إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

منهج المدرسة الظاهرية في العصر الحديث

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • منهج المدرسة الظاهرية في العصر الحديث


    سبق لي أن تشرفت بتصفح بعض مصنفات ابن حزم رحمه الله فوجدت فيها علما غزيراّ، ومنهجا واضحا متبعا، فهو يسرد الأقوال بأدلتها، ويناقش الأدلة، ثم يتوصل إلى نتيجة
    .
    ما أُخذ عليه رحمه الله وأرضاه هو حدة طبعه واستعماله لبعض الألفاظ التي لا تليق بمرتبة العلماء. لكن يأبى الله أن تكون العصمة إلا له، فرغم ما قيل عنه، يبقى ما تركه علما نافعا، فهو أفضل من فقه المذاهب الأربعة في بعض المسائل؛ كعلة تحريم الربا، ووجوب كتابة الديون، المناسب لعصرنا الذي ضعف فيه الوازع الديني، وهو دونها في كثير من المسائل؛ كالقول ببطلان عقد نكاح نطقت فيه البكر قائلة: رضيت بالزواج؛[1] لأن الأثر قال: "البكر تستأذن، وإذنها صماتها"، وقال جمهور الفقهاء بأن السكوت الوارد في الأثر الخاص بالبكر؛ بأنه لعلة الحياء فيها، ولذلك يعتبر السكوت دالا على الرضا، استثناء من القاعدة الفقهية "لاينسب لساكت قول، لكن السكوت في معرض الحاجة بيان"، خلافا للثيب التي لها سابق معاشرة للرجال، لا تمنعها من إبداء رأيها في ذلك، فلو نطقت البكر برضاها بالزواج، فذلك يدل على الرضا من باب أولى، وهو متفق معها في أحكام لا تكاد تنحصر، وإن اختلفت طرائق الاستدلال؛ كتحريم ضرب الوالدين؛ بالقياس عند المتكلمين، وبدلالة النص في لغة العرب عند الظاهرية.

    من قرأ بشكل خاص الإحكام في أصول الأحكام، والمحلى، وطوق الحمامة، ومن قرأ الفصل في الملل والنحل، وجمهرة أنساب العرب، لا شك أنه يقف أمام جبل شامخ في العلم. وليس من العلم التهكم من عالم، فذلك دليل السفاهة وقلة الأدب والغرور، فليتني أصيب معشار ما نال ابن حزم رحمه الله، ولو كان حيا لقبّلت رجليه؛ إكراما له وتبجيلا، وكذلك الشأن في داود الظاهري رحمه الله فيما نقل عنه من علم
    .

    بيد أني إذا نظرت إلى المدرسة الظاهرية الحديثة أو ما يطلق عليها البعض بالظاهرية الجدد، فلا أجد هذا الأفق الواسع من العلم، ولا الإحاطة بعلم الاختلاف، وآداب الاختلاف، وحدود الاختلاف السائغ. وأجد الجرأة في إبداء الآراء السريعة؛ التي من حيث لا تريد، تهدم الشريعة. فتجد بعضهم يجنح إلى القول بأنه رأيه حق لا يقبل الخطأ، ورأي مخالفه خطأ لا يقبل الصواب. ولا يلبث أن يجرِّح بعضُهم بعضاً، فضلا عن تجريح غيرهم؛ لاختلافهم في مسائل فقهية أو حديثية محدودة. ويذكرني بعضهم بابن أبي ليلى رحمه الله فيما أُثر عنه أنه كفَّر الإمام مالك رضي الله عنه حينما تأول حديثا على غير ما رأى.

    وبناء عليه، لا زلت لا أعرف للمدرسة الظاهرية الحديثة منهجا واضح المعالم، يجمع بين الحديث وبين الفقه، على نحو يجعله قابلا للتطبيق في بيئات معاصرة متباينة
    .
    أرجو أن أكون وفقت فيما عرضت، وأردت به وجه الله وطلب الحقيقة، ومن كان لديه ملاحظات يفيدنا بها، فحيهلا، ومرحباً به.




