " النساء: 77
    أبومسلم المرغادي

  6. 4 أعضاء قالوا شكراً لـ مصطفى بن الحو حداني على هذه المشاركة:


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

جميع الموضوعات والمشاركات التي تطرح في الملتقى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الملتقى، وإنما تعبر عن رأي كاتبها فقط.
وكل عضو نكل أمانته العلمية إلى رقابته الذاتية!.

﴿وَاللَّهُ شَهِيدٌ عَلَى مَا تَعْمَلُونَ﴾ [آل عمران:98].