العِلْمُ رَحِمٌ بَيْنَ أَهْلِهِ، فَحَيَّ هَلاً بِكَ مُفِيْدَاً وَمُسْتَفِيْدَاً، مُشِيْعَاً لآدَابِ طَالِبِ العِلْمِ وَالهُدَى،
مُلازِمَاً لِلأَمَانَةِ العِلْمِيةِ، مُسْتَشْعِرَاً أَنَّ: (الْمَلَائِكَةَ لَتَضَعُ أَجْنِحَتَهَا لِطَالِبِ الْعِلْمِ رِضًا بِمَا يَطْلُبُ) [رَوَاهُ الإَمَامُ أَحْمَدُ]،
فَهَنِيْئَاً لَكَ سُلُوْكُ هَذَا السَّبِيْلِ؛ (وَمَنْ سَلَكَ طَرِيقًا يَلْتَمِسُ فِيهِ عِلْمًا سَهَّلَ اللَّهُ لَهُ بِهِ طَرِيقًا إِلَى الْجَنَّةِ) [رَوَاهُ الإِمَامُ مُسْلِمٌ]،

مرحباً بزيارتك الأولى للملتقى، وللاستفادة من الملتقى والتفاعل فيسرنا تسجيلك عضواً فاعلاً ومتفاعلاً،
وإن كنت عضواً سابقاً فهلم إلى رحاب العلم من هنا.

الاعتداد بخلاف الظاهرية في الفروع الفقهية "دراسة تأصيلية"

الحالة
مغلق و غير مفتوح للمزيد من الردود.

سليم المصمودي

:: مخالف لميثاق التسجيل ::
إنضم
26 يونيو 2008
المشاركات
41

الاعتداد بخلاف الظاهرية في الفروع الفقهية
"دراسة تأصيلية"
للدكتور \ عبد السلام بن محمد الشويعر
عضو هيئة التدريس في كلية الملك فهد الأمنية قسم العلوم الشرعية.
الحمد لله ، والصلاة والسلام على نبينا محمد ، وعلى آله وصحبه أجمعين . . أما بعد فإن مسألة ( الاعتداد بخلاف الظاهرية في الفروع الفقهية ) من المسائل التي يحتاجها الفقيه وتعرض له ، خصوصا عند نظره في الخلاف العالي بين المذاهب الفقهية ، فكثيرا ما يتوقف الناظر عند بعض المسائل الفقهية التي انفرد بها الظاهرية عن جمهور الفقهاء من المذاهب الأربعة ، وذلك بسبب اختلاف أصول هذا المذهب عن البقية باعتماده على ظواهر النصوص وعدم عمله بالقياس ، إضافة لما في شخصية بعض المنتسبين إليه من التميز سواء في سلاسة العبارة وقوة الحجة ، أو شدة التعبير على المخالفين حتى قورن أحيانا بسيف الحجاج شدة وبطشا ، مما يجعل البعض يتوقف عند هذا المذهب وأصحابه وقفة إعجاب أحيانا ، أو حنق أحيانا أخرى ، أو توسطا بين ذلك توقف نظر وتأمل . فلذلك عمد بعض الباحثين لهذه المفردات فجمعها ، واعتنى بدراستها لكن من الناحية الفقهية فقط (1) .
ولما لم أقف على من أفرد النظر في هذه المفردات من ناحية تأصيلية ، من حيث اعتمادها والاعتداد بها مع ما يراه المطالع لكتب كثير من الفقهاء- مع جلالة قدرهم- عندما يحكون خلافا شاذا للظاهرية يتبعونه بعبارة مؤداها (أن خلاف الظاهرية غير معتبر) مع اختلاف في البناء والصياغة لهذا المعنى؛ ففي حين يكتفي البعض بهذا الرد عن مقارعتهم بالحجة والبرهان ، يزيد آخرون ببعض الأوصاف والنعوت الغريبة لهذا المذهب الفقهي ، حتى صارت هذه طريقة للبعض لرد خلاف الظاهرية دون النظر في دليلهم وتعليلهم ، بل وصمها بعض العلماء بأنها: ( طريقة القاصرين ، إذا أعيتهم الأدلة ادعوه على منازعهم ، ولا يليق ذلك بأئمة التحقيق ). (2)
فأردت البحث في هذه المسألة ، وهل هي مسألة مسلمة بين الفقهاء ، أم هي من مواضع النزاع بينهم؟ وزاد عزمي ما سبق بيانه من عدم وقوفي على من أفرد بحثها ، مع أهميتها .
فجمعت شتات هذه المسألة من غير مظانها ، من بطون الكتب (3) ، وخبايا الزوايا بحسب المستطاع ، فإن هذه المسألة اشترك في بحثها شراح الأحاديث ، وعلماء الفقه عند ذكرهم لخلافات الظاهرية في الفروع الفقهية- وذكرها علماء الأصول- في مباحث الإجمـاع ، والقياس ، والاجتهاد والتقليد ، وغيرها من المباحث ، بل وكان للمؤرخين نصيب في ذكر هذه المسألة- كما سيأتي- . فسطرت هذا البحث جمعا للمتفرق ، وتوليفا لهذا الشتات ، سائلا الله تعالى التوفيق والسداد .
وجعلته في أربعة مباحث:
الأول : تحرير محل النزاع في المسألة .
الثاني : سبب الخلاف في المسألة .
الثالث : خلاف أهل العلم في المسألة ، وأدلتهم ، والترجيح .
الرابع : أمثلة تطبيقية لخلاف الظاهرية .
(1)منها كتاب: (ابن حزم والمسائل التي خالف فيها الجمهور في العقائد والأصول والعبادات) لمحمد صالح موسى حسين من منشورات جامعة (سبها) بليبيا سنة 1995م . وغيره
(2) ما بين القوسين من كلام الصنعاني في (العدة 1 \ 140).
(3) كان مجموع ما رجعت إليه من الكتب ونقلت عنه في هذه الوريقات ما ينيف على تسعين مرجعا.

