آخر مواضيع الملتقى

النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: خبايا الزوايـــا للزركشـــي

  1. #1
    :: متفاعل ::
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    الدولة
    الكويت
    المدينة
    القرين
    المؤهل
    منهجية ماجستير
    التخصص
    الثقافه الاسلاميه
    المشاركات
    475
    شكر الله لكم
    37
    تم شكره 210 مرة في 95 مشاركة

    Lightbulb خبايا الزوايـــا للزركشـــي

    خبايا الزوايـــا
    محمد الدوســـري AL-DOUSARI,MOHAMMAD
    الليل من حولى هدوء قاتل *** والذكريات تمور فى وجداني

    ويهدنى المي فانشد راحتي *** فى بضع ايات من القرآن

    والنفس بين جوانحي شفافة *** دب الخشوع بها فهزكيانى

    قد عشت أومن بالاله *** ولم اذق الا اخيرا لذة الايمان

  2. 2 أعضاء قالوا شكراً لـ محمد مبارك الدوسري على هذه المشاركة:


  3. #2
    :: متفاعل ::
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    الدولة
    الكويت
    المدينة
    القرين
    المؤهل
    منهجية ماجستير
    التخصص
    الثقافه الاسلاميه
    المشاركات
    475
    شكر الله لكم
    37
    تم شكره 210 مرة في 95 مشاركة

    Lightbulb رد: !! خبايا الزوايـــا للزركشـــي !!

    {خبايا الزوايـــا للزركشـــي }

    الملفات المرفقة الملفات المرفقة
    محمد الدوســـري AL-DOUSARI,MOHAMMAD
    الليل من حولى هدوء قاتل *** والذكريات تمور فى وجداني

    ويهدنى المي فانشد راحتي *** فى بضع ايات من القرآن

    والنفس بين جوانحي شفافة *** دب الخشوع بها فهزكيانى

    قد عشت أومن بالاله *** ولم اذق الا اخيرا لذة الايمان

  4. 2 أعضاء قالوا شكراً لـ محمد مبارك الدوسري على هذه المشاركة:


  5. #3
    :: مطـَّـلـع ::
    تاريخ التسجيل
    Jun 2013
    الكنية
    أبو عبد الرحمن
    الدولة
    مصر
    المدينة
    الزقازيق
    المؤهل
    دكتوراه
    التخصص
    فقه شافعي
    المشاركات
    158
    شكر الله لكم
    287
    تم شكره 322 مرة في 127 مشاركة

    افتراضي رد: خبايا الزوايـــا للزركشـــي

    هذه فوائد مجموعة ذكرها الإمام بدر الدين الزركشي الشافعي (ت: 794هـ) في خاتمة كتابه "خبايا الزوايا" وهي دقيقة، وتحتاج إلى تأمل ونظر.
    قال الإمام الزركشي: (فوائد: قال الرافعي رحمه الله تعالى في باب التيمم: معنى قول المذهبيين: "في المسألتين قولان بالنقل والتخريج" فنقول: إذا ورد نصان عن صاحب المذهب مختلفان، في صورتين متشابهتين، ولم يظهر بينهما ما يصلح فارقا،
    فالأصحاب يخرجون نصه في كل واحدة من الصورتين في الصورة الأخرى؛ لاشتراكهما في المعنى،
    فيحصل في كل واحدة من الصورتين قولان: منصوص ومخرج، المنصوص في هذه هو المخرج في تلك، والمنصوص في تلك هو المخرج في هذه،
    فيقولون: فيهما قولان بالنقل والتخريج.
    أي: نقل المنصوص في هذه الصورة إلى تلك الصورة وخُرّج فيها، وكذلك بالعكس،
    ويجوز أن يراد بالنقل: الرواية، ويكون المعنى: في كل واحدة من الصورتين قول منقول أي: مروى عنه، وآخر مخرج.
    ثم الغالب في مثل ذلك عدم إطباق الأصحاب على هذا التصرف،
    بل ينقسمون إلى فريقين: منهم من يقول به، ومنهم من يأبى ويستخرج فارقا بين الصورتين يستند إليه افتراق النصين.

    وذكر فيما لو كان في رحله ماء: أن القولين للشافعي قد يُخرّجان على قولين له أيضا.

