إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

مسألة مترددة بين الإرث والوقف مطروحة للنقاش

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #16
    رد: مسألة مترددة بين الإرث والوقف مطروحة للنقاش

    أخي الكريم محمد السالك .. إضافة قيمة ومفيدة .. شكر الله لك .. وبارك فيك
    قد مات قوم وما ماتت مكارمهم *** وعاش قوم وهم في الناس أموات
    hoodalobaidli@ حسابي على التويتر

    تعليق


    • #17
      رد: مسألة مترددة بين الإرث والوقف مطروحة للنقاش

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد: المعروف لدى علماء الشروط أو الموثقين، أن وسائل الاثبات متعددة، ومن ضمنها شهادة اللفيف، والتي أخذ بها مجموعة من العلماء، وهي أن يشهد اثنا عشر عدلا على شيء معين ليس لدى صاحبه إثبات مكتوب، وأنت أخي الكريم قلت: إن الناس يقولون: إنهم كانوا يسمعون أنه وقف من إحدى جداته، وهذه شهادة سماع، ولها محلها من الشرع لانعدام غيرها مما هو أقوى منها درجة، وإذا قلنا إنه وقف، فأي نوع من الوقف، هل هو عمرى أو رقبى، أو نقول: ها هو وقف عليه فحسب، أو على أبنائه، أو عليه وعلى ورثته كافة، فإذا قلنا إنها وقفته عليه وحده، فهذا يعني رجوعه إلى ورثة الواقفة بعد موت الموقوف عليه، وإذا قلنا عليه وعلى أبنائه فهو ينتقل إلى ورثته خاصة دون الزوجة، وإذا قلنا إلى ورثته عامة فزوجته حينئذ تدخل في المستفيدين منه، لأن نية الواقف هي التي تحدد، وإذا لم يتيسر هذا ولا ذاك، فإن الحال يبقى على ما هو عليه، ونعتبر الحائز للشيء، ونُملكه له بالحيازة والله أعلم

      تعليق


      • #18
        رد: مسألة مترددة بين الإرث والوقف مطروحة للنقاش

        المشكلة أخي الكريم أننا لا نعرف شيئاً عن عبارة الواقف .. !
        شكر الله لك وبارك فيك ..
        قد مات قوم وما ماتت مكارمهم *** وعاش قوم وهم في الناس أموات
        hoodalobaidli@ حسابي على التويتر

        تعليق


        • #19
          رد: مسألة مترددة بين الإرث والوقف مطروحة للنقاش

          عبارة الواقف إذا لم تعرف صراحة نلتجئ إلى عرف البلد، وما هي صيغ الوقف التي يتعامل بها أهل البلد، أو ما هي الصيغة الغالبة عليهم، وبها نحكم، فإن تعذر، حينئذ نحكم بالحيازة والله أعلم

          تعليق


          • #20
            رد: مسألة مترددة بين الإرث والوقف مطروحة للنقاش

            من شروط الإرث ثبوت الملكية للمورث حتى يتم نقلها للورثه .
            وعدم وجود وثيقة رسميه لا يدل على أن المنزل ليس ملكا للمورث ؛ لاسيما مع إقامته فترة طويله في المنزل دون منازع ، ومجرد الفواتير لاتدل على الملكية فقد تكون لأمر اخر. ولكن المحكمة لن تقسم هذا المنزل - حسب المتبع لدينا - حتى تثبت ملكية هذا العقار للمتوفى وذلك باحضار البينة الموصلة على ذلك.
            وأما موضوع الوقف فكما ذكر الاخوة .الأصل عدمه حتى يثبت مدعي الوقف ذلك بالبينة ، ولا نتكلم في تفاصيل ذلك لأن النظر فيه للقاضي لمعرفته بالقضيه أكثر من غيره ، وهو سيتخذ الاجراء الشرعي في ذلك .
            ثم إنه في حال ثبوت الملكية للمورث ، وحيث حصل التأجير للمنزل ، فإن لورثة أخته الحق في مطالبة الزوجة بنصيبهم من الأجرة حسب نصيب أمهم الشرعي لأن الزوجه ليس لها إلا فرض الربع .

            وما توفيقي إلا بالله

            تعليق


            • #21
              رد: مسألة مترددة بين الإرث والوقف مطروحة للنقاش

              الأصل الملكية لقرينة التقادم، والوقف عارض. وما قرره الأستاذ صلاح بن خميس الغامدي وجيه.

              تعليق


              • #22
                رد: مسألة مترددة بين الإرث والوقف مطروحة للنقاش

                مسألة مترددة بين الإرث والوقف مطروحة للنقاش

                السلام عليكم
                نعلم جميعا ان الوقف عبر العصور مر بفترات عصيبة خاصة في ايامنا هذه ايام الربيع الاسود الذى جعل الوقف من الغنائم وتدخلت فيه توجهات عديدة ادت الي اغتصابه ولكن الحقيقة الثابته انه استقر في صدر الاسلام ومنه خرجت اعمال القربي لله تعالي وبالتالي ما يكون له شهود في الوقف او سماع الاشهاد كأن يقول سمعت من جدى ان هذا وقف وجده مشهود له بسلامة السريرة فالوقف وقف اي حبس مؤبد .. بعد الخروج من هذه النقطة لكم الاتفاق والاختلاف في الموضوع ولكن احذروا فاليوم باسم الدين تقطع رقاب وتحرق اجساد والوقف هو قربي لله تعالي (( ولن تنالوا البر حتي تنفقوا مما تحبون )) واهل الميت يغنيهم الله وليتركوا الوقف لجدهم فحتما حصة كل منهم زهيدة والله المستعان

                تعليق


                • #23
                  رد: مسألة مترددة بين الإرث والوقف مطروحة للنقاش

                  السلام عليكم
                  أحببت أن أضيف بأن المحكمة قضت بأن البيت مملوك للميت الأول ..
                  ولم تحصل مطالبة للزوجة بأي شيء لا بأجرة عن الفترة التي كانت تسكن فيها بالبيت ولا بأي شيء آخر ..
                  وتم تثمين البيت .. واشترت الزوجة البيت .. حيث خصم من سعره نصيبها الذي هو الربع ودفعت الباقي للورثة بحسب سهامهم .. وهي تملك البيت الآن دون أي نزاع ..
                  قد مات قوم وما ماتت مكارمهم *** وعاش قوم وهم في الناس أموات
                  hoodalobaidli@ حسابي على التويتر

                  تعليق

                  يعمل...
                  X