العِلْمُ رَحِمٌ بَيْنَ أَهْلِهِ، فَحَيَّ هَلاً بِكَ مُفِيْدَاً وَمُسْتَفِيْدَاً، مُشِيْعَاً لآدَابِ طَالِبِ العِلْمِ وَالهُدَى،
مُلازِمَاً لِلأَمَانَةِ العِلْمِيةِ، مُسْتَشْعِرَاً أَنَّ: (الْمَلَائِكَةَ لَتَضَعُ أَجْنِحَتَهَا لِطَالِبِ الْعِلْمِ رِضًا بِمَا يَطْلُبُ) [رَوَاهُ الإَمَامُ أَحْمَدُ]،
فَهَنِيْئَاً لَكَ سُلُوْكُ هَذَا السَّبِيْلِ؛ (وَمَنْ سَلَكَ طَرِيقًا يَلْتَمِسُ فِيهِ عِلْمًا سَهَّلَ اللَّهُ لَهُ بِهِ طَرِيقًا إِلَى الْجَنَّةِ) [رَوَاهُ الإِمَامُ مُسْلِمٌ]،

مرحباً بزيارتك الأولى للملتقى، وللاستفادة من الملتقى والتفاعل فيسرنا تسجيلك عضواً فاعلاً ومتفاعلاً،
وإن كنت عضواً سابقاً فهلم إلى رحاب العلم من هنا.

أصول المذهب المالكي

شهاب الدين الإدريسي

:: عضو مؤسس ::
إنضم
20 سبتمبر 2008
المشاركات
376
التخصص
التفسير وعلوم القرآن
المدينة
مكناس
المذهب الفقهي
مالكي
نحا الإمام مالك منحى فقهاء أهل المدينة في الأصول التي بنى عليها اجتهاده، واتخذت بعده أساسا لمذهبه. والأدلة التي اعتمدها علماء المدينة في عمومها هي نفس الأدلة التي اعتمدها غيرهم من أهل السنة والجماعة؛ هي الكتاب والسنة والإجماع والقياس. وإنما اختلفوا عن غيرهم من أهل الرأي في مدى الإعتماد على الحديث، وشروط قبوله والعمل به، ثم اللجوء إلى القياس ومتى يكون حجة.

1 - الأصول النقلية
2 - الأصول العقلية
3 - النظر المقاصدي في المذهب المالكي


كان للإمام مالك منهج في الإستنباط الفقهي لم يدونه كما دون بعض مناهجه في الرواية، ولكن مع ذلك صرح بكلام قد يستفاد منه بعض منهاجه، فقد ألمح إلى ذلك وهو يتحدث عن كتابه "الموطأ": "فيه حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم وقول الصحابة والتابعين ورأيي، وقد تكلمت برأيي، وعلى الاجتهاد، وعلى ما أدركت عليه أهل العلم ببلدنا، ولم أخرج من جملتهم إلى غيره"(1).

فهذه العبارة من الإمام تشير إلى بعض الأصول التي استند إليها في اجتهاداته واستنباطاته الفقهية وهي: السنة، وقول الصحابة، وقول التابعين، والرأي والإجتهاد، ثم عمل أهل المدينة.

ولقد صنع فقهاء المذهب المالكي في فقه مالك ما صنعه فقهاء المذهب الحنفي، فجاؤوا إلى الفروع وتتبعوها، واستخرجوا منها ما يصح أن يكون أصولا قام عليها الإستنباط في مذهب مالك، ودونوا تلك الأصول التي استنبطوها على أنها أصول مالك، فيقولون مثلا: كان يأخذ بمفهوم المخالفة، أو بفحوى الخطاب، أو بظاهر القرآن. كما نجدهم يقولون في كل قاعدة رأي مالك فيها كذا، وليس ذلك ما أخذوه من جملة الفروع.. ومن مجموع تلك الآراء تتكون أصول المذهب المالكي التي قامت عليها أصول المالكية، والتي قام عليها التخريج من المتقدمين والمتأخرين في ذلك المذهب.

