العِلْمُ رَحِمٌ بَيْنَ أَهْلِهِ، فَحَيَّ هَلاً بِكَ مُفِيْدَاً وَمُسْتَفِيْدَاً، مُشِيْعَاً لآدَابِ طَالِبِ العِلْمِ وَالهُدَى،
مُلازِمَاً لِلأَمَانَةِ العِلْمِيةِ، مُسْتَشْعِرَاً أَنَّ: (الْمَلَائِكَةَ لَتَضَعُ أَجْنِحَتَهَا لِطَالِبِ الْعِلْمِ رِضًا بِمَا يَطْلُبُ) [رَوَاهُ الإَمَامُ أَحْمَدُ]،
فَهَنِيْئَاً لَكَ سُلُوْكُ هَذَا السَّبِيْلِ؛ (وَمَنْ سَلَكَ طَرِيقًا يَلْتَمِسُ فِيهِ عِلْمًا سَهَّلَ اللَّهُ لَهُ بِهِ طَرِيقًا إِلَى الْجَنَّةِ) [رَوَاهُ الإِمَامُ مُسْلِمٌ]،

مرحباً بزيارتك الأولى للملتقى، وللاستفادة من الملتقى والتفاعل فيسرنا تسجيلك عضواً فاعلاً ومتفاعلاً،
وإن كنت عضواً سابقاً فهلم إلى رحاب العلم من هنا.

الضمان في حوادث السيارات في الفقه الإسلامي

إنضم
26 فبراير 2010
المشاركات
596
الكنية
أبو الفضل
التخصص
الفقه المقارن
المدينة
الخليل
المذهب الفقهي
فقه مقارن
في المرفقات ملخص ونتائج رسالة الأخ محمود الجهالين وفقه الله زميلنا في مرحلة الماجستير .
 

المرفقات

  • الضمان في حوادث السيارات.docx
    24 KB · المشاهدات: 1

أم طارق

:: رئيسة فريق طالبات العلم ::
طاقم الإدارة
إنضم
11 أكتوبر 2008
المشاركات
7,487
الجنس
أنثى
الكنية
أم طارق
التخصص
دراسات إسلامية
الدولة
السعودية
المدينة
الرياض
المذهب الفقهي
سني
رد: الضمان في حوادث السيارات في الفقه الإسلامي

إليكم أهم النتائج والتوصيات التي توصل إليها الباحث:
الخاتمة

بعد كتابة هذه الرسالة يمكن تلخيص أهم النتائج والتوصيات التي تم التوصل إليها في النقاط الآتية:

  1. الضمان: شغل الذمة بما يجب الوفاء به من مال أو عمل.
  2. حوادث السيارات: كل فعل متلف للنفس أو الطرف أو المال نجم عن سير المركبة أو وقوفها ؛ عمدا كان أو خطأً.
  3. تقاس السيارة على السفينة، مع مراعاة وجود أركان الضمان.
  4. ضابط التعدي في حوادث السيارات مخالفة النظام المروري وقواعد السير، أو انحراف السائق عن السلوك المعتاد، أو تقصير السائق في القيام بما وجب عليه فعله، ويشترط في ذلك كله وجود العلاقة السببية بين التعدي والضرر.
  5. ضابط انتفاء الضمان بسبب القوة القاهرة أو الحادث الفجائي إذا أصبح بفعل القوة القاهرة مجرد آلة لا تتحرك بالإرادة، شريطة عدم التفريط.
  6. مناط تضمين فاقد الرخصة وسائق السيارة المشطوبة هو كون فقدان الرخصة أو السيارة المشطوبة سببا في الحادث؛ أي أن يكون الخطأ ـ وهو قيادة المشطوبة أو القيادة دون رخصة ـ مفضيا إلى الضرر.
  7. ما ينتج عن حوادث السيارات يطبق عليه أحكام الجنايات المقررة في الشريعة الإسلامية.
  8. ضابط المباشرة في حوادث السيارات أن يكون المتلِف مباشرا للضرر دون أن يتوسط بينه وبين المضرور سبب آخر، وأن تكون مباشرته للضرر ذاتية مستقلة غير ملجئة، و أن لا يمنع من تحقق المباشرة مانع.
  9. إذا تعدد المباشرون، وذلك باشتراك أكثر من واحد في إحداث الضرر، فيجب على كل واحد منهم الضمان بحسب نسبة تأثيره في الضرر، وإذا استووا في التأثير، أو لم تعرف نسبة تأثير كل واحد، فينقسم الضمان عليهم بالتساوي.
  10. الجهل في حوادث السيارات قسمان: جهل لا يعذر السائق به، وجهل يعذر به.
  11. ضابط التفريط في حوادث السيارات: تجاوز القدر المسموح به شرعا وقانونا في استعمال الحق، والتقصير في أداء الواجب ، وأخذ الاحتياطات اللازمة التي تمنع وقوع الضرر.
  12. للغصب في حوادث السيارات صورتان: إزالة يد المالك عن السيارة، والحيلولة بين المالك وسيارته.
  13. تعد السيارة من المثليات، وذلك أن المنتجات في العصر الحالي أصبحت متماثلة، بسبب الدقة في التصنيع، حتى إن التماثل فيها أصبح أبلغ من التماثل في المكيلات والموزونات.
  14. تتحقق المثلية في السيارة بثلاثة شروط: أن تكون السيارة متحدة النوع، وأن تكون سنة التصنيع موحدة، وأن تكون السيارة غير مستعملة استعمالا يجعل لها قيمة أقل من الجديدة
  15. ضابط الاستعمال الذي يمنع ضمان السيارة بمثلها ما أدى إلى نقص أو عيب ظاهر في السيارة، بحيث ينقص ثمنها.
  16. الأصل أن سائق السيارة مسؤول عن كل ما يحدث من أضرار ناجمة عنها، وذلك أن السيارة آلة في يده، وهو قادر على ضبطها، فكل ما ينشأ عن السيارة فهو مسؤول عنه، ولا فرق بين مقدمة السيارة ومؤخرتها، لأنه لا يصح قياس السيارة على الدابة.
  17. القتل العمد وشبه العمد متحققان في حوادث السيارات.
  18. الخلاف في حكم التأمين على حوادث السيارات هو فرع عن الخلاف في حكم التأمين.
  19. العاقلة غير محددة في الشرع، ولكنها مضبوطة بالنصرة والإعانة، فكل من ينصر الجاني ويعينه في ذلك الزمان فهم عاقلته.
  20. من بدائل العاقلة المعاصرة: شركات التأمين، والنقابات ، والدولة التي ينتمي إليها الجاني.
التوصيات.

  1. اهتمام أهل العلم بمسائل الضمان في حوادث السيارات ، وأن تعقد مؤتمرات علمية ، وبحوث مفصله لجميع مسائله.
  2. تشكيل لجنة مرورية من أهل العلم وأهل الخبرة، وتكون مهمتها النظر في حوادث السيارات، وتحديد الطرف المعتدي، ثم يرفع تقريرها إلى المحاكم.



 
إنضم
7 أكتوبر 2012
المشاركات
53
التخصص
إدارة
المدينة
مدينة الكويت
المذهب الفقهي
الحنبلي
رد: الضمان في حوادث السيارات في الفقه الإسلامي

جزاك الله خيرا
 
إنضم
2 نوفمبر 2011
المشاركات
11
التخصص
العلوم الاسلامية
المدينة
الجزائر
المذهب الفقهي
أهل السنة والجماعة
رد: الضمان في حوادث السيارات في الفقه الإسلامي

جزاك الله خيرا وأحسن إليك
 
أعلى