إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

القول بالتوقف في المسألة ألا يعد قولاً مخالفاً؟؟

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #16
    رد: القول بالتوقف في المسألة ألا يعد قولاً مخالفاً؟؟

    المشاركة الأصلية بواسطة وائل سميح العوضي مشاهدة المشاركة
    ثلأنه يمكن أن يقال: أجمعوا على ترك القول الأول فلم يبق إلا الثاني.
    والله أعلم.
    بارك الله فيكم
    لعل هذا يتجه إذا كان التوقف لتكافؤ القولين بخلاف ما لو كان لعدم معرفة الراجح مطلقا بين هذين القولين وبين غيرهما لأنه عندئذ يكون ثمت قول ثالث فلا يتعين الثاني إذا أجمعوا على ترك الأول.
    والله أعلم
    ▪ قال الإمام أحمد:"لا أعنف من قال شيئا له وجه وإن خالفناه".
    ▪ قال أبو زرعة الرازي:"عجبت من يفتي في مسائل الطلاق يحفظ أقل من مائة ألف حديث".
    ▪ قال النجم الطوفي:"لو استقصينا المسائل الشرعية المعتمدة على القواعد العربية لكانت مقدار ثلث الفقه على ما تقرر، ولكن قد نبهنا بالحاضر على الغائب وبالشابِّ على الشائب".
    ▪ قال أبو حامد الغزالي :"إذا لم يتكلم الفقيه في مسألة لم يسمعها ككلامه في مسألة سمعها، فليس بفقيه".

    تعليق


    • #17
      رد: القول بالتوقف في المسألة ألا يعد قولاً مخالفاً؟؟

      صحيح كلامك يا أختي المتخصصة فأنا مثلما درست فيقول لنا الدكتور التوقف هولا يعد كخالف للأقوال الأخرى بل لم يضح له دليل على ثبوت هذا الحكم لذلك توقف عن تبينه
      وشكرا على الموضوع
      أسال الله أن تكون إجابتي موفقة على قدر العلم الذي أحمله
      قال صلى الله عليه وسلم : إن الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه

      تعليق


      • #19
        رد: القول بالتوقف في المسألة ألا يعد قولاً مخالفاً؟؟

        بارك الله في الجميع.

        تعليق


        • #20
          رد: القول بالتوقف في المسألة ألا يعد قولاً مخالفاً؟؟

          استفدت كثيرا من الموضوع فشكر الله لكم.

          ((اهدِنَــــا الصِّرَاطَ المُستَقِيمَ{6} صِرَاطَ الَّذِينَ أَنعَمتَ عَلَيهِمْ غَيرِ المَغضُوبِ عَلَيهِمْ وَلاَ الضَّالِّينَ{7} ))

          تعليق


          • #21
            رد: القول بالتوقف في المسألة ألا يعد قولاً مخالفاً؟؟

            التوقف في تراثنا له أسباب تبرره ؛ منها تعارض المآخذ و الحجج...، و هو المنهج الذي انتخبه الحذاق لدفع التعادل بذكر الاعتبار و المراد في المسألة المختلف فيها...، و من رواد هذا التوجه الإمام الشاطبي؛ حيث جعل التوقف تتبعا على نحوين : توقف مع غلق باب الاجتهاد في المسألة...؛ و هذا كثير في قسم العبادات..
            و توقف توضع فيه المسألة للاعتبار؛ حيث يحرض النظر على ضرورة البحث و الكشف عن الراجح...؛ و يغلب هذا التوجه في قسم المعاملات..
            و من ذيول هذا الموضوع : توقف الشاطبي في كثير من القواعد الأصولية ، و تعليقها بالمراد..؛ لأن الأمر فيها لم يأت في الشرع على صعيد واحد...كمسألة " هل الأمر للوجوب "
            الشاهد في المذكورات : أن إثارة هذا الموضوع من المهمات تحقيقا...
            كن شبل الأسود في أزمنة الترنم

            تعليق


            • #22
              رد: القول بالتوقف في المسألة ألا يعد قولاً مخالفاً؟؟

              بارك الله فيكم

              تعليق


              • #23
                رد: القول بالتوقف في المسألة ألا يعد قولاً مخالفاً؟؟

                هل يتوقف عن حجة ثابتة ام لعدم يقينة واقتناعه بالدليل؟
                "تقني"
                "tqnee"
                مهتم بــــــــ:
                برمجة التطبيقات، تصميم المواقع، استضافة المواقع، التسويق الرقمي، المتاجر الالكترونية،


                مهتم بكل ما هو جديد ومفيد في عالم التقنية و تقنية البرمجيات، وتطوير المواقع.


                تعليق

                يعمل...
                X