ولعل أدق إحصاء لأصول المذهب المالكي هو ما ذكره "القرافي" في كتابه "شرح تنقيح الفصول" حيث ذكر أن أصول المذهب هي القرآن والسنة والإجماع وإجماع أهل المدينة والقياس وقول الصحابي والمصلحة المرسلة والعرف والعادات وسد الذرائع والإستصحاب والإستحسان(2)

1 - الأصول النقلية

القرآن الكريم: يلتقي الإمام مع جميع الأئمة المسلمين في كون كتاب الله عز وجل هو أصل الأصول، ولا أحد أنزع منه إليه، يستدل بنصه، وبظاهره ويعتبر السنة تبيانا له.

السنة النبوية: أما السنة ومفهومها عند الإمام مالك فطبيعي أن يسير في فهمها على ما سار عليه السلف وعامة المحدثين الذين كان من أئمتهم وأقطابهم، غير أنه ربما عمم في السنة لتشمل ما يعرف عند علماء الحديث بالمأثور. وهو بهذا المعنى يعطي لعمل أهل المدينة وإجماعهم مكانة خاصة، ويجعل من قبيل السنة كذلك فتاوى الصحابة، وفتاوى كبار التابعين الآخذين عنهم، كسعيد بن المسيب، ومحمد بن شهاب الزهري، ونافع، ومن في طبقتهم ومرتبتهم العلمية، كبقية الفقهاء السبعة.

عمل أهل المدينة: من الأصول التي انفرد بها مالك واعتبرها من مصادر فقه الأحكام والفتاوى. وقسم الإمام الباجي عمل المدينة إلى قسمين: قسم طريقه النقل الذي يحمل معنى التواتر كمسألة الأذان، ومسألة الصاع، وترك إخراج الزكاة من الخضروات، وغير ذلك من المسائل التي طريقها النقل واتصل العمل بها في المدينة على وجه لا يخفى مثله، ونقل نقلا يحج ويقطع العذر. وقسم نقل من طريق الآحاد، أو ما أدركوه بالإستنباط والإجتهاد، وهذا لا فرق فيه بين علماء المدينة، وعلماء غيرهم من أن المصير منه إلى ما عضده الدليل والترجيح. ولذلك خالف مالك في مسائل عدة أقوال أهل المدينة(3).

الإجماع: لعل مالكا أكثر الأئمة الأربعة ذكرا للإجماع واحتجاجا به، والموطأ خير شاهد على ذلك. أما مدلول كلمة الإجماع عنده فقد قال: "وما كان فيه الأمر المجتمع عليه فهو ما اجتمع عليه أهل الفقه والعلم ولم يختلفوا فيه"(4).

شرع من قبلنا: ذهب مالك على أن شرع من قبلنا شرع لنا.

2 - الأصول العقلية

كان للإمام مالك منهج اجتهادي متميز يختلف عن منهج الفقهاء الآخرين، وهو وإن كان يمثل مدرسة الحديث في المدينة ويقود تيارها، فقد كان يأخذ بالرأي ويعتمد عليه، وأحيانا توسع في الرأي أكثر ما توسع فيه فقهاء الرأي في العراق، كاستعماله الرأي والقياس فيما اتضح معناه من الحدود والكفارات مما لم يقل به علماء المذهب الحنفي. ومن الأصول العقلية المعتمدة في المذهب المالكي:

القياس: يعتبر القياس على الأحكام الواردة في الكتاب المحكم والسنة المعمول بها، طبقا للمنهج الذي قاس عليه علماء التابعين من قبله.

الإستحسان: لقد اشتهر على ألسنة فقهاء المذهب المالكي قولهم: "ترك القياس والأخذ بما هو أرفق بالناس" إشارة إلى أصل الإستحسان؛ لأن الإستحسان في المذهب المالكي كان لدفع الحرج الناشئ من اطراد القياس، أي أن معنى الإستحسان طلب الأحسن للإتباع.

