العِلْمُ رَحِمٌ بَيْنَ أَهْلِهِ، فَحَيَّ هَلاً بِكَ مُفِيْدَاً وَمُسْتَفِيْدَاً، مُشِيْعَاً لآدَابِ طَالِبِ العِلْمِ وَالهُدَى،
مُلازِمَاً لِلأَمَانَةِ العِلْمِيةِ، مُسْتَشْعِرَاً أَنَّ: (الْمَلَائِكَةَ لَتَضَعُ أَجْنِحَتَهَا لِطَالِبِ الْعِلْمِ رِضًا بِمَا يَطْلُبُ) [رَوَاهُ الإَمَامُ أَحْمَدُ]،
فَهَنِيْئَاً لَكَ سُلُوْكُ هَذَا السَّبِيْلِ؛ (وَمَنْ سَلَكَ طَرِيقًا يَلْتَمِسُ فِيهِ عِلْمًا سَهَّلَ اللَّهُ لَهُ بِهِ طَرِيقًا إِلَى الْجَنَّةِ) [رَوَاهُ الإِمَامُ مُسْلِمٌ]،

مرحباً بزيارتك الأولى للملتقى، وللاستفادة من الملتقى والتفاعل فيسرنا تسجيلك عضواً فاعلاً ومتفاعلاً،
وإن كنت عضواً سابقاً فهلم إلى رحاب العلم من هنا.

لماذا البحث والتأليف في الفقه؟

زياد العراقي

:: مشرف ::
إنضم
21 نوفمبر 2011
المشاركات
3,601
التخصص
...
المدينة
؟
المذهب الفقهي
المذهب الشافعي
لماذا البحث والتأليف في الفقه؟

الملتقى الفقهي أضيف فى 2012/05/27



لدينا (الباحث في الفقه) و (المؤلف في الفقه) فهل كل منهما يهدف لنفس الهدف؟ أم أن كل منهما له مقصد من عمله؟

يقصد كل باحث في الفقه عدة أمور تجتمع أغلبها فيما يلي:

1- للتعرف على المصادر الفقهية الأصيلة ( كتب المذاهب الفقهية الأربعة ) .
2- للتعرف على منهجية البحث ( طريقة كتابة البحث الفقهي ) .
3- لمعرفة أسباب اختلاف الفقهاء .
4- لمعرفة لغة الفقهاء ( طريقة التأليف والمصطلحات الخاصة ) .
5- التدريب على الملكة الفقهية ( تكتسب من كثرة البحث والإطلاع ) .

أما المقصد الذي يرومه من يؤلف في الفقه فتتلخص فيما يلي:

أ‌- شرح مختصر ( المغني شرح مختصر الخرقي لابن قدامة – مغني المحتاج شرح المنهاج للشربيني الخطيب ) .
ب- اختصار مطول ( مختصر خليل – مختصر اختلاف العلماء للجصاص ) .
ج- تكميل ناقص ( تكملة المجموع للسبكي – تكملة فتح القدير للقاضي زادة ) .
د- توضيح مبهم ( المطلع على أبواب المبدع للبعلي – تحرير ألفاظ التنبيه للنووي ) .
هـ - جمع متفرق ( بيع الفضولي للعلائي – وضع الجوائح للحطاب ) .
و- نظم ( نظم ابن عبد القوي ) .
ز- إضافة جديد ( قضايا معاصرة ).

منقول من الملتقى الفقهي . رسالة الإسلام
 

بشرى عمر الغوراني

:: فريق طالبات العلم ::
إنضم
29 مارس 2010
المشاركات
2,121
التخصص
الفقه المقارن
المدينة
طرابلس
المذهب الفقهي
حنبلي
رد: لماذا البحث والتأليف في الفقه؟

وأظنّ أنّ المرء لن يبلغ درجة "المؤلف" في الفقه إلا بعد أن يمرّ في مرحلة "البحّاثة" في الفقه، بل يجتازها بجدارة..
 
أعلى