حمل الدراسة من المرفقات
النسخة الأولى وورد
والثانية نسخة الشاملة


http://www.aldahereyah.net/forums/showthread.php?t=2291
 

المرفقات

  • e3tdad-sh.zip
    30.7 KB · المشاهدات: 0
  • e3tdad-word.zip
    36.2 KB · المشاهدات: 0

سليم المصمودي

:: مخالف لميثاق التسجيل ::
إنضم
26 يونيو 2008
المشاركات
41
قال الإمام الجصاص فيفي أصول الفقه عن داود - إمام فرقة الظاهرية - وغيره من أئمتهم:


وَلَا يُعْتَدُّ بِخِلَافِ مَنْ لَا يَعْرِفُ أُصُولَ الشَّرِيعَةِ .. : كَدَاوُد الْأَصْبَهَانِيِّ وَالْكَرَابِيسِيِّ ، وَأَضْرَابِهِمَا مِنْ السُّخَفَاءِ ( الْجُهَّالِ ) ، لِأَنَّ هَؤُلَاءِ إنَّمَا كَتَبُوا شَيْئًا مِنْ الْحَدِيثِ ، وَلَا مَعْرِفَةَ لَهُمْ بِوُجُوهِ النَّظَرِ ، وَرَدِّ الْفُرُوعِ وَالْحَوَادِثِ إلَى الْأُصُولِ ، فَهُمْ بِمَنْزِلَةِ الْعَامِّيِّ الَّذِي لَا يُعْتَدُّ بِخِلَافِهِ ، لِجَهْلِهِ بِبِنَاءِ الْحَوَادِثِ عَلَى أُصُولِهَا مِنْ النُّصُوصِ ، وَقَدْ كَانَ دَاوُد يَنْفِي حُجَجَ الْعُقُولِ ، وَمَشْهُورٌ عَنْهُ أَنَّهُ كَانَ يَقُولُ : ( بَلْ عَلَى
الْعُقُولِ ) ، وَكَانَ يَقُولُ : لَيْسَ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَلَا فِي أَنْفُسِنَا دَلَائِلُ عَلَى اللَّهِ تَعَالَى وَعَلَى تَوْحِيدِهِ ، وَزَعَمَ أَنَّهُ إنَّمَا عَرَفَ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ بِالْخَبَرِ ، وَلَمْ يَدْرِ الْجَاهِلُ أَنَّ الطَّرِيقَ إلَى مَعْرِفَةِ صِحَّةِ خَبَرِ النَّبِيِّ عَلَيْهِ السَّلَامُ ، وَالْفَرْقِ بَيْنَ خَبَرِهِ وَخَبَرِ مُسَيْلِمَةَ وَسَائِرِ الْمُتَنَبِّئِينَ وَالْعِلْمِ بِكَذِبِهِمْ إنَّمَا هُوَ الْعَقْلُ ، وَالنَّظَرُ فِي الْمُعْجِزَاتِ ، وَالْأَعْلَامِ وَالدَّلَائِلِ ، الَّتِي لَا يَقْدِرُ عَلَيْهَا إلَّا اللَّهُ تَبَارَكَ وَتَعَالَى ، فَإِنَّهُ لَا يُمْكِنُ لِأَحَدٍ أَنْ يَعْرِفَ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَبْلَ أَنْ يَعْرِفَ اللَّهَ تَبَارَكَ وَتَعَالَى ، فَمَنْ كَانَ هَذَا مِقْدَارَ عَقْلِهِ وَمَبْلَغَ عِلْمِهِ كَيْفَ يَجُوزُ أَنْ يُعَدَّ مِنْ أَهْلِ الْعِلْمِ ؟ وَمِمَّنْ يُعْتَدُّ بِخِلَافِهِ ؟ وَهُوَ مُعْتَرِفٌ مَعَ ذَلِكَ أَنَّهُ لَا يَعْرِفُ اللَّهَ تَعَالَى ، لِأَنَّ قَوْلَهُ : إنِّي مَا أَعْرِفُ اللَّهَ تَعَالَى مِنْ جِهَةِ الدَّلَائِلِ اعْتِرَافٌ مِنْهُ بِأَنَّهُ لَا يَعْرِفُهُ ، فَهُوَ أَجْهَلُ مِنْ الْعَامِّيِّ ، وَأَسْقَطَ مِنْ الْبَهِيمَةِ ، فَمِثْلُهُ لَا يُعَدُّ خِلَافًا عَلَى أَهْلِ عَصْرِهِ إذَا قَالُوا قَوْلًا يُخَالِفُهُمْ ، فَكَيْفَ يُعْتَدُّ بِخِلَافِهِ عَلَى مَنْ تَقَدَّمَهُ