    [1] [مسألة إذن المرأة في النكاح]
    1839 - مسألة: وكل ثيب فإذنها في نكاحها لا يكون إلا بكلامها بما يعرف به رضاها، وكل بكر فلا يكون إذنها في نكاحها إلا بسكوتها، فإن سكتت فقد أذنت ولزمها النكاح، فإن تكلمت بالرضا أو بالمنع أو غير ذلك، فلا ينعقد بهذا نكاح عليها: المحلى بالآثار:9/57، دار الفكر – بيروت، بدون طبعة وبدون تاريخ
    التعديل الأخير تم بواسطة أم طارق; الساعة 15-04-25 ||, 10:56 PM.

  • #2
    رد: ما هو منهج الظاهرية الجدد ؟

    أقصد في أسلوب واضح، ما هو منهج المدرسة الظاهرية الحديثة.
    ولفظ "الظاهرية الجدد" ليس لمزا، ولا علاقة له بمن استعمله سابقا، وإنما يشمله لسان العرب، ففي الأثر في كل مائة عام يبعث الله للأمة من يجدد لها أمر دينها.

    تعليق


    • #3
      رد: ما هو منهج الظاهرية الجدد ؟

      هذا الموضوع يحتاج للدكتور فؤاد الهاشمي للرد عليه والإجابة عما جاء فيه من استفسارات فهو ممن يميلون لفقه ابن حزم ولعله من الظاهرية الجدد الذين تقصدون
      والله أعلم

      تعليق


      • #4
        رد: ما هو منهج الظاهرية الجدد ؟

        من هم الظاهرية الجدد بارك الله فيكم؟، فليس كلّ النّاس يعرفونهم.

        وإن كان ثمة ظاهرية جدد فهل ثمة أحناف ومالكية وشافعية وحنابلة جدد؟

        وهل التجديد في أصول المذاهب وارد أم أنّه لا يكون إلا في الفروع؟

        وهل إذا جددوا في أصل المذهب يصح أن ننسبهم إليه؟

        أوليس الأولى إفرادهم بتسمية جديدة؟

        بارك الله فيكم ونفع بكم ومنكم نستفيد؟

        ((اهدِنَــــا الصِّرَاطَ المُستَقِيمَ{6} صِرَاطَ الَّذِينَ أَنعَمتَ عَلَيهِمْ غَيرِ المَغضُوبِ عَلَيهِمْ وَلاَ الضَّالِّينَ{7} ))

        تعليق


        • #5
          رد: ما هو منهج الظاهرية الجدد ؟

          طيب نتجاوز المصطلح إلى غيره فليكن (منهج المدرسة الظاهرية في العصر الحديث)
          وللأسف لا يمكنني تغيير العنوان إلا إذا تكرمت الإدارة مشكورة غير مأمورة
          ولنبدأ بذكر أصول المذهب الظاهري كقواعد تعامل ابن حزم الحديث من حيث القبول والرد وغيرها من المسائل
          ثم نعرج على المذهب في العصر الحديث فهنالك علماء أعلام برعوا في الصناعة الحديثية بشكل فائق مع الجمع بينها وبين الفقه وأصوله كالحويني مثلا
          وهل يعد مثل هؤلاء تجديدا في المذهب الذي يميل إلى الأخذ بظواهر النصوص دون إعمال العقل ومن ذلك القياس والاستحسان...الخ
          وربما ليس ذلك على إطلاقه لأنني لا أتصور أن عالما كبيرا كابن حزم يعيش في الأندلس عاصمة الحضارة الإنسانية يومئذ ولا يعمل بالعقل وفق ضوابط
          وإذا تأثرت تشريعات غربية كالقانون الإنجليزي والفرنسي بعد الحروب الصليبية بالمذهب المالكي في صقيلية ونحوها من حواضر الأندلس فهل لم يكن للمذهب الظاهري أي تأثير
          أنا أعترف بجهلي لبعض عيون تلكم المسائل
          وعليه، فنالك من رواد ملتقانا العلمي الموقر من أراه طفرة في العلم الشرعي إذ يدعي انتمائه للمذهب الظاهري
          فدعاني فضولنا العلمي لارتياد ما كان عندنا مجهولا والاستفادة منهم
          حبذا أن تعدل الإدارة العنوان مشكورة غير مأمورة، كالتالي: (منهج المدرسة الظاهرية في العصر الحديث)
          لترفع بعض الحساسية التي لمستها في بعض المداخلات التي اطلعت عليها فيما بعد ومنعت البعض من المشاركة في هذا الموضوع
          التعديل الأخير تم بواسطة د. مختار بن طيب قوادري; الساعة 15-04-25 ||, 09:50 AM. سبب آخر: اختياري