المصالح المرسلة: من أصول مذهب مالك المصالح المرسلة، ومن شرطها ألا تعارض نصا. فالمصالح المرسلة التي لا تشهد لها أصول عامة وقواعد كلية منثورة ضمن الشريعة، بحيث تمثل هذه المصلحة الخاصة واحدة من جزئيات هذه الأصول والقواعد العامة.

سد الذرائع: هذا أصل من الأصول التي أكثر مالك الإعتماد عليه في اجتهاده الفقهي، ومعناه المنع من الذرائع أي المسألة التي ظاهرها الإباحة ويتوصل بها إلى فعل ممنوع، أي أن حقيقة سد الذرائع التوسل بما هو مصلحة إلى مفسدة..

العرف والعادة: إن العرف أصل من أصول الإستنباط عند مالك، وقد انبنت عليه أحكام كثيرة؛ لأنه في كثير من الأحيان يتفق مع المصلحة، والمصلحة أصل بلا نزاع في المذهب المالكي.

الإستصحاب: كان مالك يأخذ بالإستصحاب كحجة، و مؤدى هذا الأصل هو بقاء الحال على ما كان حتى يقوم دليل يغيره.

قاعدة مراعاة الخلاف: من بين الأصول التي اختلف المالكية بشأنها "قاعدة مراعاة الخلاف"، فمنهم من عدها من الأصول ومنهم من أنكرها. ومعناها "إعمال دليل في لازم مدلول الذي أعمل في نقيضه دليل آخر" (5) . ومثاله: إعمال المجتهد دليل خصمه القائل بعدم فسخ نكاح الشغار في لازم مدلوله الذي هو ثبوت الإرث بين الزوجين المتزوجين بالشغار فيما إذا مات أحدهما. فالمدلول هو عدم الفسخ وأعمل مالك في نقيضه وهو الفسخ دليل آخر. فمذهب مالك وجوب الفسخ وثبوت الإرث إذا مات أحدهما (6) .

3 - النظر المقاصدي في المذهب المالكي
إن الإمام مالكا عندما يطلق الرأي يعني به فقهه الذي يكون بعضه رأيا اختاره من مجموع آراء التابعين، وبعضه رأيا قد قاسه على ما علم، ومن ثم فإن باب أصول فقه الرأي عنده هو ما عليه أهل المدينة وعلم الصحابة والتابعين. ويمكن تلخيص ذلك في قاعدة جلب المصالح ودرء المفاسد التي عليها مدار مقاصد الشريعة الإسلامية، فهذا هو أساس الرأي عنده مهما تعددت ضروبه واختلفت أسماؤه. إن أخص ما امتاز فقه مالك هو رعاية المصلحة واعتبارها، لهذا فهي عمدة فقه الرأي عنده اتخذها أصلا للإستنباط مستقلا.


الهوامش
(1)- ترتيب المدارك،للقاضي عياض، ج 2/ ص: 72.طبعة وزارة الأوقاف والشؤون الإسلاميةـ، المغرب.
(2)- شرح تنقيح الفصول، للقرافي، ص 445، حققه طه عبد الرؤوف سعد، دار الفكر، الطبعة الأولى: 1393هـ/1973م.
(3)- إحكام الفصول في أحكام الأصول، أبو الوليد الباجي، ص 480-481. تحقيق عبد المجيد تركي، دار الغرب الإسلامي، الطبعة الأولى: 1401هـ/1981م.
(4)- ترتيب المدارك، ج2/34.
(5)- شرح حدود ابن عرفة، للرصاع، 1/263. تحقيق محمد أبو الأجفان والطاهر المعموري. دار الغرب الإسلامي، ط1/1993م.
(6) - الجواهر الثمينة في بيان أدلة عالم المدينة، حسن مشاط، ص 235. دراسة وتحقيق عبد الوهاب بن إبراهيم أبو سليمان، دار الغرب الإسلامي، الطبعة الأولى.
 