رد الإمام ابن عقيل الظاهري ـ حفظه الله ـ في كتابه النفيس " ابن حزم خلال ألف عام " ( 4/ 242 ) عن كلام الجصاص بقوله :

" ما نقله الكوثري عن الجصاص من باب التهويش والدعوى بغير برهان .

ولو فرض أن الإجماع كما يتصوره الأحناف لما جاز إلغاء خلاف أهل الظاهر ، لأنه إنما يلغي خلاف من كان غير مؤمن أو كان جاهلاً وهاتان صفتان معدومتان في أهل الظاهر .

والمقاييس ووجوه النظر التي يفخر بها الرازي تركها الظاهريون رغبة عنها لا قصوراً في فهمهم عن تصورها ، ولا عجزاً في مواهبهم عن ابتكارها ، لأنهم بسبيل تحرير المفهوم الشرعي فقط ولو كانوا بسبيل تمرين الذهن بالأعيب القياس أو في سبيل إشباع الثقافة البشرية بالآراء البشرية المولدة لما شق احد غبارهم ، بل هم رواد علماء المسلمين في تحرير نظرية المعرفة التي يميز بها معرفة الشرع عن المعارف الدنيوية .

وما نقله عن داود من إنكار حجج العقول ليس صحيحاً وإنما هو تعمد لإساءة الفهم عنه ، لأن مبنى فقهه على النظر والاستدلال ، وإنما ألغى اقتراح العقل ثم جعل اقتراحه شرعاً وقصر مهمة العقل في فهم الشرع والتمييز بين دلالاته وأحكامه .

وكذلك ما زعمه من إنكار دواد لدلالات الكون والأنفس لا بد أن يكون نتيجة تحوير لمفصده ، وتعمداً لإساءة فهم كلامه لا سيما الاستدلال بالكون والأنفس ظاهر شرعي .

إن العقل عند أهل الظاهر سبيل الإيمان بالله وبكتبه ورسله وسبيل الاعتبار بالكون وسبيل فهم الشرع ولكنه لا يملك الاقتراح على الله .

فكما لا يملك العقل باقتراحه تغيير سنة الله الكونية كأن يكون لزيد عين في قفاه أولى من وضع جميع العينين قدامه كذلك لا يملك الاقتراح على الله في شرعه ، وسنة الله في كونه وفي شرعه لا تبديل لها .

والفارق بين داود وبين الرازي أن داود يتبع نصوص الشرع ويحرر مرادها ، أما الرازي فيتعب نفسه في تحرير مراد أبي حينفة ومعروف عن أبي حنيفة ـ رحمه الله ـ أنه من أقل الأئمة إحاطة بنصوص الشرع إلا أن كثرة أتباعه منذ زعامة أبي يوسف من الفتن في المجتمعات الإسلامية والله المسؤول جل جلاله أن يعفوا عنه وعن متبعيه اجتهاداً منهم وأن يفيىء بعامة المسلمين إلى أحب الوسائل إليه في فهم دينه " أ . هـ .

مستفادة من مشاركة لشيخنا عبد العزيز الحنوط في دارة أهل الظاهر..
 