          تعليق


          • #6
            رد: ما هو منهج الظاهرية الجدد ؟

            المشاركة الأصلية بواسطة أم هبة الله مشاهدة المشاركة
            من هم الظاهرية الجدد بارك الله فيكم؟، فليس كلّ النّاس يعرفونهم.

            وإن كان ثمة ظاهرية جدد فهل ثمة أحناف ومالكية وشافعية وحنابلة جدد؟

            وهل التجديد في أصول المذاهب وارد أم أنّه لا يكون إلا في الفروع؟

            وهل إذا جددوا في أصل المذهب يصح أن ننسبهم إليه؟

            أوليس الأولى إفرادهم بتسمية جديدة؟

            بارك الله فيكم ونفع بكم ومنكم نستفيد؟
            في المذاهب الأربعة ، النسبة الى إمام المذهب ، وقواعده التي سار على أساسها مقلدوه .
            وفي المذهب الظاهري ، النسبة الى أصل العمل في المذهب .
            إذا ما قال لي ربي! أما استحييت تعصيني؟ وتخفي الذنب عن خلقي... وبالعصيان تأتيني؟
            قال الحسن البصري:[يا ابن آدم إنما أنت أيام ، كلما ذهب يومُك ذهب بعضُك].
            يقول الإمام مالك : إذا رأيت الرجل يدافع عن الحق فيشتم ويسب ويغضب فاعلم أنه معلول النية لأن الحق لا يحتاج إلى هذا.


            تعليق


            • #7
              رد: منهج المدرسة الظاهرية في العصر الحديث

              ما يسمى المذهب الظاهري هو منهج صارم منضبط بالعلم فقط.. وينقض ويرفض الرأي (التصورات الظن...الخ)

              وهو يقوم على الحس واللوازم والتواتر وخبر الثقة فقط وهذه هي الأمور التي لا يعرف الواقع إلا من خلالها..

              ومن خلال ما سبق يتلقى دين الله تعالى..

              ولذلك فإن الأصول التي يسير عليها هي:

              الإجماع وهو إجماع الأصحاب الكرام

              النص أي فهم النص بحده أو بنصه أو بظاهره من خلال التلقي المحض دون تدخل من المتلقي برأي..

              ما يلزم منهما: أي ما يلزم من الإجماع.. وما يلزم من النص..

              وما لا بد من القول به لعدم وجود ما يدل على تغيره وهو الاستصحاب..

              ومن يلاحظ أقوال علماء هذا المنهج يرى الالتزام العجيب الصارم به..

              ولكن كثير من الذين تبنوا هذا المنهج في هذه الأيام إنما هم من الشباب الذين لم يطلبوا العلم من مظانه ولم يجلسوا إلى العلماء ليفهموا حقيقة الحكم الشرعي وكيف يتلقى وما هي حقيقة الخلاف...الخ وباختصار لم تتح له أن يتلقوا الشرع حياً متصلا من خلال مجالستهم لأهل العلم المتخصصين..

              وإنما دفعهم إلى تبني المنهج هو إعجابهم بابن حزم وإعجابهم بمسائل معينة ونقاشه فيها.. فسموا أنفسهم ظاهرية ولكنهم يتحدثون بالرأي ويختلفون فيما بينهم وقد يصل الأمر بينهم إلى أن يستخدموا لسان ابن حزم فيما بينهم كذلك..

