العِلْمُ رَحِمٌ بَيْنَ أَهْلِهِ، فَحَيَّ هَلاً بِكَ مُفِيْدَاً وَمُسْتَفِيْدَاً، مُشِيْعَاً لآدَابِ طَالِبِ العِلْمِ وَالهُدَى،
مُلازِمَاً لِلأَمَانَةِ العِلْمِيةِ، مُسْتَشْعِرَاً أَنَّ: (الْمَلَائِكَةَ لَتَضَعُ أَجْنِحَتَهَا لِطَالِبِ الْعِلْمِ رِضًا بِمَا يَطْلُبُ) [رَوَاهُ الإَمَامُ أَحْمَدُ]،
فَهَنِيْئَاً لَكَ سُلُوْكُ هَذَا السَّبِيْلِ؛ (وَمَنْ سَلَكَ طَرِيقًا يَلْتَمِسُ فِيهِ عِلْمًا سَهَّلَ اللَّهُ لَهُ بِهِ طَرِيقًا إِلَى الْجَنَّةِ) [رَوَاهُ الإِمَامُ مُسْلِمٌ]،

مرحباً بزيارتك الأولى للملتقى، وللاستفادة من الملتقى والتفاعل فيسرنا تسجيلك عضواً فاعلاً ومتفاعلاً،
وإن كنت عضواً سابقاً فهلم إلى رحاب العلم من هنا.

هام زواج المسيار بين القبول والرد

سما الأزهر

:: متخصص ::
إنضم
1 سبتمبر 2010
المشاركات
518
التخصص
الشريعة الإسلامية
المدينة
القاهرة
رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

أليس زواج المسيار حلا جزئيا لمشكلة العنوسة؟
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته د. أيمن علي صالح
القول بأن زواج المسيار حلا جزئياً لمشكلة العنوسة استدلال فيه نظر ؛ لأن نسبة النساء العوانس اللواتي يستطعن أن ينفقن على أنفسهن ويوفرن السكنى من غير حاجة إلى نفقة الزوج وسكناه قليلة ، فإذا عالجنا مشكلة العدد القليل علاجاً جزئياً مبتوراً ، فمن للعدد الأكبر من العوانس اللاتي لا يجدن المال ولا المسكن !!
أما مشكلة العنوسة فيكم حلها فيما يلي :
أ- عدم المغالاة في طلب المهور وتكاليف الزواج
ب - عدم وضع الشروط والعراقيل في طريق المتقدم للزواج ، وذلك بالتخلي عن اتلعادات والتقاليد المتبعة في هذا الجانب .
ج- عدم رد طالب الزواج إذا كان قادراً على ذلك ، خاصة إذا كان أرملاً ، أو سبق له الزواج .
د- التعدد لمن كان قادراً عليه
ه- التكافل الاجتماعي بين الأغنياء وغير القادرين على تحمل أعباء الزواج .وغير ذلك من الحلول التي لو تكاتف المجتمع على تطبيقها ، لما وجدت العنوسة إلى أبنائنا وبناتنا سبيل .
 

سما الأزهر

:: متخصص ::
إنضم
1 سبتمبر 2010
المشاركات
518
التخصص
الشريعة الإسلامية
المدينة
القاهرة
رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

أليس فيه تحصينا للمرأة والرجل؟
بالنظر إلى المضار المترتبة عليه يترجح القول بعدم قبوله عملاً بقاعدة درء المفاسد مقدم على جلب المصالح ، من هذه المضار :
أ- قد يتخذه بعض النسوة وسيلة لارتكاب الفاحشة بدعوى أنها متزوجة مسيار ، خاصة وأن وجود الرجل في البيت ليس له ضابط معين ، ولا أبالغ إن قلت لا قوامة له عليها .
ب- قد يعقد سراً بين المرأة والرجل ، وهذه السرية تعود بالبطلان على العقد عند بعض الفقهاء ، وتضع الإنسان في موطن الريبة والشك .
إن الزواج في الإسلام لا تقتصر ثمرته على إشباع الغريزة وتلبية الرغائب المادية ، بل له وظائف نفسية وروحية واجتماعية لابد من رعايتها واعتبارهاها إلى جانب مطلب الغريزة منها :
أنه علاقة روحية تليق برقي الإنسان وتسمو به عن درك الحيوانية التي تكون علاقة الذكر بالأنثى فيها هي الشهوة البهيمية فقط ، وهذه الناحية النفسية هي المودة والرحمة التي جعلها الله بين الزوجين ، وهي التمازج النفسي الذي عبر الله تعالى عنه بقوله : " هن لباس لكم وأنتم لباس لهن " .
 