إنضم
29 أكتوبر 2007
المشاركات
9,059
الكنية
أبو فراس
التخصص
فقه
المدينة
جدة
المذهب الفقهي
مدرسة ابن تيمية الحنبلية لذا فالمذهب عندنا شيء والراجح شيء آخر تماماً!.
واصل بارك الله فيك لقد أثريت الملتقى بنفائس أهل الظاهر

بك وبأمثالك يواصل طلبة العلم في هذا الملتقى التكامل المعنوي في بناء المدارس الفقهية حسب ما بناها ورسمها أصحابها المؤسسون.

أحب أن أضيف:

أن الملتقى شغوف يتلخيص الموضوعات الطويلة وتسجيل النتائج في خاتمة الموضوع حتى إنه استحدث قسما

خاصا لتسجيل التقارير العلمية والنتائج الفقهية

 
التعديل الأخير:

سليم المصمودي

:: مخالف لميثاق التسجيل ::
إنضم
26 يونيو 2008
المشاركات
41
بارك الله فيكم شيخنا فؤاد يحيى هاشم..
والحمد لله شيء جميل أن نستفيد فيما بيننا..من اخواننا الحنابلة والشافعية والاحناف والمالكية..
في احترام متبادل بين الجميع..
 
إنضم
29 أكتوبر 2007
المشاركات
9,059
الكنية
أبو فراس
التخصص
فقه
المدينة
جدة
المذهب الفقهي
مدرسة ابن تيمية الحنبلية لذا فالمذهب عندنا شيء والراجح شيء آخر تماماً!.
البحث موجود في مجلة البحوث الإسلامية العدد (67)293-323
 

شهاب الدين الإدريسي

:: عضو مؤسس ::
إنضم
20 سبتمبر 2008
المشاركات
376
التخصص
التفسير وعلوم القرآن
المدينة
مكناس
المذهب الفقهي
مالكي
هل لنا بالنتائج أيها الفاضل؟، لأني أعلم أن أهل العلم اختلفوا في المسألة، فمنهم من لا يعتد بخلاف الظاهرية كإمام الحرمين، والغزالي حجة الإسلام، والقاضي ابن العربي، والنووي والإسفاريني وغيرهم ... وهناك من يعتد به كابن الصلاح والبغدادي.

وقد شاركت بفضل الله -مع أحد الإخوة- في تأليف كتاب ضمناه نقدا مفصلا للمذهب الظاهري تطرقنا فيه لهذه المسألة ، أنجزناه منذ سنوات نتيجة لبعض اللمز الذي طالنا من بعضهم معتزمان نشره حتى ارتأينا قبره في درج البحوث مفضلين عدم إخراجه لأولويات تعيشها الأمة.
 
إنضم
16 ديسمبر 2007
المشاركات
290
.........
وقد شاركت بفضل الله -مع أحد الإخوة- في تأليف كتاب ضمناه نقدا مفصلا للمذهب الظاهري تطرقنا فيه لهذه المسألة ، أنجزناه منذ سنوات نتيجة لبعض اللمز الذي طالنا من بعضهم معتزمان نشره حتى ارتأينا قبره في درج البحوث مفضلين عدم إخراجه لأولويات تعيشها الأمة.[/size][/font]

ولى أيضاً كتاب أعمل فيه منذ ما يزيد عن السنوات العشر وأسميته ( بحار الدم في فضح من تكلم في أهل النص بذم )
جمعت من فضائح من تكلم في الظاهرية ما تشيب له الرؤوس !! وتقوم وتقعد من أجله النفوس !! .
ولو كشفتُ بعضها أمام الناس لصار صباح أولئك ليلا !! وعاد يومهم أمسا !! من عظيم ما يرونه مما يقفُّ له شعورهم ، وتنتفخ من أجله أوداجهم ..ويلطموا منه وجوههم وأدبارهم .
ولكن سأترك البحر ساكنا حتى لا يموج موجه ، و يتعاظم على الموقع خطره .
 

شهاب الدين الإدريسي

:: عضو مؤسس ::
إنضم
20 سبتمبر 2008
المشاركات
376
التخصص
التفسير وعلوم القرآن
المدينة
مكناس
المذهب الفقهي
مالكي
ولى أيضاً كتاب أعمل فيه منذ ما يزيد عن السنوات العشر وأسميته ( بحار الدم في فضح من تكلم في أهل النص بذم )
جمعت من فضائح من تكلم في الظاهرية ما تشيب له الرؤوس !! وتقوم وتقعد من أجله النفوس !! .
ولو كشفتُ بعضها أمام الناس لصار صباح أولئك ليلا !! وعاد يومهم أمسا !! من عظيم ما يرونه مما يقفُّ له شعورهم ، وتنتفخ من أجله أوداجهم ..ويلطموا منه وجوههم وأدبارهم .
ولكن سأترك البحر ساكنا حتى لا يموج موجه ، و يتعاظم على الموقع خطره
.