د. عبدالحميد بن صالح الكراني

:: المشرف العام ::
طاقم الإدارة
إنضم
23 أكتوبر 2007
المشاركات
8,041
الجنس
ذكر
الكنية
أبو أسامة
التخصص
فقـــه
الدولة
السعودية
المدينة
مكة المكرمة
المذهب الفقهي
الدراسة: الحنبلي، الاشتغال: الفقه المقارن
ما شاء الله تبارك الله ...
تنسيق بديع؛ وحلة بهية ...
وحبذا أخي شهاب أن تسير على ضوئه في بقية موضوعاتك؛ وخصوصاً طريقة العزو المفصل كما هو هنا.
رفع الله قدرك، وأعلى منزلك ...
 

شهاب الدين الإدريسي

:: عضو مؤسس ::
إنضم
20 سبتمبر 2008
المشاركات
376
التخصص
التفسير وعلوم القرآن
المدينة
مكناس
المذهب الفقهي
مالكي
ما شاء الله تبارك الله ...
تنسيق بديع؛ وحلة بهية ...
وحبذا أخي شهاب أن تسير على ضوئه في بقية موضوعاتك؛ وخصوصاً طريقة العزو المفصل كما هو هنا.
رفع الله قدرك، وأعلى منزلك ...

بارككم الله عز وجل وأصلح بالكم وأعزكم، وسوف تجد ما يسرك بإذن الله وشكرا على كلماتك الرقراقة التي زينت المواضيع.
 

حمد بوجمعة

:: متخصص ::
إنضم
2 نوفمبر 2008
المشاركات
125
التخصص
شريعة
المدينة
جلفة
المذهب الفقهي
مالكي
جزاك الله خيرا أخي الادريسي
ولكن لو تفضلت بأن تبحث في كل أصل على حده ، لأن الأصول التي ذكرت أكثر المذاهب عليها ، وفي بعضها تفصيل ....وهناك مالم تتطرق له إجملا ألا وهو الأصول المشهور عند المالكية الحَيطة فأكثر المذاهب التي بالغت في الحيطة هم المالكية ، وسأشرحه ان شاء الله
 

حمد بوجمعة

:: متخصص ::
إنضم
2 نوفمبر 2008
المشاركات
125
التخصص
شريعة
المدينة
جلفة
المذهب الفقهي
مالكي
كذلك قول الصحابي فإنه من أصول المالكية
 

علي محمد درار

:: متابع ::
إنضم
28 أبريل 2010
المشاركات
15
الكنية
أبو يوسف
التخصص
فقه السنة
المدينة
المدينة النبوية
المذهب الفقهي
مالكي(من باب التخصص)
السلام عليكم ورحمة الله
استسمح الإخوة في هذه المشاركة وأشكركم على هذا الموضوع
هناك منظومة رائقة قليلة الأبيات يطلق عليها (منظومة ابن أبي قفه) جمع فيها واضعها أصول مذهب مالك رحمه الله
وقد شرحها العلامة الولاتي رحمه الله (ت 1330هـ)
وأبياتها ثلاثون بيتا فقط، مطلعها:
الحمد لله الذي قد فهما دلائل الشرع العزيز العُلما
ثم الصلاة والسلام أبدا على النبي الهاشمي أحمدا
وآله الغرّ وصحبه الكرام والتابعين لهم على الدوام
وبعدُ فالقصد بذا النظم الوجيز ذكر مباني الفقه في الشرع العزيز
فقلت والله المعين أستعين و أستمد منه فتحه المبين
أدلّة المذهب مذهبِ الأغرّ مـــــــالكٍ الإمــــامِ ستــة عشـــر

 

علي محمد درار

:: متابع ::
إنضم
28 أبريل 2010
المشاركات
15
الكنية
أبو يوسف
التخصص
فقه السنة
المدينة
المدينة النبوية
المذهب الفقهي
مالكي(من باب التخصص)
السلام عليكم ورحمة الله
استسمح الإخوة في هذه المشاركة وأشكركم على هذا الموضوع
هناك منظومة رائقة قليلة الأبيات يطلق عليها (منظومة ابن أبي قفه) جمع فيها واضعها أصول مذهب مالك رحمه الله
وقد شرحها العلامة الولاتي رحمه الله (ت 1330هـ)
وأبياتها ثلاثون بيتا فقط، مطلعها:
الحمد لله الذي قد فهما.....دلائل الشرع العزيز العُلما
ثم الصلاة والسلام أبدا.....على النبي الهاشمي أحمدا
وآله الغرّ وصحبه الكرام .....والتابعين لهم على الدوام
وبعدُ فالقصد بذا النظم الوجيز.....ذكر مباني الفقه في الشرع العزيز
فقلت والله المعين أستعين .....و أستمد منه فتحه المبين
أدلّة المذهب مذهبِ الأغرّ .....مـــــــالكٍ الإمــــامِ ستــة عشـــر
وقد سمى شرحه لها: إيصال السالك إلى أصول مذهب مالك، طبع بدار ابن حزم، بتقديم وتعليق الأخ: مراد بوضايه الجزائري

 

طليعة العلم

:: فريق طالبات العلم ::
إنضم
25 أبريل 2010
المشاركات
670
التخصص
فقه
المدينة
في السعودية
المذهب الفقهي
حنبلي
جزاكم الله خيرا
 

مجتهدة

:: متميز ::
إنضم
25 أبريل 2008
المشاركات
931
التخصص
فقه وأصول..
المدينة
000000
المذهب الفقهي
حنبلية على اختيارات الشيخ ابن عثيمين-رحمه الله-.
وماتقول في أخذ مالك بفتوى الخلفاء الراشدين؟؟
 

علي محمد درار

:: متابع ::
إنضم
28 أبريل 2010
المشاركات
15
الكنية
أبو يوسف
التخصص
فقه السنة
المدينة
المدينة النبوية
المذهب الفقهي
مالكي(من باب التخصص)
وماتقول في أخذ مالك بفتوى الخلفاء الراشدين؟؟
السلام عليكم ورحمة الله

قال ابن أبي قفه في منظومته في أصول مالك
وقولُ صحبه والاستحسانُ......وهو اقتفاءُ ماله رجحانُ
يعني بذلك أن رأي الصحابي الصادر عن اجتهاده، حجةٌ عند مالك، لكن له شروط في الأخذ به
منها أن يكون منتشرا، ولم يظهر له مخالف
ومعلوم أن الصحابة في كثير من المسائل اختلفوا إلى مذاهب، ومالك رحمه الله في الغالب لا يكاد يعدو في مثل هذه الحالة مذهب عمر بن الخطاب، أو مذهب عبد الله بن عمر رضي الله عن الصحابة أجمعين
والله أعلم

 
إنضم
21 مارس 2012
المشاركات
168
الجنس
ذكر
الكنية
أبو سعد المراكشي
التخصص
فقه النوازل المعاصرة
الدولة
المغرب
المدينة
مراكش
المذهب الفقهي
مالكي
رد: أصول المذهب المالكي

ما شاء الله بارك الله فيكم، ستكون لي عودة للحديث عن أصول الإمام مالك رحمه الله، ولعلي أفرد لها موضوعا مستقلا إن شاء الباري سبحانه، دعواتكم​
 
إنضم
27 أكتوبر 2013
المشاركات
34
التخصص
هندسة
المدينة
بورسعيد
المذهب الفقهي
لا يوجد مذهب معين
رد: أصول المذهب المالكي

جزاكم الله خيراً و نفع الله بعلمكم
 
أعلى