              ولذلك فإن على من يريد دراسة المنهج أن يدرسه من مظانه ومن خلال المتخصصين المعروفين بالتخصص فيه لا من خلال من يتبناه من هؤلاء..
              أَشْهَدُ أَنْ لاَ إِلَهَ إِلاَّ اللَّهُ وَأَشْهَدُ أَنَّ مُحَمَّدًا عَبْدُهُ وَرَسُولُهُ

              تعليق


              • #8
                رد: منهج المدرسة الظاهرية في العصر الحديث

                جزاك الله عنا خير الجزاء ونفع الأمة بعلمك

                تعليق


                • #9
                  رد: منهج المدرسة الظاهرية في العصر الحديث

                  أخص خصائص الظاهرية إنكار القياس جملة وتفصيلا، بلا محاباة ولا مراوغة. فمَن في عصرنا صرح بهذا؟ حتى لا يذهب البحث سدى. أما موافقة ابن حزم في بعض اختياراته كمنع التعدية في الأموال الربوية ونحو ذلك، فلا يعدّ تمذهبا بالمذهب الظاهري، وإنما يعد متبعه ظاهريا في ذلك الاختيار، كما يقال إن الشافعية ظاهرية في بعص مسائل العقود مثلا. لعدم تعريجهم على المقاصد والمعاني في كثير منها، مع أن ذلك لا يطرد عندهم، وما أحد وصف الشافعية بالظاهرية.

                  تعليق


                  • #10
                    رد: منهج المدرسة الظاهرية في العصر الحديث

                    الاخوة الافاضل
                    سلام الله عليكم ورحمته وبركاته
                    لقد كنت كتبت مقالاً منذ فترة ،ارجو ان يكون له دخل فى هذا الموضوع الشيق.