الفرق بيننا ظاهر جلي، فأنت ضمنت كتابك ما تسميه "فضائحا".. والتشهير والتجريح ليس له في العلم فتيل ولا قطمير، والعبد الفقير أمامك هو وأخ له ضمنا الكتاب نقدا علميا طبيعيا بين المذاهب الفقهية، وليس نقضا يأتي على البنيان من القواعد ففي اختلاف الحروف يختلف المعنى فتنبه..

وليس مثلي ممن يجري في عروقهم حقد على أحد أصلا إنما يرقد الحقد والعصبية المذهبية في قلوب أخرى غير القلب النقي من الزغل والدخل -أسأل الله ان لا تكون منهم- ولم يعرف عن اهل العلم مثل عنوان كتابك في اختلاف فقهي قط فقد حمدت العلماء بحسن التثبت في أوائل الأمور واستشفافهم بعقولهم ماتجيء به العواقب فيعلمون عند استقبالها ما تؤول به الحالات في استدبارها‏،وبقدر تفاوتهم في ذلك تستبين فضائلهم‏.‏.. وإن كنتَ تريد بيان صحة مذهبك بالتشهير بمن تكلم فيه فقد أخطأت الحفرة وفتحت على نفسك وعلى مذهبك باب فتنة يعلم الله وحده مقدارها، وليس كل صامت عن حجته مبطلا في اعتقاده ولا كل ناطق بها لا برهان له محقا في انتحاله‏.‏

وقد شرعتُ بفضل الله تعالى في تأليف كتاب أذب فيه عن أهل العلم وسمته بـ "الغطمطم الزخار في التصدي للمجرحين الفجار" سيرى النور بإذن الله تعالى بعد تتمة أبوابه ومراجعة بعض اهل العلم له.، فابعث لي نسخة من بحثك لعلي أفرد له بابا إن كان يستحق.

وإن كان كتابك -كما أظن من عنوانه- فإنه لن يأتي بجديد ويستطيع محقق في الروايات أن يأتي على بنيانه من القواعد ولن يستغرق منه ذلك إلا أياما... فإن كان كل عالم يتكلم عن أصول فقه الظاهرية -من باب النقد والتوجيه واختلاف المدارك بين مختلف المذاهب- يواجه بسيل من التجريح والتشهير فمرحبا بسكب العبرات ! وتتابع الحسرات وعلى الدنيا السلام ..ولبيس ما خطه يراعك.

ورحم الله من قال :

من يعلم الشكوى يئنُّ حرارة ***** مما حوتْه وقلبه يتمزَّعُ
 
إنضم
16 ديسمبر 2007
المشاركات
290
الأخ الإدريسي
يبدو أنك تسرعت فلم تفهم كلامى
وكذلك ربما كان كلامى غامضاً غير واضح
راجع المشاركة رقم 7
أنت قلت ((... تأليف كتاب ضمناه نقدا مفصلا للمذهب الظاهري ....))
فكان ردى ((...ولى أيضاً كتاب أعمل فيه منذ ما يزيد عن السنوات العشر وأسميته ( بحار الدم في فضح من تكلم في أهل النص بذم )
جمعت من فضائح من تكلم في الظاهرية ما ...))
وواضح من السياق أننى جمعت نقداً لمذاهب من تكلم غي أهل الظاهر وليس فضائح شخصية وجرح ! فتطلب له السند وتكذبه !
بل مسائل شاذة وعجيبة لمذاهب من انتقد أو ذم أهل الظاهر تجعل من طعن فيهم يسكت ويخرس.
أما التجريح فهو ما يمارسه المنتقدين من بعض أهل المذاهب الأربعة فهم إذا عجزوا عن الرد على الأدلة الواضحة لنا حذروا طلبتهم من النظر في كتبنا وقالوا هم جهمية وساقطو العدالة متهمون بالأغانى ويتبولون في الماء ثم يتوضئون منه ... إلى آخر هذه الافتراءات السمجة القبيحة .
فالتشهير هو ما بدأتم به أما نحن فأهل البحث والتحري والبرهان الناصع والدليل ولسنا أهل اعتقد ثم استدل ثم افترى على مخالفك لتنفر الناس عنه !
 