أم طارق

:: رئيسة فريق طالبات العلم ::
إنضم
11 أكتوبر 2008
المشاركات
7,422
الكنية
أم طارق
التخصص
دراسات إسلامية
المدينة
الرياض
رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

لا مانع إن شاء الله رب العالمين
حسنا ما العنوان الأفضل برأيكم ؟
 

سما الأزهر

:: متخصص ::
إنضم
1 سبتمبر 2010
المشاركات
518
التخصص
الشريعة الإسلامية
المدينة
القاهرة
رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

أما زواج فرند فهو أيسر من زواج المسيار إذا كان مسجَّلا ومعلنا، وإلا فهو أخو الزنا.
زواج فريند دعوى أطلقها الشيخ عبد المجيد الزنداني مفتي اليمن السابق ورئيس جامعة الإيمان ، وأرد استشارة المجلس الفقهي الأوربي بشأنها ؛ لحل مشكلة الشباب المسلم في الغرب ، فهو من فقه الأقليات المسلمة ، ولا يجوز تعميم الدعوى في الداخل والخارج حتى ولو كان مسجلاً ومعلناً . وهو أقبح من المسيار ؛ لأن مكان المعاشرة الزوجية ليس له ضابط ، بل هو محل شبهه ، فقد يكون في شقة مفروشة تؤجر بالساعة أو الساعتين ، وقد يكون في فندق ، وقد يكون في شقة صديق ، أو في بيت أهله ، أو أهلها ، كل ذلك وهي ماتزال في بيت أبيها ، والزواج بهذه الصورة حري بالذم . والله تعالى أعلى وأعلم
 

سما الأزهر

:: متخصص ::
إنضم
1 سبتمبر 2010
المشاركات
518
التخصص
الشريعة الإسلامية
المدينة
القاهرة
رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

حسنا ما العنوان الأفضل برأيكم ؟
أقترح أكثر من عنوان ، وأترك المجال لكم وللمشاركين معنا أن يدلو بدلوهم في اختيار أو اقتراح عنوان مناسب
زواج المسيار ومقاصد بناء الأسرة في الإسلام
السيف البتار في نقد زواج المسيار
 

أم طارق

:: رئيسة فريق طالبات العلم ::
إنضم
11 أكتوبر 2008
المشاركات
7,422
الكنية
أم طارق
التخصص
دراسات إسلامية
المدينة
الرياض
رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

السيف البتار في نقد زواج المسيار
أصوت لهذا العنوان فهو أكثر تعبيرا عن رأي صاحبة الموضوع (الدكتورة سما) وأغلب المشاركين
وبانتظار رأي الباقين
 
إنضم
21 ديسمبر 2010
المشاركات
32
العمر
38
الكنية
أبو عياض
التخصص
اللغة
المدينة
أبلغ
رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

قوله أباحوه أي العلماء فيه جراءة علي الشارع أو علي الأقل عدم الاحترام للحل والحرمة الذين يختص ربنا تبارك وتعالي بالحكم بهما
 
إنضم
21 ديسمبر 2010
المشاركات
32
العمر
38
الكنية
أبو عياض
التخصص
اللغة
المدينة
أبلغ
رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

زواج بالمسيار رواج بالمسمار وضياع شرفي مقصود وصغار شرفي مصمود
 
إنضم
4 ديسمبر 2011
المشاركات
451
العمر
64
التخصص
الوعظ والارشاد
المدينة
المسيلة
رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

