العِلْمُ رَحِمٌ بَيْنَ أَهْلِهِ، فَحَيَّ هَلاً بِكَ مُفِيْدَاً وَمُسْتَفِيْدَاً، مُشِيْعَاً لآدَابِ طَالِبِ العِلْمِ وَالهُدَى،
مُلازِمَاً لِلأَمَانَةِ العِلْمِيةِ، مُسْتَشْعِرَاً أَنَّ: (الْمَلَائِكَةَ لَتَضَعُ أَجْنِحَتَهَا لِطَالِبِ الْعِلْمِ رِضًا بِمَا يَطْلُبُ) [رَوَاهُ الإَمَامُ أَحْمَدُ]،
فَهَنِيْئَاً لَكَ سُلُوْكُ هَذَا السَّبِيْلِ؛ (وَمَنْ سَلَكَ طَرِيقًا يَلْتَمِسُ فِيهِ عِلْمًا سَهَّلَ اللَّهُ لَهُ بِهِ طَرِيقًا إِلَى الْجَنَّةِ) [رَوَاهُ الإِمَامُ مُسْلِمٌ]،

مرحباً بزيارتك الأولى للملتقى، وللاستفادة من الملتقى والتفاعل فيسرنا تسجيلك عضواً فاعلاً ومتفاعلاً،
وإن كنت عضواً سابقاً فهلم إلى رحاب العلم من هنا.

الشوكة والعصبية وأثرهما في قيام الدولة وسقوطها بين الجويني (-478هـ/1058م) وابن خلدون (-808هـ/1405م)

إنضم
16 أغسطس 2013
المشاركات
22
الجنس
ذكر
الكنية
أبو الرؤى
التخصص
دراسات إسلامية وتاريخ حديث
الدولة
لبنان
المدينة
بيروت
المذهب الفقهي
شافعي في العبادات وحنفي في المعاملات
هذه رسالة ماجستير في الدراسات الإسلامية نوقشت في رحاب جامعة المقاصد في بيروت عام 2019، ونالت درجة ممتاز.
ملخصها، إثبات استناد ابن خلدون على فقه الأحكام السلطانية وعلى كتابات الجويني خاصة ومفهوم الشوكة، لاجتراح مفهوم العصبية وعلم العمران، الذي هو علم الاجتماع التاريخي، رائد العلوم الاجتماعية الحديثة.
 

المرفقات

  • الشوكة والعصبية بين الجويني وابن خلدون.pdf
    1.6 MB · المشاهدات: 3
أعلى