الموضوعات المميزة النشرات الشهرية احصائيات وأرقام تواصل معنا

بنرات متحركة

 

آخر مواضيع الملتقى

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: رؤية الهلال بالمجهر عند الشافعية

  1. #1
    :: متـابـــع ::
    تاريخ التسجيل
    Jan 2018
    الدولة
    الولايات المتحدة الامريكية
    المدينة
    كليفتون بارك
    المؤهل
    معد لرسالة الماجستير
    التخصص
    ثقافة إسلامية
    المشاركات
    33
    شكر الله لكم
    23
    تم شكره 25 مرة في 14 مشاركة

    افتراضي رؤية الهلال بالمجهر عند الشافعية

    هل تجوز رؤية الهلال بالمجهر المقرب: التلسكوب عند الشافعية لتحديد بداية شهر رمضان؟ أم أن الرؤية تجب بالعين المجردة؟

  2. الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ محمد عبدالمقصود ربيع على هذه المشاركة:


  3. #2
    :: قيم الملتقى الشافعي ::
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    الدولة
    السعودية
    المدينة
    الشرقية
    المؤهل
    دكتوراه
    التخصص
    اللغة العربية
    المشاركات
    1,182
    شكر الله لكم
    911
    تم شكره 2,058 مرة في 809 مشاركة

    افتراضي رد: رؤية الهلال بالمجهر عند الشافعية

    الرؤية بالعين المجردة هو المعتبر
    ولا بأس بأن يرى أولا بالتلسكوب ثم بالعين المجردة

    أما إن لم تمكن رؤيته بالعين المجردة، فلا يكفي التلسكوب حينئذ

  4. 3 أعضاء قالوا شكراً لـ محمد بن عبدالله بن محمد على هذه المشاركة:


  5. #3
    :: متـابـــع ::
    تاريخ التسجيل
    Jan 2018
    الدولة
    الولايات المتحدة الامريكية
    المدينة
    كليفتون بارك
    المؤهل
    معد لرسالة الماجستير
    التخصص
    ثقافة إسلامية
    المشاركات
    33
    شكر الله لكم
    23
    تم شكره 25 مرة في 14 مشاركة

    افتراضي رد: رؤية الهلال بالمجهر عند الشافعية

    جزاكم الله خيراً. هل نص الفقهاء على ذلك في بعض كتبهم؟

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

جميع الموضوعات والمشاركات التي تطرح في الملتقى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الملتقى، وإنما تعبر عن رأي كاتبها فقط.
وكل عضو نكل أمانته العلمية إلى رقابته الذاتية!.

﴿وَاللَّهُ شَهِيدٌ عَلَى مَا تَعْمَلُونَ﴾ [آل عمران:98].