الى الاخ تين السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته اقترح عنوانا اكثر تنبيها واكثر تحذيرا منهذا الاسمين والاسم الثاني اقرب لكن اقترح ان وافقو ا الجل في هذا وهو اسم { ابطال زواج المسيار) وللعلم لقد بدا الكلام في الجزائر بعد اصدار الوزارة هذه المسالة والاستفسار عن هذا الاسم لانه لم يكن معروفا قبل هذا وبدا البعض لمن لا يريد ان يتحمل المسؤلية اتجاه الاولاد ولمن له نية اخرى ولمن يريد ان يتغطى بالفتاوي هذه لغرض في نفسه اي يريد ان يستتر بها لغرض قبيح نسال الله انيثبتنا على صراطه المستقيم
 

زياد العراقي

:: مشرف ::
إنضم
21 نوفمبر 2011
المشاركات
3,601
التخصص
...
المدينة
؟
رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

ألا يستحق الموضوع التثبيت
 

سما الأزهر

:: متخصص ::
إنضم
1 سبتمبر 2010
المشاركات
518
التخصص
الشريعة الإسلامية
المدينة
القاهرة
رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

لكن اقترح ان وافقو ا الجل في هذا وهو اسم { ابطال زواج المسيار)
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته عبد الحفيظ بن محمد
كلمة : إبطال زواج المسيار ، ستفتح مجالاً لرد المبيحين له بقولهم : إنه مكتمل الأركان والشروط ؛ فأين محل البطلان ؟
 
إنضم
4 ديسمبر 2011
المشاركات
451
العمر
64
التخصص
الوعظ والارشاد
المدينة
المسيلة
رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

