العِلْمُ رَحِمٌ بَيْنَ أَهْلِهِ، فَحَيَّ هَلاً بِكَ مُفِيْدَاً وَمُسْتَفِيْدَاً، مُشِيْعَاً لآدَابِ طَالِبِ العِلْمِ وَالهُدَى،
مُلازِمَاً لِلأَمَانَةِ العِلْمِيةِ، مُسْتَشْعِرَاً أَنَّ: (الْمَلَائِكَةَ لَتَضَعُ أَجْنِحَتَهَا لِطَالِبِ الْعِلْمِ رِضًا بِمَا يَطْلُبُ) [رَوَاهُ الإَمَامُ أَحْمَدُ]،
فَهَنِيْئَاً لَكَ سُلُوْكُ هَذَا السَّبِيْلِ؛ (وَمَنْ سَلَكَ طَرِيقًا يَلْتَمِسُ فِيهِ عِلْمًا سَهَّلَ اللَّهُ لَهُ بِهِ طَرِيقًا إِلَى الْجَنَّةِ) [رَوَاهُ الإِمَامُ مُسْلِمٌ]،

مرحباً بزيارتك الأولى للملتقى، وللاستفادة من الملتقى والتفاعل فيسرنا تسجيلك عضواً فاعلاً ومتفاعلاً،
وإن كنت عضواً سابقاً فهلم إلى رحاب العلم من هنا.

جديد أقسام المقاصد باعتبار القطع والظن تنقسم إلى: مقاصد قطعية، ومقاصد ظنية، ومقاصد وهمية.

إنضم
4 ديسمبر 2016
المشاركات
12
التخصص
أصول الفقه
المدينة
شاه علم
المذهب الفقهي
الشافعي
* المقاصد القطعية هي التي تواتر العلماء على الاتفاق عليها كمقصد حفظ النفس في الإسلام ، ومقصد التيسير الذي تدعو إليه الشريعة في عدة آيات وأحاديث.
* المقاصد الظنية وهي أقل رتبة من المقاصد القطعية وهي التي تختلف فيها وجهات النظر باعتبارها مقصدا من عدمه مثلا كمقصد الحرية هل نعتبره مقصدا مستقلا أم يدخل تحت المقاصد الضرورية في الشريعة الإسلامية.
* المقاصد الوهمية وهي التي يظنها المكلف مقصدا لما فيها من مصالح وهي أمور منهي عنها مثلا المخدرات محرمة وشرب الخمر والزنا والكبار محرمة فلا يصح أن تكون مقصدا قطعيا ولا ظنيا.
* المقاصد الظنية قابلة للاجتهاد والتطوير والتجديد فلا ينكر فريق على آخر، فلا إنكار في المختلف فيه إنما الإنكار في المجمع عليه.
* يستفاد من هذا التقسيم دعوة الناس إلى المقاصد القطعية وحث الناس على فهمها واستيعابها وتفعيلها أولا وكذلك حثهم على الالتزام بالمقاصد الظنية مع تقبل وجهات نظر الآخرين.
* يستفاد منها في التخصصات الأخرى كالتربوية و والإدارية والطبية وغيرها بتوضيح المقاصد القطعية أولا المتفق عليها بين الجهات المختصة وما دونه يدخل في المقاصد الظنية قابلة للتأويل ولا بأس في ذلك.
* فتح باب الاجتهاد من المتخصصين في المقاصد الظنية يساعد على تحقيق مقصد حفظ الدين بالاجتهاد والتجديد دون الإخلال بالثوابت والأصول ، ومن أصاب فله أجران ومن أخطأ فله أجر.
 
إنضم
2 يناير 2013
المشاركات
40
الإقامة
متليلي
الجنس
ذكر
الكنية
أبو محمد
التخصص
علوم اسلامية الفقه و الأصول
الدولة
الجزائر
المدينة
غرداية
المذهب الفقهي
مالكي
رد: أقسام المقاصد باعتبار القطع والظن تنقسم إلى: مقاصد قطعية، ومقاصد ظنية، ومقاصد وهمية.

بارك الله فيكم أخي
من المقاصد التي يكثر حولها الجدل مقصد التيسير
وذلك من حيث التوسع في طلب التيسير، حتى أصبح من لا يتقن أصول الفقه يخرج على الشاشة لنفث في الناس سم البحث عن الرخص والتخلص من المذاهب والتشكيك في صدق الفقهاء ....
هذا الموضوع يحتاج إلى إثراء، فلو تكرمتم بتبسيط بعض مسائله
 
أعلى