                    سياحة فى أصول الفقه
                    مقدمة
                    فى مناهج البحث في اصول الفقه
                    تأليف
                    دكتور كامل محمد محمد عامر
                    بسم الله الرحمن الرحيم
                    لا شك أن العلومَ أشبهُ ما تكون بالكائنِ الحى تبدأ نبتةٌصغيرةٌ و ضعيفةٌ ثم تنموا رويدًا رويدًا حتى تشتدَّ و تكتمل على أيدى العلماءالصادقين الجادِّين و هذا مشاهدٌ ملموسٌ نشاهده فى بداية علم الحديث و علم النحو وحتى في العلوم الإجتماعية و الإنسانية كعلم النفس و علم الإجتماع و علوم الطب وغير ذلك من العلوم المختلفة.
                    العلومُ إذاً تبدأُ بدايةٌ متواضعةٌ بِدُونَما معايير أوأسس واضحة المعالم وبعد فترة طالت أو قصرت ينهض المتخصصين بوضع القوانين و الأُصُولِالتى تَحُكم هذا العلم فعلم أُصُول الحديث لم ينشأ إلا بعد علم الحديث بفترة طويلةوكذلك علم أُصُول الفقه بيد أن علماءالحديث طبَّقُوا علمهم بأثرٍ رَجْعِىّ - على حد تعبير العلوم الحديثة – على علمالحديث و جزى الله سبحانه علماء الحديث خير جزاء فوجدناهم قد مَحَّصُوا جميع الأحاديثولم نجد بينهم الإختلافات الموجودة فى معظم العلوم الأُخرى.قَصَدتُ من ذلك أن أقولَ إنه كان يجب أن يتفق العلماء على المنهج أو الأُصُولِ أو البرامج التي يمكن بواسطتها استخراج الأحكام من النصوص التى ضَمِنِ اللهُ جلَّ و علا أن تكون كافية لِمَا بيننا من أحداث وِلَما يُسْتَجَدُ أيضاً فلا شك أن أسباب الإختلاف كثيرة و قد تكلم عليها الكثير من العلماء الأفاضل رحمهم الله وجزاهم خير جزاء مثل ابن تيمية و ابن السيد والشاطبى فإذا كان ذلك و قد نُهِينا عن الإختلاف فيجب أن يُكَرَّسَ الجهدُ من العلماء للاتفاق على منهج قويم ونطبقه على الأحكام الفقهية كما فعل علماء الحديث وهذا ليس بعسير فالمناهج بحمد
                    الله كثيرة فقد بدأت منذ قام الإمام الشافعى رحمه الله بوضع كتابه الرسالة فى أُصُول الفقه فإذا ما اتفق علىمعايير للعلم الصادق كما تحدث عنه الإمام الشاطبى رحمه الله و على معايير المنطق السوى و التفكير العقلى السليم كما تحدث عنه الإمام ابن حزم رحمه الله نكون قد أعذرنا إلى ربنا جلَّ وعلا ووقفنا على قدم راسخة.
                    علينا إذًا أن ننظر إلى التراث الضخم الذى حَبَانَا اللهُبه من خلف المناهج و الأُصُول التي وضعها العلماء لنا و التى تتفق مع المقومات التى أُتُفِقَ عليها ، إنْ يَفْعلْ العلماء ذلك فنكون قد أَرْضَيْنا ربَنا جل وعلا وبَعدنا عن التعصب و عن أهواء النفس ولم ندع الفرصة لضعيفِ قلبٍ أراد أن يصانع قريب أو يداهن غريب.
                    إذا ما نظرنا إلي الماضى بمنظور الحق ، فقد تُقابلناصعاب فقد نجد أشياء ألفناها وقد أصبحت بهذا المنظور من المحرمات فتقوم الدنيا ولاتقعد كما فعل أهل مكة و قد كانوا على ملة أبِينا إبراهيم عليه السلام فيقول قائلهم كما قال الله تعالى { أَجَعَلَ
                    الْآلِهَةَ إِلَهاً وَاحِداً إِنَّ هَذَا لَشَيْءٌ عُجَابٌ }[ص – 5]
                    فطيب النفس هذا كما يسميه ابن حزم رحمه الله يجب أن لا نلقى له بالاً فالحق أَحَقُ أن يٌتَبع.
                    إنّ المسلمات التى يوافق عليها كل مسلم أن كل إنسان يُؤخَذُ منه ويردّ إلا من شهد الله له بالعصمة علية الصلاة والسلام ومن لا ينطق عن الهوي وحتى لا ينطبق علينا قول الله سبحانه وتعالى { اتَّخَذُواْأَحْبَارَهُمْ وَرُهْبَانَهُمْ أَرْبَاباً مِّن دُونِ اللّهِ }[التوبة 31] فالمخرج إذاً أنْ نُراجعَ أقوال العلماء من وراء ما اتُفِقَ عليه من أُصُولٍ ، فَهُمْ رضوان الله عليهم قد اجتهدوافلهم أَجرٌ أو أجرين و أما نحن فليس لنا عذر و قد تكلم الكثير من العلماء الأفاضل فى التقليد و عدم الإجتهاد بحسب الوسع حتى مع العامىّ و إلا فأينَ نحنُ من هذه الآية.
                    الخلافُ إذاً بين الأَئِمة الكبار رحمهم الله إنما يكمنفى الأُصٌول التى تَبَنَّاها كلٌّ منهم فيجب على علمائنا الأفاضل أن لا يناقشوا الفروع المختلف فيها فما ذنب العالم أنْ نُشَنِّعَ عليه أنْ كان أَصْلهُ الذي بنىعليه مسألته صحيحاً ، والحكم الناتجُ من تلك القاعدة ليس مألوفاً ؛ و يذكرني هنا التشنيع على ابن حزم رحمه الله في قضية التبول في الماء الراكد فالحديث لم يذكرالعلة من هذا وقد افترض العلماء من عند أنفسهم أنْ العلة هى النجاسة وبنوا على ذلك أحكاما كثيرة ورموا الإمام داوود وابن حزم رحمهم الله بالجمود و ها نحن نُعاقَبُ بأشَدِ العقاب جَرَاء عدم تنفيذ هذا الحديث بنصه ، فننهى الناس عن التبول فى الماء الراكد كأمر واجب التنفيذ كما أخبر ربنا جلَّ وعلا بذلك فى قوله تعالى:{فَلْيَحْذَرِ الَّذِينَ يُخَالِفُونَ عَنْ أَمْرِهِ أَن تُصِيبَهُمْ فِتْنَةٌ أَوْيُصِيبَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ} [النور-63]فا هو مرض البلهارسيا يُكَلِّفنا الكثير من الجهد والمال و يُقَدِّرُربى سبحانه أن يكون درساً للبشرية و تكون سنن ربى الكونية أن التبول فى الماءالراكد يسبب البلهارسيا بينما لو تبول الانسان فى اناء ثم صبه فى الماء الراكدتنقطع دورة حياة البلهارسيا ولا تصيب الانسان.
                    فالدعوة إذاً أن يتبنى فقهاءُ المذاهب فكرة تأصِيل اصول المذهب وإثبات صحتها واعتبارها ميزان يوزن بها الأحكام التى تبناها المذهب هذا وبالله التوفيق ومنه السداد .