وعليكم السلام ورحمة الله تعالى وبركاته سما
قلت سيتيح للمبيحين له بانه مكتمل الشروط نحن في زمن اتعبون السياسيون ثم زاد المتفيقهون ان صح تعبيري يقول ابن باديس رحمه الله في معنى للكلامه اثنان ان صلحا وتلاقا وتفاهما صلحت البلاد والعباد وان تنافرا واختلفا فسدت البلاد والعباد لماذا قلت هذا لان الشريعة في واد ونحن في واد ثم اصبح الكثير من الناس يتجرؤون على الشريعة باقواله وافعاله وليس باهل للقول بالجواز والمحظور
اليس الفقه مبني علىاصول و ادلة اذن الا ينظر المفتي في فتواه على ادلة قوية تبيح او تمنع اليس الفقيه مثله مثل الطبيب لابد ان يشخص الداء للمريض ثم يعطي له الوصفة او يعطيه ارشادات اخرى ثانيا اذا كان يبيح هذا المتعة وادلته ضعيفة الا يرجع الى الصواب ويقول اني اخطات في تقديري واجتهادي اليس القاعدة الاصولية تقول {درا المفسدة مقدمة على جلب المنفعة ) اليس ان هذا الزواج يفتح بابا الى فساد الاسرة و تفكك الاسرة المسلمة وانظر الى حالنا اليوم لو صلحت الاسرة لصلح المجتمع الاسلامي برمته ولتوحدت الدول الاسلامية قاطبة والزوجة مثلها مثل ملكة النحل ان وجدت المكان مهيأ لها انتجت عسلا وان لم تجد هربت وغادرت الم يرشدنا الاسلام الى بناء اسرة على المودة والمحبة والاحترام والاستقرار النفسي وغير ذالك الم يعطينا القران مثلا لبيت العنكبوت اتخذت بيتا وان اوهن البيوت لبيت العنكبوت وان كان المقصد ليس في هذا ولكن ربما ناخذ منها استنباطا الم يرشدنا القران الى درء المفسدة مقدمة على جلب المنفعة في قوله تعالى {يسالونك عن الخمر والميسرقل فييهما اثم كبير ومنافع للناس واثمهما اكبر من نفعهما ) ان صح استنباطي فجا ءالاثم اكبر من النفع واذا كانت المفسدة اكثر من النفع فلا داعي لذالك
ثم سما هل يوجد لهم دليل من الكتاب او السنة او الاجماع او هل فعلوه السلف الصالح من قبلنا واسوق قصة للعبرة والتعقل لاهل فتاوى على الهواء وقع حاكم من الامراء على زوجه اظن ملك يمينه في رمضان ثم استدعى الفقهاء في قصره ليسالهم عن الحكم فقالوا له ان عليك اطعام ستين مسكينا ولكن حتى ياتيك فلانامن الفقهاء الكبار فان اجاز لك فنحن نوافق على ماقال فاستدعي وجميع من حضروا فقال هذا الفقيه العالم الرباني ان عليك ان تصوم 60يوما كفارة زائد يوم القضاء فاستغرب الفقهاء ولم يتكلموا عند الحاكم ولما خرجوا قالوا له انك خرجت عن السنة فالاولى تقديم الاطعام ثم ان لم يستطع يصوم فقال ان هذا وامثاله لهم من المال ما لهم فان اجزتم له الاطعام وله ما له في كل مرة يقع على زوجته ويطعم الناس ويقول انكم اجزتم لي الاطعام وويسترخص المسالة فان سددتم له الطريق فلا يرجع الى هذا الفعل فقالوا اصبت انت شيخنا وامامناوقدوتنا والواقعة وقعت في عهد الامويين او العباسيين واليوم ان الناس تساهلت باحكام الشريعة اما من يقول فانه حل للعنوسة وللعنوسة باب اخر او حلول اخرى ومنها ان السلطات العربية لو صدقت مع نفسها ومع شعبها لحلت مشاكل العنوسة ولا وجد للطلاق في الدول العربية الا نسبة 5بالمئة او 10 ففي الجزائر منذ 3او4 سنين يوجد بها 35 بالمئة
اولا بعض الحلول ا لمختصرة في رايي اولا فتح جمعيات بالتعاون مع السلطة للتزويج الشباب والشابات ف هنا تجد الرجل في الجزئر عمره من 30الى35الى40الى50 ولم يتزوج لماذا يقول ليس لي سكن ولست ا عمل عملا دائما اي العمل اليومي لايثق فيه لان اغلب الشباب اليوم يريد الاستقلال عن ابيه وامه او عن الاسرة ثانياتفهم التعدد وما من فوائد لمن يستطيع ان يعدد ثالثا حرية الامام اقصد امام المسجد واعيان البلد لحل المشاكل الاسرية لان القاضي والمحامي لا يريد الحل للمشاكل العائلية بل لا يريد الا الدراهم ثم يتكلم ببعض الاحكام القانونية وليس الشريعة كانه فرعون ويماطل في الاحكام واقصد هنا في الجزائر ثالثا ان اي جمعية تشكل اوتريد ان تشكل الا وتمنعها وزارة الداخلية من العمل لاداء هذه الرسالة اما جمعيات الموسيقى والاختلاط والفنون والفساد الا وتبارك بها وتدعمها ماديا ومعنويا ووقد منعت جمعية شمس الدين في العاصمة وقد ادت دورا كبيرا في هذا المجا ل لمدة قصيرة ومنعوه من الاستمرار وشكى حتى لرئيس الجمهورية ولم يبالوبندائه ولا بما يقدم واغلق له المقر
اضف الى هذه النقطة نقطة اخرى ذات اهمية كبيرة فتح او كسر هذه الحواجز والجدارت الضخمى بين الدول العربية للزواج بين الجزائري والمصرية اوالخليجية او الشامية والعكس كذال وتسهيل هذا الترابط وتدعيمه ماديا ومعنويا لماذ ممنوع السعوديةتتزوج باخر خارج الخليج واسوق الامثلة على ذالك الشباب الجزائري اغلبيته ذهب الى اوربا او امريكا من اجل ان يتزوج ويعمل ووجد تسهيلات لم يكن يتوقعه ابدا من جنسية وعمل وغير ذالك وارى كثير من الشباب المتدين يريد ا ن يذهب الى الخليج من اجل العمل ومن اجل ان لو يجد تسهيلات لتزوج هناك ولماذا حتى يتزوج بواحدة اوروبية رغم ان فيه فائدة كبيرة للاندماج ودخل الكثيرات منهن الاسلام والانسان يحب الشيء الغريب وهذا سبب من الاسباب الذي يربط ويوحد بين الدول الاسلامية وانظروا رحمكم الله لكثرة العشرة وللتزاج الجزائريين من الفرنسيات اصبح الكثير من الفرنسيين والجزاريين اقول المغرب العربي كله ينظر على ان فرنسا اقرب الينا وهم الى المغرب العربي اقرب كذالك اقول وذالك لربط الصلة والتقارب والمدة الزمنية الطويلة كانهم كتلة واحدة ولماذا لا تكون بين الدول العربية الاسلامي وقد شكا الامير شكيب ارسلان في كتابه لماذا تاخر المسلمون وتقدم غيرهم شكا من سوء المعاملة لبعضنا بعض هدا واسمحولي هذه وجهة نظري ان اصبت فمن الله وان اخطات فمن نفسي ومن الشيطان والله يغفر لي ولكم
 

د. أيمن علي صالح

:: متخصص ::
إنضم
13 فبراير 2010
المشاركات
1,023
الكنية
أبو علي
التخصص
الفقه وأصوله
المدينة
عمان
رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

يا جماعة ما لي أراكم تأكأكتم على تحريم هذا الزواج رغم كثرة المفتين بإباحته من الأفراد وهيئات الفتوى، حتى مجمع الفقه الإسلامي؟!
مع تقديري لمشاركاتكم وآرائكم، فإنها تنظيرية لا تصمد أمام السَّبر الفقهي
كل اعتمادكم في التحريم إنما هو على النظر المقاصدي العام. وهو باب مخوف لا يحسن استعماله كل أحد.
زواج المسيار وزواج فرند وإن لم يكونا مثاليين، فإنه تتوفر فيهما الحدود الدنيا من أركان وشروط عقد الزواج.
الزواج بنية الطلاق شر منهما بكثير وقد أباحه جمهور الفقهاء. بل أباح المالكية وغيرهم الزواج لتحلة القَسَم. (من تزوج فقط لأنه حلف أن يتزوج ثم طلق بعد ذلك ولو في نفس مجلس العقد.) والمالكية هم أهل المقاصد.
المقاصد التي تذكرونها هي للزواج على وجه الجملة. مثل التناسل والسكن والمودة...الخ. ومع ذلك يصح عقد الزواج حتى لو لم تتحقق بعض هذه المقاصد. مثلا يصح زواج المرأة التي لا تنجب لمرض أو كبر مع أنه يقطع بعدم تحقيق مقصد التناسل في هذا العقد. ويصح عند الجماهير زواج المجنون والمجنونة، مع أن هذا العقد، ربما لا يحقق شيئا من المقاصد العامة التي تذكر للزواج. ويصح زواج من أراد السفر وحده بعد الزواج ولو لعشرين سنة، بعيدا عن أهله ووطنه، حتى لو لم يتحقق مقصد السكن. ويصح زواج المحبوس في السجن، حتى لو كان المسموح له هو أن يعاشر زوجته مرة في الشهر (كما تسمح به بعض الدول)...الخ.
زواج المسيار تتحقق منه مقاصد كثيرة للرجل والمرأة. أما الرجل فبتسكين شهوته، وتنعمه بمال المرأة (تنكح المرأة لمالها). وأما المرأة فبتسكين شهوتها، وحصولها على الولد. وهذه المقاصد بحد ذاتها كافية لإباحة الزواج.
حديث سودة دليل دامغ على أن للمرأة أن تسقط حقها في المبيت، ولم أر لكم عليه جوابا. والنفقة أمرها أسهل من المبيت فتقاس عليه، بل نص النبي صلى الله عليه وسلم أن المرأة تنكح لمالها، وهذا دال من باب أولى على جواز أن تسقط حقها في النفقة.
من الضروري أن نفهم هنا أن زواج المسيار هو حالة استثنائية لأغراض خاصة ضمن بلاد معينة تكثر فيها العنوسة مع غنى المرأة، وهو في نظري حل جيد يحقق جانبا من حاجات تلكم النساء.
وأرجو أن ندرك هنا أن خطورة الإفتاء بالتحريم لا تقل عن خطورة الإفتاء بالإباحة، فالمفتي في كلا الحالين على شفير جهنم.
والتشدد يحسنه كل أحد ولكن العلم هو الرخصة من فقيه.
والله أعلم.
 

أم طارق

:: رئيسة فريق طالبات العلم ::
إنضم
11 أكتوبر 2008
المشاركات
7,422
الكنية
أم طارق
التخصص
دراسات إسلامية
المدينة
الرياض
رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

فاستدعي وجميع من حضروا فقال هذا الفقيه العالم الرباني ان عليك ان تصوم 60يوما كفارة زائد يوم القضاء فاستغرب الفقهاء ولم يتكلموا عند الحاكم ولما خرجوا قالوا له انك خرجت عن السنة فالاولى تقديم الاطعام ثم ان لم يستطع يصوم فقال ان هذا وامثاله لهم من المال ما لهم فان اجزتم له الاطعام وله ما له في كل مرة يقع على زوجته ويطعم الناس ويقول انكم اجزتم لي الاطعام وويسترخص المسالة فان سددتم له الطريق فلا يرجع الى هذا الفعل فقالوا اصبت انت شيخنا وامامناوقدوتنا
أخي عبد الحفيظ هذه الحادثة كنا ندرسها في كتب الأصول لبيان خطأ هذا الاجتهاد لا لتصويبه
فلا يجوز لأحد تغيير الحكم الشرعي ومخالفة نص الكتاب والسنة باجتهاده حتى لو كانت نيته صالحة
فإن أول شرط من شروط الاجتهاد عدم وجود نص من الكتاب والسنة والنص هنا صريح فلا اجتهاد في موضع النص
 

سما الأزهر

:: متخصص ::
إنضم
1 سبتمبر 2010
المشاركات
518
التخصص
الشريعة الإسلامية
المدينة
القاهرة
رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته د. أيمن علي صالح
يا جماعة ما لي أراكم تأكأكتم على تحريم هذا الزواج رغم كثرة المفتين بإباحته من الأفراد وهيئات الفتوى، حتى مجمع الفقه الإسلامي؟!
أولاً : ماذا تقصد بكلمة تكأكأتم ، فإن كانت بمعنى تجمعتم ، فنعم ، وإن كانت بمعنى ضعفتم وجبنتم وتراجعتم فلا ؟!
ثانياً : وهل الصواب دائما في جانب الكثرة - لو صدق ادعائك بكثرة المفتين به - بل جل من أباحوه لاستكماله الأركان والشروط أضافوا له أوصافاً مذمومة ، وإليك قول بعض من يعتد بخلافهم في الفتوى :
د. وهبة الزحيلي : هذا الزواج صحيح غير مرغوب فيه ؛ لأنه يفتقد إلى تحقيق مقاصد الشريعة في الزواج من السكن النفسي والإشراف على الأهل والأولاد ، ورعاية الأسرة بنحو أكمل ، وتربية أحكم "
د. يوسف القرضاوي : أنا لست من دعاة المسيار ، ولا المرغبين فيه ، فلم أكتب مقالة في تحبيذه ، أو الدفاع عنه ، ولم أخطب خطبة تدعو إليه "
د. عبد الله منيع : " أعتبره مهين للمرأة وكرامتها "
وعليك مراجعة المشاركة من بداية مناقشتها وستقف على أكثر من ذلك ، على لسان من أباحوه .
مع تقديري لمشاركاتكم وآرائكم، فإنها تنظيرية لا تصمد أمام السَّبر الفقهي
بل مقاصدية ، لا ظاهرية ؟!
كل اعتمادكم في التحريم إنما هو على النظر المقاصدي العام. وهو باب مخوف لا يحسن استعماله كل أحد.
ومن قال بالتحريم ، أو بالتوقف ، أو بالكراهة ، أو بالمنع سداً للذرائع ليس كل أحد ؟! بل علماء يُعتد بخلافهم ، منحهم الله تعالى جودة النظر وشفوف الرأي في النظر إلى مقاصد التشريع .
زواج المسيار وزواج فرند وإن لم يكونا مثاليين
ذكر زواج الفريند مع المسيار في هذه المشاركة غير سديد ، لأن دعوى زواج فريند لمسلمي الغرب ، وكانت مجرد دعوى أطلقها الزنداني لاستشارة المجلس الفقهي الأوربي فيها ، وليس له علاقة بحال المسلمين في الداخل ، لكن للأسف كالبست الدعوى أن تخرج حتى عممها هاضمي حقوق المرأة واستقلالها وامتهان كرامتها في الداخل والخارج ؟؟؟!!!!!
فإنه تتوفر فيهما الحدود الدنيا من أركان وشروط عقد الزواج.
وما الذي يمنع من أن يقع عقد الزواج بكامل شروطه وأركانه ومقاصده ، أليس في ذلك مصلحة للأسرة والمجتمع ، وسد الذرائع على أمثال هذه الدعاوى التي ستجد من يروجها ممن نصبوا أنفسهم للفتوى ، بل وستكون باباً لا يغلق لصور ماأنزل الله بها من سلطان .
الزواج بنية الطلاق شر منهما بكثير وقد أباحه جمهور الفقهاء.
المقاصد والنيات لا يعلمها إلا الله تعالى ، وقد ينوى الطلاق ولا يطلق كما قال السادة الشافعية وغيرهم .
ولو أجريت إحصائية بعدد المريدين للزواج بنية الطلاق ، وبين المريدين للمسيار في الداخل لرجحت متعة المسيار بكل تأكيد ؛ لأنه يخلو من أي إلتزامات أسرية غير عقد ظاهري مكتمل الأركان ، ومتعة جزئية لا تغني من جوع .
المقاصد التي تذكرونها هي للزواج على وجه الجملة. مثل التناسل والسكن والمودة...الخ. ومع ذلك يصح عقد الزواج حتى لو لم تتحقق بعض هذه المقاصد.
نعم لأنه لا اشتراط في نفي هذه المقاصد ، أما المسيار فيقوم على اشتراط نفي جميع المقاصد إلا المتعة ؟!
مثلا يصح زواج المرأة التي لا تنجب لمرض أو كبر مع أنه يقطع بعدم تحقيق مقصد التناسل في هذا العقد. ويصح عند الجماهير زواج المجنون والمجنونة، مع أن هذا العقد، ربما لا يحقق شيئا من المقاصد العامة التي تذكر للزواج. ويصح زواج من أراد السفر وحده بعد الزواج ولو لعشرين سنة، بعيدا عن أهله ووطنه، حتى لو لم يتحقق مقصد السكن. ويصح زواج المحبوس في السجن، حتى لو كان المسموح له هو أن يعاشر زوجته مرة في الشهر (كما تسمح به بعض الدول)...الخ.
قياس صحة زواج المسيار على هذه الصور قياس مع الفارق ، ولا أبالغ إن قلت أنه من تلبيس إبليس ؛ لأنه لم يقع الاشتراط قبل الزواج على إلغاء هذه المقاصد ، إنما هي ظروف تواجه بعض الأسر في نطاق الزواج الصحيح ، ومع وجودها تصان المرأة وحقوقها .
