العِلْمُ رَحِمٌ بَيْنَ أَهْلِهِ، فَحَيَّ هَلاً بِكَ مُفِيْدَاً وَمُسْتَفِيْدَاً، مُشِيْعَاً لآدَابِ طَالِبِ العِلْمِ وَالهُدَى،
مُلازِمَاً لِلأَمَانَةِ العِلْمِيةِ، مُسْتَشْعِرَاً أَنَّ: (الْمَلَائِكَةَ لَتَضَعُ أَجْنِحَتَهَا لِطَالِبِ الْعِلْمِ رِضًا بِمَا يَطْلُبُ) [رَوَاهُ الإَمَامُ أَحْمَدُ]،
فَهَنِيْئَاً لَكَ سُلُوْكُ هَذَا السَّبِيْلِ؛ (وَمَنْ سَلَكَ طَرِيقًا يَلْتَمِسُ فِيهِ عِلْمًا سَهَّلَ اللَّهُ لَهُ بِهِ طَرِيقًا إِلَى الْجَنَّةِ) [رَوَاهُ الإِمَامُ مُسْلِمٌ]،

مرحباً بزيارتك الأولى للملتقى، وللاستفادة من الملتقى والتفاعل فيسرنا تسجيلك عضواً فاعلاً ومتفاعلاً،
وإن كنت عضواً سابقاً فهلم إلى رحاب العلم من هنا.

آداب الصيام وأحكامه، للشيخ: عبد الله بن عبد الرحمن الجبرين

د. عبدالحميد بن صالح الكراني

:: المشرف العام ::
طاقم الإدارة
إنضم
23 أكتوبر 2007
المشاركات
8,041
الجنس
ذكر
الكنية
أبو أسامة
التخصص
فقـــه
الدولة
السعودية
المدينة
مكة المكرمة
المذهب الفقهي
الدراسة: الحنبلي، الاشتغال: الفقه المقارن

آداب الصيام وأحكامه
للشيخ: عبد الله بن عبد الرحمن الجبرين


المقدمة

الحمد لله الذي فضل شهر رمضان على بقية الشهور، و جعله موسماً لصالح الأعمال و مضاعفة الأجور، و أنزل فيه القرآن بما أوضح من الهدى و النور.
و أحمده سبحانه و أشكره، و أشهد أن لا إله إلا الله، و لا نعبد إلا إياه، و أشهد أن محمداً عبده و رسوله؛ الذي بين للأمة الأعمال، و سن لهم من نوافل العبادات ما يحصلون به على المغفرة و جزيل الثواب، صلى الله عليه و آله و صحبه و سلم تسليماً كثيراً.
و بعد:
فهذه مجموعة من محاضرات تتعلق بالصيام و القيام و الاعتكاف و الأعمال الصالحة التي تسن في شهر رمضان، كنت ألقيتها في مناسبات و أوقات مختلفة فجمعها بعض الإخوان الصالحين، و طلب الإذن في نشرها فوافقت على ذلك لما فيها من المصلحة و المنفعة العامة و الخاصة. و حيث إنها ألقيت ارتجالاً بدون تحضير و إعداد فلا يستغرب ضعف التعبير و وجود الاختلال في سبك الكلام و عدم التناسب و التنسيق، و لكن المعنى ظاهر مفهوم، و الله المسؤول أن ينفع بها المسلمين و أن يجزل لنا الثواب و لمن سعى في إخراجها، و صلى الله على محمد و آله و صحبه و سلم.
 

المرفقات

  • آداب الصيام.rar
    53.9 KB · المشاهدات: 0

مسلمة

:: متـابـــع ::
إنضم
28 مارس 2008
المشاركات
11
التخصص
لغة انجليزية
المدينة
مكة المكرمة
المذهب الفقهي
الحنبلي
400.gif
 
أعلى