العِلْمُ رَحِمٌ بَيْنَ أَهْلِهِ، فَحَيَّ هَلاً بِكَ مُفِيْدَاً وَمُسْتَفِيْدَاً، مُشِيْعَاً لآدَابِ طَالِبِ العِلْمِ وَالهُدَى،
مُلازِمَاً لِلأَمَانَةِ العِلْمِيةِ، مُسْتَشْعِرَاً أَنَّ: (الْمَلَائِكَةَ لَتَضَعُ أَجْنِحَتَهَا لِطَالِبِ الْعِلْمِ رِضًا بِمَا يَطْلُبُ) [رَوَاهُ الإَمَامُ أَحْمَدُ]،
فَهَنِيْئَاً لَكَ سُلُوْكُ هَذَا السَّبِيْلِ؛ (وَمَنْ سَلَكَ طَرِيقًا يَلْتَمِسُ فِيهِ عِلْمًا سَهَّلَ اللَّهُ لَهُ بِهِ طَرِيقًا إِلَى الْجَنَّةِ) [رَوَاهُ الإِمَامُ مُسْلِمٌ]،

مرحباً بزيارتك الأولى للملتقى، وللاستفادة من الملتقى والتفاعل فيسرنا تسجيلك عضواً فاعلاً ومتفاعلاً،
وإن كنت عضواً سابقاً فهلم إلى رحاب العلم من هنا.

أزمة أسواق المال العالمية

إنضم
29 أكتوبر 2007
المشاركات
9,059
الكنية
أبو فراس
التخصص
فقه
المدينة
جدة
المذهب الفقهي
مدرسة ابن تيمية الحنبلية لذا فالمذهب عندنا شيء والراجح شيء آخر تماماً!.
أزمة أسواق المال العالمية


المصدر: الجزيرة

أزمة رهن عقاري أم أزمة أسواق مالية؟ أم أزمة أسواق أسهم أم أزمة بنوك استثمار؟ أم أزمة ثقة نخرت نظام الائتمان فهزت ارتداداتها أسواق العالم؟

لقد جمعت الأزمة المالية الحالية كل هذه العناصر لتصبح شبحا يهدد الاقتصاد الأميركي الذي يمثل نحو 40% من اقتصادات العالم ويقذف إلى الذاكرة الكساد الكبير الذي عصف بالولايات المتحدة نهاية عشرينيات القرن الماضي.

نواقيس الخطر دقت منذ بدأت أزمة قروض الرهن العقاري منذ عام ونصف العام وظلت تعتمل لتقوض سوق المساكن، أحد الركائز الهامة للاقتصاد الأكبر في العالم، في وقت اختلفت الآراء حول الأسباب الحقيقية للأزمة الناتجة عن التخلف عن تسديد القروض العالية المخاطر.

ويبدو أن نواقيس الخطر تلك لم تستطع إيقاظ الغافلين حتى أفاقت الأسواق على خطر داهم كان أوله أزمة الرهن العقاري وآخره خطة إنقاذ حكومية بتكلفة 700 مليار دولار تحمل الحكومة الأميركية -أكبر حكومة مدينة في العالم- أعباء ديون إضافية قد تعاظم التضخم وتزيد الضغوط على العملة الأميركية.

وبين المرحلتين ضعف مستمر في حالة الاقتصاد، بين تأكيدات حكومية بالانتعاش وأرقام رسمية بين صاعد وهابط, ومخاوف من انجراف إلى كساد, وبين إعلانات إفلاس لمؤسسات استثمارية أميركية كبيرة تلقفتها يد الحكومة الحانية، التي طالما دافعت عن حرية السوق الرأسمالية، خشية أن تخسف الصاعقة بالأسواق الأميركية وأن يتطاير الشرر إلى أسواق العالم الأخرى التي ربطتها العولمة بالسوق الأميركية برباط وثيق.

ويبقى في عمق المجهول مدى فاعلية طوق النجاة الذي ألقت به الحكومة إلى أسواق المال الأميركية بينما تكتم أسواق العالم أنفاسها عسى أن ترى من آثار الخطة ما تقر به أعينها بعد جرعات ضخمة على فترات متقطعة من ضخ الأموال من قبل البنوك المركزية على أمل حمايتها من الانهيار.


الرهن العقاري:














تداعيات:




1- مؤسسة كبرى للرهن العقاري الأميركي تخفض وظائفها

2- البنوك المركزية تضخ مليارات الدولارات لوقف تراجع البورصات
3- أزمة القروض تهبط بالبورصات الآسيوية بسبب الهلع والبيع

4- أزمة المال الأميركية تعصف بالبورصات وبأسعار النفط والدولار


<H3 class=MsoNormal style="MARGIN: 0cm 0cm 0pt">






















</H3>
1_850906_1_10.jpg





































1_850905_1_10.jpg






1- ميريل لينش تخسر 23 مليار دولار بأزمة الائتمان الأميركية


































1_850907_1_10.jpg



















1_850904_1_10.jpg




1- انهيار بنك ليمان براذرز وتداعياته
2- ضحايا أزمة الرهن العقاري في أميركا
3- حجم الأزمة المالية الأميركية وانعكاساتها على النظام
4- خطة مالية لإنقاذ الاقتصاد الأميركي
5- أوروبا تبحث سبل مواجهة الأزمة المالية الأميركية
6- جدوى تدخل المصارف المركزية لحل الأزمة المالية
7- تداعيات الأزمة المالية في أميركا
8- ليمان برذرز يتقدم بطلب لإشهار إفلاسه
9- حصاد الاقتصاد الأميركي في 2007
10- البيت الابيض في خطة جديدسعيا لانقاذ سوق الرهن العقاري
11- أزمة التمويل العقاري تعصف بأحد أكبر بنوك بريطانيا
 
إنضم
24 ديسمبر 2007
المشاركات
337
التخصص
فقه
المدينة
الدمام
المذهب الفقهي
الحنبلي
بارك الله فيك أخي أبا فراس على هذا الموضوع، والذي أتمناه من إخواني طلبة العلم قراءة مثل هذ المواضيع وأخذ العبرة منها في توجيه الناس نحو اقتصاد إسلامي خال من آفة الربا التي هوت بمثل هذه الاقتصادات الضخمة، وصدق الله تعالى: (فإن لم تفعلوا فأذنوا بحرب من الله ورسوله). وما نراه هذه الأيام هو من صورة حربه سبحانه لآكلة الربا، أعاذنا الله منه.
 
إنضم
29 أكتوبر 2007
المشاركات
9,059
الكنية
أبو فراس
التخصص
فقه
المدينة
جدة
المذهب الفقهي
مدرسة ابن تيمية الحنبلية لذا فالمذهب عندنا شيء والراجح شيء آخر تماماً!.
أعلى