إنضم
16 ديسمبر 2007
المشاركات
290
الأخ الإدريسي
كلامى هذا هو لمن ينتقد ويفتري وليس لشخصكم
فالتشهير هو ما بدأتم به أما نحن فأهل البحث والتحري والبرهان الناصع والدليل ولسنا أهل اعتقد ثم استدل ثم افترى على مخالفك لتنفر الناس عنه !
أما عن بحثي فهو كبير سيصل إلى مجلدات عديدة عند الانتهاء منه إن شاء الله وبإذن الله ستراه مطبوعاً وهو يشمل على أبواب
-ذكر انتقادات الآخرين للظاهرية والرد عليها
-ذكر افتراءات الآخرين وتشهيراتهم وتفنيدها
-ذكر أقوال شاذة للآخرين ومتناقضة على غرار 'طريقة كتاب الإعراب عن الحيرة والالتباس في مذاهب أهل الرأي والقياس
-بيان إحصائي يثبت أن مذهب الظاهرية أقل في الأقوال الشاذة من جميع المذاهب وتعداد هذه المسائل بدقة في كل مذهب
-بيان عدم أهلية من أخرج الظاهرية من الإجماع لذلك لأنه إما هو مقلد غير مجتهد لا يحق له إخراج مجتهد من الإجماع أو إثبات أن بعضهم متحامل ويبعد عن الروح العلمية والإنصاف وأسباب أخرى مبسوطة .
-ذكر أمثلة لتأثر بعض المذاهب بالظاهرية ونقلهم عنهم دون الإشارة إليهم وإخفاء ما عندهم من مزايا في البرهان والاستدلال...
وأبواب أخرى لا أرى ذكرها حالياً حتى تكتمل ...
 

د. عبدالحميد بن صالح الكراني

:: المشرف العام ::
طاقم الإدارة
إنضم
23 أكتوبر 2007
المشاركات
8,014
الجنس
ذكر
الكنية
أبو أسامة
التخصص
فقـــه
الدولة
السعودية
المدينة
مكة المكرمة
المذهب الفقهي
الدراسة: الحنبلي، الاشتغال: الفقه المقارن
أخانا الشهاب؛ قد كان في شوط شهابك حرارة؛ ولعلَّ أخانا أبا محمَّد تأثَّر بالأحوال السياسية لعصره؛ فجاء هذا العنوان:).

على كلِّ حال؛ الخلاف لا يزال قائماً؛ ولا نُحبِّذ المعارك الجانبيَّة وما يحتفُّها من لظى نيرانها؛ وليكن الأمر هَوْناً وقصداً.

رعاكما الله؛ وزودكما التقوى.
 

د. عبدالحميد بن صالح الكراني

:: المشرف العام ::
طاقم الإدارة
إنضم
23 أكتوبر 2007
المشاركات
8,014
الجنس
ذكر
الكنية
أبو أسامة
التخصص
فقـــه
الدولة
السعودية
المدينة
مكة المكرمة
المذهب الفقهي
الدراسة: الحنبلي، الاشتغال: الفقه المقارن
أخانا الشهاب؛ قد كان في شوط شهابك حرارة؛ ولعلَّ أخانا أبا محمَّد تأثَّر بالأحوال السياسية لعصره؛ فجاء هذا العنوان:).

على كلِّ حال؛ الخلاف لا يزال قائماً؛ ولا نُحبِّذ المعارك الجانبيَّة وما يحتفُّهامن لظى نيرانها؛ وليكن الأمر هَوْناً وقصداً.

رعاكما الله؛ وزودكما التقوى.
 

شهاب الدين الإدريسي

:: عضو مؤسس ::
إنضم
20 سبتمبر 2008
المشاركات
376
التخصص
التفسير وعلوم القرآن
المدينة
مكناس
المذهب الفقهي
مالكي
جزاكم الله خيرا، عموما لسنا في مناظرة أو معركة حتى تخرج النيران :) .. وإنما تعقب الأخ الظاهري مداخلتي بالآتي :

جمعت من فضائح من تكلم في الظاهرية ما تشيب له الرؤوس !! وتقوم وتقعد من أجله النفوس !! .
ولو كشفتُ بعضها أمام الناس لصار صباح أولئك ليلا !! وعاد يومهم أمسا !! من عظيم ما يرونه مما يقفُّ له شعورهم ، وتنتفخ من أجله أوداجهم ..ويلطموا منه وجوههم وأدبارهم .

وكانت غاية ما في مداخلتي الأولى هو طلب نتائج البحث أعلاه، والقول بأن لي بحثا في المسألة غير منشور به نقطة "الاعتداد بخلاف الظاهرية" غير ذاكر لرأيي المتبنى، ومن نافلة القول ذكر بعض كلام أهل العلم في ذلك

قال ابن عبد الهادي (ت744هـ): «أبو محمد بن حزم من بحور العلوم. له اختيارات كثيرة حسنة، وافق فيها غيره من الأئمة. وله اختيارات انفرد بها في الأصول والفروع. وجميع ما انفرد به خطأ. وهو كثير الوهم في الكلام على تصحيح الحديث وتضعيفه، وعلى أحوال الرواة».