    وقال فيه: اعلم أن الأئمة إذا رتبوا صورة على صورة في الخلاف ثم قالوا: وأولى بكذا، لا يعنون به سوى رجحان ما وصفوه بالأولوية بالإضافة إليه في الصورة المرتب عليها،
    ولا يلزم من كون النفي أو الإثبات في صورة أرجح منه في صورة أخرى كونه أرجح على مقابله.
    نعم، إذا قيل: أولى الوجهين كذا، فقضيته رجحان ذلك الوجه، كما إذا قيل: الأظهر أو الأولى كذا.

    وقال في باب استقبال القبلة: ومتى رتب المذهبيون صورة على صورة في الخلاف وجعلوا الثانية أولى بالنفي أو الإثبات، حصل في الصورة المرتبة طريقان: أحدهما: طرد الخلاف، والثاني: القطع في الصورة الأخيرة أولى به من النفي والإثبات.
    قال: وقد يعبر عن هذا الغرض بعبارة أخرى فيقال: في الصورتين ثلاثة أوجه.

    وقال في أول الشفعة: كل ما يدل على مسألة في باب يدل على ثبوت أصل ذلك الباب.

    وقال في باب زكاة التجارة: المذاهب المخرجة يعبر عنها بالوجوه تارة وبالأقوال أخرى.

    وفيه عن الإمام: أن الأئمة قد يذكرون القول الضعيف مع الصحيح، ثم إذا توسطوا التفريع تركوا الضعيف جانبا،
    يعني: فيحمل إطلاقهم في التفريع على أنه مفرع على الصحيح، وأن التفريع على الضعيف بخلافه، وإن لم يصرحوا به.
    والله تعالى سبحانه أعلم بالصواب). خبايا الزوايا، للإمام الزركشي (ص: 504_ 506).
    انتهت تلك الفوائد القيمة، وهي كما ترى مجموعة من أبواب متفرقة من الشرح الكبير للإمام الرافعي، جمعها الإمام الزركشي من خبايا الزوايا ومن أثناء السطور؛ وقد أحببت ذكرها مجموعة، وإن كان فيها بعض الصعوبة، وبعضها يستحق أن يفرد بالذكر ليستفاد، ولكني أردت التنبيه على شرف هذا الموضع من كتاب خبايا الزوايا، ثم لك مراجعته في موضعه متى شئت، ومراجعة أصله في المواضع المذكورة، لتتبين تلك الفوائد الجليلة. والله المستعان

  6. 4 أعضاء قالوا شكراً لـ محمود حلمي علي على هذه المشاركة:


  7. #4
    :: مطـَّـلـع ::
    تاريخ التسجيل
    Jun 2013
    الكنية
    أبو عبد الرحمن
    الدولة
    مصر
    المدينة
    الزقازيق
    المؤهل
    دكتوراه
    التخصص
    فقه شافعي
    المشاركات
    158
    شكر الله لكم
    287
    تم شكره 322 مرة في 127 مشاركة

    افتراضي رد: خبايا الزوايـــا للزركشـــي

    قال الإمام بدر الدين الزركشي في مقدمة كتابه "خبايا الزوايا" مبينا منهجه في هذا الكتاب: (وبعد فهذا كتابٌ عجيبٌ وضعه، وغريب جمعه،
    ذكرت فيه المسائل التي ذكرها الإمامان الجليلان: أبو القاسم الرافعي في شرحه للوجيز، وأبو زكريا النووي في روضته _ تغمدهما الله برحمته _ في غير مظنتها من الأبواب؛
    فقد يعرض للفطن الكشف عن ذلك فلا يجده مذكورا في مظنته فيظن خلو الكتابين عن ذلك، وهو مذكور في مواضع أخر منها.
    فاعتنيت بتتبع ذلك: فرددت كل شكل إلى شكله، وكل فرع إلى أصله؛ رجاء الثواب وقصد التسهيل على الطلاب.
    مع أن الإحاطة بهذه العقود الثمينة متعينة؛ فإنها أحق من غيرها بالذكر كما ستراها إن شاء الله تعالى مُبيَّنة.
    ولقد بلغني عن القاضي شرف الدين البارزي رحمه الله تعالى أنه سئل من بلاد حلب عن مسألة فأجاب عنها وعزا النقل للإمام الرافعي، فكشف عن الموضع اللائق بها فلم توجد، فروجع في ذلك فقال: ذكرها في زوية، ولم يسمح بذكرها،
    وما ذلك إلا لأن الإحاطة بذلك تدل على قوة الاستحضار للكتاب والاطلاع على جميع فروع الباب،
    وسميته "خبايا الزوايا" والله المستعان).

  8. 4 أعضاء قالوا شكراً لـ محمود حلمي علي على هذه المشاركة:


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •