العِلْمُ رَحِمٌ بَيْنَ أَهْلِهِ، فَحَيَّ هَلاً بِكَ مُفِيْدَاً وَمُسْتَفِيْدَاً، مُشِيْعَاً لآدَابِ طَالِبِ العِلْمِ وَالهُدَى،
مُلازِمَاً لِلأَمَانَةِ العِلْمِيةِ، مُسْتَشْعِرَاً أَنَّ: (الْمَلَائِكَةَ لَتَضَعُ أَجْنِحَتَهَا لِطَالِبِ الْعِلْمِ رِضًا بِمَا يَطْلُبُ) [رَوَاهُ الإَمَامُ أَحْمَدُ]،
فَهَنِيْئَاً لَكَ سُلُوْكُ هَذَا السَّبِيْلِ؛ (وَمَنْ سَلَكَ طَرِيقًا يَلْتَمِسُ فِيهِ عِلْمًا سَهَّلَ اللَّهُ لَهُ بِهِ طَرِيقًا إِلَى الْجَنَّةِ) [رَوَاهُ الإِمَامُ مُسْلِمٌ]،

مرحباً بزيارتك الأولى للملتقى، وللاستفادة من الملتقى والتفاعل فيسرنا تسجيلك عضواً فاعلاً ومتفاعلاً،
وإن كنت عضواً سابقاً فهلم إلى رحاب العلم من هنا.

الدرس الثاني من شرح تنبيه الفقيه (الطهارة1/2)

إنضم
22 مارس 2008
المشاركات
392
الكنية
أبو صهيب
التخصص
الفقه
المدينة
طيبة
المذهب الفقهي
حنبلي
نقل الدميري عن الغزالي في الأحياء أنه قال: يستحب أن يرمق ببصره إلى السماء في الدعاء بعد الوضوء.
وقال ابن دقيق العيد: وللاعتبار أيضا لأنه يزيل الهموم ا.هـ.([1])

([1]) حاشية قليوبي (1 / 220)، حاشية الجمل على المنهج (2 / 498).
يبدو لي أن إثبات الاستحباب بالحديث الضعيف أمثل من إثباته بما نُقِل، وما نُقِل يصلح حكمة ملتمسة لا دليلا.
أشكرك على الإضافة
 

أبوبكر بن سالم باجنيد

:: مشرف سابق ::
إنضم
13 يوليو 2009
المشاركات
2,540
التخصص
علوم
المدينة
جدة
المذهب الفقهي
الحنبلي
صدقتَ -جزاك الله خيرا- فيما يتعلق بغسل اليدين قبل إدخالهما في الإناء للقائم من نوم ليل ناقض لوضوء.

وإنما أردتُ أن وجوب هذا الأمر ليس مقصوراً على حال الوضوء عندهم، والمراد لا يمنع الإيراد؛ إذ إيرادك في محله.. فهو شرط كما صرح جماعة.
 
إنضم
4 نوفمبر 2009
المشاركات
56
التخصص
دراسات اسلامية
المدينة
مكة المكرمة
المذهب الفقهي
حنبلي
استفسار :

استفسار :

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شيخنا المفضال :نفع الله بكم وجزاكم خيرا


اشكل علي في شرحكم حفظكم الله ما يلي :


بسم الله الرحمن الرحيم



فينتقل إلى الطاهرية بأحد سببين -كما هو مبين- الأول: تغيره بشيء طاهر يمازجه مثل: تغير الماء بالشاي أو بالحبر أو باللحم المطبوخ فيه.

إذا تغير رعاكم الله الماء إلى شاي أو حبر أو الخ

خرج عن مسمى الماء إلى اسم آخر ؛فكيف نجعل ذلك من أقسام المياه ؟


والسبب الثاني لانتقال الماء من الطهورية إلى الطاهرية هو استعماله في رفع الحدث وهو مختص بالقليل (ما دون القلتين) ودليله (لا يغتسل أحدكم في الماء الدائم وهو جنب) س/ ما وجه الدلالة؟ [للمشاركة].


هذا السؤال رفع الله قدركم جعلتموه للمشاركة ؛ وذكرتم رعاكم الله :أن هذا مختص بالقليل ؛وطلبتم وجه الدلالة .

والذي فهمته من الحديث :أن النهي عام سواء كان الماء قليل أو كثير ما دام أن الماء دائم وليس جار .

وجهوني فتح الله عليكم .



