العِلْمُ رَحِمٌ بَيْنَ أَهْلِهِ، فَحَيَّ هَلاً بِكَ مُفِيْدَاً وَمُسْتَفِيْدَاً، مُشِيْعَاً لآدَابِ طَالِبِ العِلْمِ وَالهُدَى،
مُلازِمَاً لِلأَمَانَةِ العِلْمِيةِ، مُسْتَشْعِرَاً أَنَّ: (الْمَلَائِكَةَ لَتَضَعُ أَجْنِحَتَهَا لِطَالِبِ الْعِلْمِ رِضًا بِمَا يَطْلُبُ) [رَوَاهُ الإَمَامُ أَحْمَدُ]،
فَهَنِيْئَاً لَكَ سُلُوْكُ هَذَا السَّبِيْلِ؛ (وَمَنْ سَلَكَ طَرِيقًا يَلْتَمِسُ فِيهِ عِلْمًا سَهَّلَ اللَّهُ لَهُ بِهِ طَرِيقًا إِلَى الْجَنَّةِ) [رَوَاهُ الإِمَامُ مُسْلِمٌ]،

مرحباً بزيارتك الأولى للملتقى، وللاستفادة من الملتقى والتفاعل فيسرنا تسجيلك عضواً فاعلاً ومتفاعلاً،
وإن كنت عضواً سابقاً فهلم إلى رحاب العلم من هنا.

آخر محتوى من قبل د. مختار بن طيب قوادري

  1. د

    دواعي وأهداف وأسس الحوار بين الإسلاميين والعلمانيين

    لقد أبان الصبح الذي عينين مدى أهمية الموضوع.
  2. د

    فقه المواطنة: إيثار الوحدوي على الفئوي

    لا تزال الأيام تبين حاجتنا الماسة إلى الوحدة، بعيدا عن المنطق الفئوي وما يقتضيه من خطاب التفريق والتشويه والتخوين؛ لأنها بتوفيق الله الكفيل بالنجاة في عالم لا يعرف الرحمة ولا يعترف بالضعفاء.
  3. د

    ليكن هدفنا الأول: نجـاح المجتمع وهدفنا الثاني: نجاح فصيلنا

    هل رسخ أو عدل الدهر قناعتنا في شيئ مما ذكر أم لا زالت دار لقمان على حالها؟
  4. د

    تقنين الفقه الإسلامي

    http://almuslimalmuaser.org/index.php?option=com_k2&view=item&id=964:mokhtar لقد صدر لي بحمد الله وتوفيقه بحث حول تقنين الفقه الإسلامي في ضوء الواقع المعاصر - المبادئ والإجراءات الموضوع بمجلة المسلم المعاصر رقم 162 /2016 في حوالي 50 صفحة وهو متوافر في شكلها المطبوع، وفي الرابط الأول،مرفقا...
  5. د

    ما حكم الجعالة الموجهة للجمهور؟

    ما حكم اتصال إحدى القنوات الفضائية عبر الهاتف من خلال رسائل نصية بشخصٍ ما، تخبره أنه ربح هدية معتبرة، وتطلب منه أن يتصل بإحدى الأرقام الهاتفية الدولية؟ فهل هي جعالة، رغم أنها مبنية على جهالة؟ فهم في الواقع لا يعرفون صاحبها، وإنما استخدموا قاعدة بيانات الهاتف من شركات الاتصالات. أم يشوبها شائبة...
  6. د

    مبارك عليكم شهر رمضان 1437 هـ

    بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال وكل عام وأنتم بألف خير وأمتنا الإسلامية تخطو خطواتها الثابتة نحو العزة والقوة والوحدة...
  7. د

    من فقه الاختلاف: إذا لم تكن معي فأنت ضدي!

    تلك معادلة عجيبة قضت على طموحــات أمتنـا ورسخت أزمة كبيـرة في الثقــة بين شركاء الأمة الواحدة أو الوطن الواحد أو ربما حتى بين المرء وزوجه داخل الأسرة الواحدة إذا شب شجار بينهما فضرب الزوج كريمته أو العكس، لا قدّر الله، فانتصر للمضروب ابنه(ها) أو ابنته(ها ) -في تصور الضارب- حيث جعل من نفسه حاجزا...
  8. د

    احذروا المتطرفين، حاربوا المعتدلين!