قال ابن تيمية في منهاج السنة (5|178): «وكذلك أهل الظاهر: كل قول انفردوا به عن سائر الأمة، فهو خطأ. وأما ما انفردوا به عن الأربعة وهو صواب، فقد قاله غيرهم من السلف».

قال ابن الصلاح: «وأرى أن يعتبر قوله، إلا فيما خالف فيه: القياس الجلي وما أجمع عليه القياسيون من أنواعه، أو بناه على أصوله التي قام الدليل القاطع على بطلانها. فاتفاق من سواه: إجماعٌ منعقد. كقوله في التغوط في الماء الراكد، وتلك المسائل الشنيعة، وقوله "لا ربا إلا في الستة المنصوص عليها". فخلافه في هذا أو تلك غير معتد به، لأنه مبني على ما يقطع ببطلانه».

وإني اميل إلى الاعتداد بخلافهم، لكن ليس مطلقا بل بتقييدات معينة كالأبواب التي تعتمد على الأثر لا على القياس، وأمور أخرى ليس ههنا المقام لبسطها.. وربما سنرى -ابن تيمية وابن الصلاح وابن عبد الهادي- من ضمن ضحايا الاخ المصري في كتابه "بحار الدم" ... ولن أستغرب وجود ابن القيم أيضا فهو القائل : " ودع الظاهرية البحتة، فإنهما تقسي القلوب، وتحجبها عن رؤية محاسن الشريعة وبهجتها، وما أودعته من الحكم والمصالح والعدل والرحمة."

عموما سأنتظر صدور كتابه بفارغ الصبر، ولو أني أرى أن الأولى أن يستثمر جهوده في النهوض بمذهبه فمن الصعب اليوم اعتماد مذهب الظاهرية إلا تقليدا لابن حزم رحمه الله، مع قلة علماء المذهب الظاهري وبالتالي نذرة حلقاتهم العلمية، وفقدان كتب داود وابنه وتلامذته .وينبغي التفريق بين التأثر "بالفكر الظاهري"، وبين اتباع "المذهب الظاهري" حتى لا ياتي من يزعم ان فلان ظاهري وهو لا ينكر القياس بالمرة!!! وبالتالي يلصق كتبه بمصادر المذهب الظاهري، أو للدفاع عن الإمام العلامة ابن حزم خيث أن أشد فرقة عداوة لأهل السنة كالرافضة تطعن به جهارا نهار في كتاب اسمه "نظرة في كتاب الفصل في الملل والأهواء والنحل"
ومن نافلة القول ذكر بأن "الغطمطم الزخار في التصدي للمجرحين الفجار" سيتضمن الدفاع عن الإمام ابن حزم ومحق افتراءات الرافضة، وليس مثلي -طويلب علم- من يدافع عن مثله وهو البحر الزاخر.
.
 

د. عبدالحميد بن صالح الكراني

:: المشرف العام ::
طاقم الإدارة
إنضم
23 أكتوبر 2007
المشاركات
8,014
الجنس
ذكر
الكنية
أبو أسامة
التخصص
فقـــه
الدولة
السعودية
المدينة
مكة المكرمة
المذهب الفقهي
الدراسة: الحنبلي، الاشتغال: الفقه المقارن
ما كتبته؛ هو لخوفي من أن تقع الوحشة بينكما أعز الله بكما دينه؛ وحفاظاً على السياق ...
وفي انتظار الغطمطم؛ ونسخة لي:)
"الغطمطم الزخار في التصدي للمجرحين الفجار"
 
إنضم
25 يونيو 2008
المشاركات
1,762
التخصص
أصول الفقه
المدينة
--
المذهب الفقهي
لا مذهب بعينه
أما زالت مثل هذه العناوين في 2009 للميلاد:confused:...

