العِلْمُ رَحِمٌ بَيْنَ أَهْلِهِ، فَحَيَّ هَلاً بِكَ مُفِيْدَاً وَمُسْتَفِيْدَاً، مُشِيْعَاً لآدَابِ طَالِبِ العِلْمِ وَالهُدَى،
مُلازِمَاً لِلأَمَانَةِ العِلْمِيةِ، مُسْتَشْعِرَاً أَنَّ: (الْمَلَائِكَةَ لَتَضَعُ أَجْنِحَتَهَا لِطَالِبِ الْعِلْمِ رِضًا بِمَا يَطْلُبُ) [رَوَاهُ الإَمَامُ أَحْمَدُ]،
فَهَنِيْئَاً لَكَ سُلُوْكُ هَذَا السَّبِيْلِ؛ (وَمَنْ سَلَكَ طَرِيقًا يَلْتَمِسُ فِيهِ عِلْمًا سَهَّلَ اللَّهُ لَهُ بِهِ طَرِيقًا إِلَى الْجَنَّةِ) [رَوَاهُ الإِمَامُ مُسْلِمٌ]،

مرحباً بزيارتك الأولى للملتقى، وللاستفادة من الملتقى والتفاعل فيسرنا تسجيلك عضواً فاعلاً ومتفاعلاً،
وإن كنت عضواً سابقاً فهلم إلى رحاب العلم من هنا.

من مصادر القواعد الفقهية في المذهب الحنفي

د. عبدالحميد بن صالح الكراني

:: المشرف العام ::
طاقم الإدارة
إنضم
23 أكتوبر 2007
المشاركات
8,018
الجنس
ذكر
الكنية
أبو أسامة
التخصص
فقـــه
الدولة
السعودية
المدينة
مكة المكرمة
المذهب الفقهي
الدراسة: الحنبلي، الاشتغال: الفقه المقارن
1- أصول الكرخي: مؤلفه عبيد الله بن حسن الكرخي "260-340هـ"، من مؤلفاته:" شرح الجامع الصغير- شرح الجامع الكبير للإمام محمد بن الحسن"، وتعد رسالته أول مصادر القواعد الفقهية بل اللبنة الأولى في صرح هذا العلم، من أمثلة القواعد الواردة فيها:
أ‌- "الأصل أن ما ثبت باليقين لا يزول بالشك".
ب‌-" الأصل أن السؤال أو الخطاب يمضي على ما عمَّ وغلب لا على ماشذّ وندر".
وهذه القواعد استخلصها من كتب الإمام محمد بن الحسن التي بها مجموعة قواعد متناثرة.
2- تأسيس النظر: مؤلفه عبيد الله بن عمر أبو زيد الدبوسي"430هـ"، ويعد كتابه من أنفس وأعظم ما أنتجه الفقهاء في بداية القرن الخامس الهجري، وقد اشتمل الكتاب على ست وثمانين قاعدة ومعظمها قواعد مذهبية، ومن أمثلة القواعد :
أ‌- " الأصل عند أبي حنيفة أنه متى عرف ثبوت الشيء من طريق الإحاطة والتيقن لأي معنى كان فهو على ذلك مالم يتيقن خلافه".
3- الأشباه والنظائر: مؤلفه زين الدين بن إبراهيم الشهير بابن نجيم"970هـ"، وكتابه من أشهر المؤلفات في القواعد الفقهية تحت عنوان الأشباه والنظائر، وعدد القواعد فيه خمساً وعشرين قاعدة، صنفها على نوعين: قواعد أساسية، وقواعد أقل اتساعاً وشمولاً للفروع من القواعد الأساسية.
 
أعلى