العِلْمُ رَحِمٌ بَيْنَ أَهْلِهِ، فَحَيَّ هَلاً بِكَ مُفِيْدَاً وَمُسْتَفِيْدَاً، مُشِيْعَاً لآدَابِ طَالِبِ العِلْمِ وَالهُدَى،
مُلازِمَاً لِلأَمَانَةِ العِلْمِيةِ، مُسْتَشْعِرَاً أَنَّ: (الْمَلَائِكَةَ لَتَضَعُ أَجْنِحَتَهَا لِطَالِبِ الْعِلْمِ رِضًا بِمَا يَطْلُبُ) [رَوَاهُ الإَمَامُ أَحْمَدُ]،
فَهَنِيْئَاً لَكَ سُلُوْكُ هَذَا السَّبِيْلِ؛ (وَمَنْ سَلَكَ طَرِيقًا يَلْتَمِسُ فِيهِ عِلْمًا سَهَّلَ اللَّهُ لَهُ بِهِ طَرِيقًا إِلَى الْجَنَّةِ) [رَوَاهُ الإِمَامُ مُسْلِمٌ]،

مرحباً بزيارتك الأولى للملتقى، وللاستفادة من الملتقى والتفاعل فيسرنا تسجيلك عضواً فاعلاً ومتفاعلاً،
وإن كنت عضواً سابقاً فهلم إلى رحاب العلم من هنا.

فتوى بشأن تأجيل دين المرابحة مع الزيادة في ظروف جائحة فيروس كورونا

أم طارق

:: رئيسة فريق طالبات العلم ::
إنضم
11 أكتوبر 2008
المشاركات
7,422
الجنس
أنثى
الكنية
أم طارق
التخصص
دراسات إسلامية
الدولة
السعودية
المدينة
الرياض
المذهب الفقهي
سني
فتوى بشأن تأجيل دين المرابحة مع الزيادة
في ظروف جائحة فيروس كورونا
بواسطة:
(منتدى الاقتصاد الإسلامي)


الحمد لله رب العالمين، والصَّلاة والسَّلام على أشرف الأنبياء والمرسلَين، نبينا محمدٍ وعلى آله وصحبه أجمعين، والتَّابعين وتابعيهم بإحسانٍ إلى يوم الدِّين، وبعد؛



فقد تم بحث المسألة المطروحة، وهي حكم تأجيل بعض أقساط دَين ثمن البيع بالمرابحة في البنوك الإسلامية في ظروف جائحة فيروس كورونا مع الزِّيادة في هذه الأقساط، وانتهى البحث والنظر الشرعي إلى حرمة ذلك؛ لدخوله دون ريبٍ في ربا الجاهلية المجَمع على تحريمه استنادًا إلى عدد من النصوص منها قوله تعالى:"وأحلَّ الله البيع وحرَّم الرِّبا"، وصورته: أن يكون للرَّجل على الرَّجل الدَّين إلى أجل، فإذا حلَّ أجله، قال له: إما أن تَقضي وإما أن تُربي، أو قال له المدين: أنظرني وأزدك.

الفتوى كاملة مع المرفقات،،،
 
أعلى