إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

المصالح المرسلة وحجيتها

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #16
    موفق إن شاء الله
    ذهب الذين يعاش في أكنافهم * * * وبقيت في خلف كجلد الأجرب
    لا أكتب بغير هذا الإسم في أي منتدى

    تعليق


    • #17
      جزاك الله خيرا وانك والله لخير من تسعى به قدم - هذا ظننا فيكم - ان شاء الله ، ولا نزكي على الله أحد
      وهذه ملا حظة أراها مهمة في ضبط المصطلحات
      بالنسبة لتعريف المصلحة المرسلة بأنها المصلحة التي لم يأتي الشرع باعتبارها ولا بإلغائها
      فيقال : ان هذا التعريف ليس على ظاهره ،أو يقال إن فهم التعريف ينحو منحى آخر
      ذلك أن المصالح في الشرع كلها معتبرة ، وهذه المصالح لها وجهان
      - منصوص عليها وهذا واضح
      - غير منصوص عليه ، تكتشف يوما بعد يوم لتغير الزمان والمكان وهي التي تتضمنها المصلحة المرسلة وتدور في فلكها كل التعاريف للمصلحة أو الاستصلاح أو الاستدلال المصلحي
      وعليه فقد يكون معنى أن الشرع لم يأتي باعتبارها أي أنه لم ينص عليها - لأن كل المصالح معتبرة بدليل أن الأصل العام للشريعة هو جلب المصالح ودرء المفاسد ، وقد لمح لهذا المعنى الدكتور الريسوني في كتابه نظرية المقاصد عند الشاطبي . والله أعلم
      "واتقوا الله ويعلمكم الله "
      اعمل بعلمك تغنم أيها الرجل
      لا ينفع العلم إن لم يحسن العمل

      تعليق


      • #18
        جزاكم الله كل خير

        تعليق


        • #19
          رد: المصالح المرسلة وحجيتها

          بارك الله فيكم شيخنا الكريم
          أهتم بهذا الموضوع كثيراً هذه الأيام لبحث أقوم به يخص المصالح المرسلة وتطبيقات معاصرة
          لكن شيخنا الموازنة التي جئتم بها هل هي موجوه في كتاب أم أنكم من إستخلصتموها من خلال بحثكم في الموضوع
          يهمني أن أعرف ذلك من فضلكم

          تعليق


          • #20
            رد: المصالح المرسلة وحجيتها

            بارك الله فيكم
            هو بحث مستفاد من كتب الأصول وكتب أخرى كما أشير إليها.
            وأذكر أنني من خلال تأملي انقدحت بعض الأمثلة للمصالح المرسلة، يحضرني منها الآن:
            - علو المكبرات الصوتية من على منارة المسجد، ويشهد لها حديث: (( إني أراك تحب الغنم والبادية ، فإذا كنت في غنمك فأذن فإنه لا يسمع مدى صوتك إنس ولا جن ولا شيء إلا شهد لك يوم القيامة )).

            تعليق


            • #21
              رد: المصالح المرسلة وحجيتها

              شكر الله لكم شيخنا الكريم وبارك فيكم

              تعليق


              • #22
                رد: المصالح المرسلة وحجيتها

                بسم الله الرحمن الرحيم
                الشيخ الكريم جزاك الله خيرا
                يبدو من خلال البحث أن الاضطراب في تحديد مصطلح المصلحة المرسلة هو سبب الخلاف في حجيتها ، فهل تشاركني هذا الرأي ؟

                تعليق


                • #23
                  رد: المصالح المرسلة وحجيتها

                  جزاك الله خير
                  يقول الشاعر:
                  العِلْمُ يُحْـيِـي قُـلُوبَ الـمَـيِّـتِـينَ كَـما
                  يُحْـيِـي البِـلَادَ إِذَا ما ماتَـتِ الـمَـطَـرُ
                  والعِلْمُ يَجْلُو العَمَى عَنْ قَلْبِ صَاحِبِه
                  كَـما يُـجَـلِّي سَـوَادَ الظُّـلْمَـةِ القَـمَـرُ

                  تعليق


                  • #24
                    رد: المصالح المرسلة وحجيتها

                    جزاكم الله كل خير
                    يبدوا أن الموضوع لا زال في بدايته
                    على ماذا اعتمد من اعتبر من الأصوليين أن المصالح المرسلة نوع من القياس؟
                    يبدوا أن المصالح المر سلة تتقاسم اعتبارات مشتركة مع الاستحسان والمقاصد والعرف بخصوص مرونة الشريعة الإسلامية وصلاحيتها لكل زمان ومكان واستمراريتها واعتبار مصالح العباد وتقديم مصلحة الجماعة على مصلحة الفرد

                    تعليق


                    • #25
                      رد: المصالح المرسلة وحجيتها

                      المشاركة الأصلية بواسطة بوزيان إبن محمد إبن بغداد مشاهدة المشاركة
                      على ماذا اعتمد من اعتبر من الأصوليين أن المصالح المرسلة نوع من القياس؟
                      على كون تلك المصالح مأخوذة من أصول نص الشرع عليها ، فإذا استنبطه الفقيه مجتهداً وألحق غير المنصوص بالمنصوص نظراً لوجود تلك المصلحة ، فهذا هو عين القياس ، سواءً في ذلك من نظر في الأصل المستخرج منه تلك المصلحة ومن لم ينظر واكتفى بكون تلك المصلحة مطلوبة في أصول كثيرة بحيث لا حاجة إلى النظر فيها والإكتفاء بالنظر في المصلحة ، فإن هذا الأخير ينتهي إلى إلحاق الحوادث المشتملة على المصلحة بالأصول التي استنبطت هي منها.

                      المشاركة الأصلية بواسطة بوزيان إبن محمد إبن بغداد مشاهدة المشاركة
                      يبدوا أن المصالح المر سلة تتقاسم اعتبارات مشتركة مع الاستحسان والمقاصد والعرف بخصوص مرونة الشريعة الإسلامية وصلاحيتها لكل زمان ومكان واستمراريتها واعتبار مصالح العباد وتقديم مصلحة الجماعة على مصلحة الفرد
                      ليس في هذا ما يمنع اعتبار العمل بالمصالح المرسلة من باب القياس ما دامت صورتها استنباط مصالح في مجموعة من الأحكام ثم الحكم على ما اشتمل عليها مما لا نص فيه بالنظر إلى تلك المصلحة ، فإن ذلك الحكم إن وافق حكم ما استنبطت منه تلك المصلحة فهو قياس طرد أو خالفه فقياس عكس.
                      لكن قد يعتبر العمل بالمصلحة من العمل بالعموم ، وذلك حيث كانت مصلحة منصوص على طلب تحصيلها.
                      والله أعلم

                      تعليق

                      يعمل...
                      X