                    دكتور كامل محمد عامر
                    القاهرة–الالف مسكن الثالث من ذى الحجة 1433
                    التعديل الأخير تم بواسطة أم طارق; الساعة 15-07-01 ||, 02:27 PM.
                    يقول إلهنا رُدُّوا إِلَىّ إذا اختلفتم
                    وقائلُهم يقولُ:أنا أختارُ إن كثر المقــول
                    فأىُّ الفريقين أشـــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــدُّ قرباً
                    من البيضــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــاءِ يترُكهـــا الرســـــــــــولُ
                    دكتور كامل محمد

                    تعليق


                    • #11
                      رد: منهج المدرسة الظاهرية في العصر الحديث

                      لاشك ان الظاهرية والسطحية في الاجتهاد المعاصر موجودة بارزة، كما أن هناك لمة لازالت على جادة البحث الرزين المتين، وقضية الظاهرية الجدد هي غير موجودة في جانب التنظير لكنها منتشرة في جانب التطبيق، حتى أن بعض الهيئات العلمية الكبرى صدر لديها قرار بمنع الجمع بين العقود في صفقة واحدة إذا امتزجب وأثر بعضها في بعض من غير أن يكون لذلك المزج علة تقتضي التحريم، بل بمجرد فقدها لاستقلاليتها، وهذا قول ظاهري في جعل العقود منصوصة لا تقبل الزيادة، وسمعت أحد العلماء المشهورين يقول ان قولنا "فلان ملتزم" لم يرد عند السلف فينبغي تركه. فكما قلت لا يوجد ظاهرية في الجانب النظري كأن ينكروا القياس وهذا قاله الزحيلي في الفقه الإسلامي وادلته قال " ليس لهم أتباع في العصر الحاضر"، لكنهم في الجانب الفقهي الاستنباطي ما أكثرهم.

                      تعليق


                      • #12
                        رد: منهج المدرسة الظاهرية في العصر الحديث

                        صدقت وهذا الذي نخشاه مستقبلا ، وهو ان يتحول مجموع تلك الطاقات الهائلة من نخبة الامة الى رجل آلي مسير من بعيد لا يعمل عقله بل قد اودعه شرقا لبرمجته وفق منهج ظاهري محض يرضي الغرب قبل كل شيء، ليستقر الحال في آخر الامر الى اسلام ترضاه امريكا وشركاؤها، ما يطبخ رائحته تشم من بعيد فالحذر ثم الحذر، ماذا تصنع برجل التزم حسب زعمه، ثم صار يجرح من يحب و يعدل من يحب ويبرر للظلم ويستبيح دماء،وووو.

                        تعليق


                        • #13
                          رد: منهج المدرسة الظاهرية في العصر الحديث
                          جزاكم الله خيرا

                          تعليق

                          يعمل...
                          X