    أغرب مفارقة رأيتها في الدنيا تتمثل في أمرين متناقضين، لكن التناقض بينهما مقصود: 1-أن يحذر الغرب من المتطرفين(المتدينين الغلاة في أي دين كان أو العلمانيين الراديكاليين من أصحاب اليسار أو اليمين)، في الشرق أو الغرب، وفي نفس الوقت يمد لهم جسور التواصل، بطريقة مباشرة أو غير مباشرة، تتراوح بين...
  9. د

    من قواعد المالكية: عقد النكاح مبني على المكارمة

    من قواعد المذهب المالكي: عقد النكاح مبني على المكارمة، وعقد البيع مبني على المشارطة ترى ما تعليقكم على هذه القاعدة من خلال الفقه المقارن؟
  10. د

    استفسار عن مدونة العمل في الشريعة الإسلامية

    سألني أحد أعمدة قانون العمل في الجزائر على هامش إحدى الملتقيات العلمية عن مدى إمكانية تنظيم ملتقى علمي حول التشريعات الخاصة بالعمل من منظور الشريعة الإسلامية بإحدى كليات الحقوق، فوعدته أن أسعى للم شتات المادة العلمية. ولكثرة الالتزامات والصوارف ولقلة البضاعة في هذا الحقل من الدراسات الإسلامية...
  11. د

    رسالة إلى عقلاء الشيعة!

    حبذا أن يستسلم مليشيات الحوثيين في اليمن ويسلموا سلاحهم، ويستمعوا لدعوات الأطراف الوسيطة في الصلح، فربما يقبل بهم اليمنيون ليكونوا ضمن مكونات المجتمع اليمني، وإلا فإنها الحالقة التي تجر عليهم وعلى مواطنيهم الشر المستطير. فأهل السنة لا يستحقون أن يبادوا بينما إسرائيل تسرح وتمرح. ومس أي شبر من...
  12. د

    مما علمتني الحياة!

    من تأتي به أزمةٌ إليك، تصرفه أزمةٌ عنك! إذا جاء شخص يشكو الزمان وأهله -مثلا- بعد ترك منصب، فلا تصدقه فيما يقول، ولا تأخذ كلامه على محمل الجد. فإنه ما كان ليكلمك لولا أنه أصبح منبوذا، فهو يبحث عن قشة يتمسك بها، ويسلي بها نفسه مما لحق به؛ لأنه ببساطة تربى على أن تقدير الذات يأتي من الخارج، وطالما...
  13. د

    منهج المدرسة الظاهرية في العصر الحديث

    سبق لي أن تشرفت بتصفح بعض مصنفات ابن حزم رحمه الله فوجدت فيها علما غزيراّ، ومنهجا واضحا متبعا، فهو يسرد الأقوال بأدلتها، ويناقش الأدلة، ثم يتوصل إلى نتيجة. ما أُخذ عليه رحمه الله وأرضاه هو حدة طبعه واستعماله لبعض الألفاظ التي لا تليق بمرتبة العلماء. لكن يأبى الله أن تكون العصمة إلا له، فرغم ما...
  14. د

    شكرا لك عزيزي الطالب!

    لقد حبب إلي العلم حتى أصبحت؛ كالسمكة لا تطيق الخروج من محيطها الحيوي. وبينما أنا أدرس الطلاب، أشعر أني ممتن لهم؛ لأنهم وضعوا ثقتهم في، فأصبحت مصدرا علميا موثوقا به لديهم، وهذا شيئ أعتز به، كما أنهم منحوني فرصة استثمار علمي، والعلم يزكو بالإنفاق. كتبت هذه الخاطرة على التو؛ لأن هنالك طلابا ألقوا...
  15. د

    كسب القلوب أهم من كسب المواقف

    كسب القلوب أهم من كسب المواقف، ألا ترى أن من سبك فقابلته بالحلم، ولم ترد له الصاع صاعين، وقابلته بابتسامة وعفو عن مقدرة، كسبت قلوبَ الحاضرين للواقعة، وإن كسب خصمُك الموقفَ، فسوف يخسر القلوب، والقلوب أوعية قد جُبلت على الإحسان لمن أحبته وتعلقت به.
أعلى