يتبع بإذن الله

وفق الله الجميع لما يحب ويرضى
 

إبراهيم خليل

:: مخالف لميثاق التسجيل ::
إنضم
4 نوفمبر 2009
المشاركات
1
التخصص
الفقه
المدينة
مقيم في المدينة المنورة
المذهب الفقهي
غير متقيد بمذهب فمذهبي ما وافق السنة
جزاكم الله خيرا هذا عمل جليل يفيد المتعلمين وسيساعدني كثيرا أثناء تدريسي للأطفال
 
إنضم
22 مارس 2008
المشاركات
392
الكنية
أبو صهيب
التخصص
الفقه
المدينة
طيبة
المذهب الفقهي
حنبلي
إذا تغير الماء بشيء طاهر فقد يخرج عرفا أو لغة عن مسمى مطلق الماء، وقد يخرج عن مسمّى الماء المطلق
وكذلك الماء إذا تغير بشيء نجس فقد يخرج عن مسمى مطلق الماء وقد يخرج عن مسمى الماء المطلق
ولا يخرج من هذا بتقسيمه إلى قسمين لأن الماء النجس ليس بماء مطلق -خاصة عند من يقول بأن الماء لا يتنجس إلا بالتغير في القليل والكثير-
وبهذا يعلم أن الفقهاء لا يقصدون بهذا التقسيم: الماء المطلق وإنما يقصدون الماء باعتبار أصله لا باعتبار مآله، فإما أن يكون باقيا على أصله أو متغيرا (بغض النظر عن كون هذا التغير يسلبه اسمه أو لا).
والله أعلم.
أما بخصوص الإيراد على الاستدلال بحديث (لا يغتسل أحدكم في الماء الدائم وهو جنب) فهو استدلال الأصحاب وسأطلب جوابهم عن الإيراد في كتبهم بإذن الله.
بوركت
 
إنضم
22 مارس 2008
المشاركات
392
الكنية
أبو صهيب
التخصص
الفقه
المدينة
طيبة
المذهب الفقهي
حنبلي
جزاكم الله خيرا هذا عمل جليل يفيد المتعلمين وسيساعدني كثيرا أثناء تدريسي للأطفال
وإياكم جزى خيرا
وأعانك الله على تعليم (أطفالك) وأقر عينك بهم

:)
 

عمر احمد ياسين

:: متابع ::
إنضم
1 نوفمبر 2009
المشاركات
66
التخصص
لغة عربية مساند اسلامية
المدينة
الكويت
المذهب الفقهي
الحنبلي - الشافعي
زوجة المسلم يجبرها على الاغتسال بعد انقطاع الحيض او النفاس لا تصح النية لكن يحل لزوجها المسلم وطؤها
 
إنضم
19 مارس 2009
المشاركات
10
التخصص
الهندسة الميكانيكية
المدينة
بورسعيد
المذهب الفقهي
مذهب الإمام أحمد
أما بخصوص الإيراد على الاستدلال بحديث (لا يغتسل أحدكم في الماء الدائم وهو جنب) فهو استدلال الأصحاب وسأطلب جوابهم عن الإيراد في كتبهم بإذن الله.
بوركت


الذي يظهر أن هذه المسألة يتنازعها عدة أدلة:
أولاها: حديث (لا يغتسل أحدكم في الماء الدائم وهو جنب ). وهذا عام.
ثانيها: قوله صلى الله عليه وسلم ( الماء إذا بلغ قلتين لم يحمل الخبث). وهذا يخصص الحديث الأول فيخرج الكثير عن حيز التأثير. (وهذا وجه الدلالة).
وثالثها : حديث ( لا يبولن أحدكم في الماء الدائم ثم يغتسل منه) . وهذا يخصص به الأصحاب عدم تأثر الماء الكثير بالنجاسة ليثبتوا تأثير نجاسة بول الآدمي في الماء الكثير.
رابعها: الإجماع على طهورية الماء المستبحر. وهذا يُخرج به الأصحاب الماء الذي يشق نزحه من التأثر بنجاسة الآدمي. والله أعلم.

أرجو تصحيح مفهومي لوجه الاستدلال السابق إذا ثبت خطأه.
 
إنضم
22 مارس 2008
المشاركات
392
الكنية
أبو صهيب
التخصص
الفقه
المدينة
طيبة
المذهب الفقهي
حنبلي
الذي يظهر أن هذه المسألة يتنازعها عدة أدلة:
أولاها: حديث (لا يغتسل أحدكم في الماء الدائم وهو جنب ). وهذا عام.
ثانيها: قوله صلى الله عليه وسلم ( الماء إذا بلغ قلتين لم يحمل الخبث). وهذا يخصص الحديث الأول فيخرج الكثير عن حيز التأثير. (وهذا وجه الدلالة).
يظهر -والله أعلم- أن التخصيص هنا تخصيص بالقياس على الحديث المذكور، فيقال: إذا كان ما دون القلتين لا يتأثر بالخبث فكذلك لا يتأثر باستعماله في رفع الحدث.
وثالثها : حديث ( لا يبولن أحدكم في الماء الدائم ثم يغتسل منه) . وهذا يخصص به الأصحاب عدم تأثر الماء الكثير بالنجاسة ليثبتوا تأثير نجاسة بول الآدمي في الماء الكثير.
رابعها: الإجماع على طهورية الماء المستبحر. وهذا يُخرج به الأصحاب الماء الذي يشق نزحه من التأثر بنجاسة الآدمي. والله أعلم.

أرجو تصحيح مفهومي لوجه الاستدلال السابق إذا ثبت خطأه.
بوركت
فهم جيد
 
أعلى