للمعلومة : العلامة أحمد شاكر كان يبغض السجع في العناوين بغضا شديدا...ولو لاحظنا مؤلفات ابن حزم ومؤلفات ابن تيمية نجدها خالية من هذا السجع...:)
 
إنضم
16 ديسمبر 2007
المشاركات
290
جزاكم الله خيراً فضيلة الشيخ الكريم عبد الحميد الكراني..
بخصوص التسمية للكتاب أنا مسبوق إليها فقد ألف يوسف بن حسن بن عبد الهادى كتاب : بحر الدم فيمن تكلم فيه الامام احمد بمدح أو ذم . :)
 

شهاب الدين الإدريسي

:: عضو مؤسس ::
إنضم
20 سبتمبر 2008
المشاركات
376
التخصص
التفسير وعلوم القرآن
المدينة
مكناس
المذهب الفقهي
مالكي
حفظكم الله ورعاكم بالنسبة للسجع في العناوين، فالسجع مطلوب من غير تكلف ومعلوم عندكم أن السجع من المحاسن اللفظية المعروفة في علم البديع، فوجوده في عنوان الكتاب يجذب الأنظار له، ويحبب الاستفادة منه، وأهل العلم فضلوا السجع في العناوين،. وابن حزم رحمه الله له كتاب نفيس جدا اسمه : "الإحكام في أصول الأحكام" ، وابن تيمية له كتب مسجوعة مثل : "بيان تلبيس الجهمية في تأسيس بدعهم الكلامية"، "السياسة الشرعية في إصلاح الراعي والرعية"، "زيارة القبور والاستنجاد بالمقبور"، "الجواب الصحيح لمن بدل دين المسيح"، "اقتضاء الصراط المستقيم مخالفة أصحاب الجحيم"، "الصارم المسلول على شاتم الرسول" ... ولو ذكرت عناوين اهل العلم المسجوعة لما فرغت.
 
إنضم
16 ديسمبر 2007
المشاركات
290
وابن تيمية له كتب مسجوعة مثل : "بيان تلبيس الجهمية في تأسيس بدعهم الكلامية"، "السياسة الشرعية في إصلاح الراعي والرعية"، "زيارة القبور والاستنجاد بالمقبور"، "الجواب الصحيح لمن بدل دين المسيح"، "اقتضاء الصراط المستقيم مخالفة أصحاب الجحيم"، "الصارم المسلول على شاتم الرسول" ...
بارك الله فيكم
من المعروف أن ابن تيمية قلما كان يسمى كتبه بل أسماؤها غالباً وضعها تلاميذه.
 
إنضم
13 أغسطس 2008
المشاركات
55
التخصص
الدراسات اسلامية
المدينة
الجزائر
المذهب الفقهي
مالكي
هناك ملحظ آخر -إذا سمح الأخوان المتناظران- في الاعتبار بخلاف الظاهرية أو عدم اعتباره، وهو ما لم يذكره صاحب البحث أعلاه، وأعني به أن في سنة سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بعض الشواهد في الاعتبار بظاهر النص -على الطريقة والتصور الذي تبناه داود وابن حزم من بعد-، ومنه:
1- إقراره بصلاة فريق من أصحابه العصر في بني قريظة، فهذا مسلك منه صلى الله عليه وسلم في إقرار هذا النوع من الفهم رغم أن قرائن سياقية أخرى قد احتفت بالكلام جعلت الفريق الآخر يصليها في الطريق؛ والظاهرية يرفضون كثيرا من القرائن والصوارف عن الحكم الشرعي المتبادر للفهم.
2- ما رواه ابن جرير في تفسيره عند قوله تعالى: {اسْتَغْفِرْ لَهُمْ أَوْ لَا تَسْتَغْفِرْ لَهُمْ إِنْ تَسْتَغْفِرْ لَهُمْ سَبْعِينَ مَرَّةً فَلَنْ يَغْفِرَ اللَّهُ لَهُمْ} قال صلى الله عليه وسلم في بعضها: ((إنه قد قيل لي:{استغفر لهم أو لا تستغفر لهم إن تستغفر لهم سبعين مرة فلن يغفر الله لهم}، فأنا استغفر لهم سبعين وسبعين وسبعين))، وفي الآخر مرسلا: ((عن مجاهد:{إن تستغفر لهم سبعين مرة}، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: سأزيد على سبعين استغفارة! فأنزل الله في السورة التي يذكر فيها المنافقون:{لَنْ يَغْفِرَ اللَّهُ لَهُمْ}، عزمًا)).
قال الطاهر بن عاشور في تفسيره بعد كلام طويل حول صلاة النبي صلى الله عليه وسلم على بعض المنافقين: ((ولعلّ النبي صلى الله عليه وسلم أخذ بأضعف الاحتمالين في صيغة {استغفر لهم أو لا تستغفر لهم} وكذلك في لفظ عدد {سبعين مرة} استقصاء لمظنّة الرحمة على نحو ما أصّلناه في المقدمة التاسعة من مقدّمات هذا التفسير)).
فما رأيكم؟
 
الحالة
مغلق و غير مفتوح للمزيد من الردود.
أعلى