quote=د. أيمن علي صالح;95450]زواج المسيار تتحقق منه مقاصد كثيرة للرجل والمرأة. أما الرجل فبتسكين شهوته، وتنعمه بمال المرأة (تنكح المرأة لمالها)[/quote]
ولما لا يتزوج زواجاً متفق على صحته ، وبه أيضاً يحصل على تسكين شهوته - على حد قولكم - ، وأما عن تنعمه بمال المرأة في المسيار فماذا تفعل الفقيرة التي تحتاج إلى الزواج وليس لديها مأوى لزوج المسيار ؟ الحلول لابد وأن تكون جامعة كلية لا جزئية .
وأما المرأة فبتسكين شهوتها، وحصولها على الولد. وهذه المقاصد بحد ذاتها كافية لإباحة الزواج.
أما تسكين الشهوة فقد سبق ورددنا عليها ، فأي تحصين في هذا الزواج الذي في كثير من حالاته يترك الرجل المرأة بالعام والعامين أو حتى بالأشهر ثم يأتي إليها لتفريغ شهوته ، ولا يعلم عنها شيئاً ، وأما حصول الولد فغالب الزيجات وعلى لسان من جربن هذا الزواج يتم الاشتراط على عدم الإنجاب ؛ لأنها في الغالب تكون زوجة ثانية ، أو ثالثة ، أو رابعة ، أو حتى أولى مؤقتاً حتى يتزوج زواجاً طبيعياً ، وإن حدث ونتج أولاد من هذا الزواج فآثاره بالغة الخطورة عليهم ، إذ تضعف روابط الأبوة والبنوة ، ويخرج جيلاً يفقد الإحساس بالانتماء للأسرة والمجتمع ، ويفقد أبسط قواعد التربية السليمة ، وبالطبع فإن فقدان حنان الأب ومتابعته يبلد أحاسيس الطفل ويكسبه فظاظة ، وتنمو في داخله مشاعر سلبية هدامة ، فهذا الزواج يشجع على تفكك الأسر وانتشار العرفي والسري بأشكاله المبتدعة المخالفة لشرع الله .
حديث سودة دليل دامغ على أن للمرأة أن تسقط حقها في المبيت، ولم أر لكم عليه جوابا. والنفقة أمرها أسهل من المبيت فتقاس عليه
سبقت مناقشة حديث سودة سودة رضي الله عنها ، ولا مانع من إعادتها موجزة ، حديث سودة رضي الله عنها خارج عن محل النزاع ؛ لأنها ملكت المبيت ثم تنازلت عنه ، أما المسيار المرأة لم تملك شيئاً حتى تتنازل عنه ، فهل يجوز للإنسان أن يتنازل عن مالا يملك ؟ هذا أولاً
وثانيا: لم يشترط عليها رسول الله صلى الله عليه وسلم ذلك ، ولا طلبه منها ، ولا فهمته من تصرفه معها ، وإنما خافت لما كبر سنها أن يطلقها رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فتنازلت عن ليلتها لعائشة رضي الله عنها ، ومع ذلك لم يحرمها رسول الله صلى الله عليه وسلم من الإيناس به والدخول عليها مثل باقي نسائه .
ولك أن تسأل : لماذا لم يقل لها رسول الله صلى الله عليه وسلم لاتخافي لن أطلقك واحتفظي بليلتك ؟ أقول - والله أعلى وأعلم _ هي كبيرة في السن فربما ضعفت عن آداء الحقوق الزوجية ، وكونها تعلم أن للرسول الله صلى الله عليه وسلم ليلة عندها قد يدعوها هذا إلى الألم النفسي لعدم قدرتها على إسعاد الزوج بالعلاقة الزوجية ، ولذا لم يجادلها رسول الله صلى الله عليه وسلم وأقرها على تصرفها ؛ لأن فيه مصلحة نفسية لها .
ل نص النبي صلى الله عليه وسلم أن المرأة تنكح لمالها، وهذا دال من باب أولى على جواز أن تسقط حقها في النفقة.
نعم تنكح المرأة لمالها ، ولها أن تتنازل عن نفقتها بعد ثبوتها ،بل ومؤخر صداقها ، بل وتعطي ماشاءت من مالها لزوجها هنيئاً مريئا . لات خلاف في ذلك ، ولا علاقة لهذا بمحل النزاع .
من الضروري أن نفهم هنا أن زواج المسيار هو حالة استثنائية لأغراض خاصة ضمن بلاد معينة تكثر فيها العنوسة مع غنى المرأة، وهو في نظري حل جيد يحقق جانبا من حاجات تلكم النساء.
وهل اقتصر المسيار على البلاد الغنية فقط أم تعداها ؟! عندنا في مصر بإحصائية 2009 ، 9مليون عانس من الرجال والنساء فاتهم قطار الزواج ، برأيك هل يحل المسيار المشكلة في مصر ؟؟!!
وأرجو أن ندرك هنا أن خطورة الإفتاء بالتحريم لا تقل عن خطورة الإفتاء بالإباحة، فالمفتي في كلا الحالين على شفير جهنم.
كلمة حق ، وماذا لو اجتمع في الأبضاع الحل والحرمة ، ماذا قال أهل العلم ؟ ولو تعارضت المفاسد والمصالح ، ماذا قال أهل العلم ؟
التشدد يحسنه كل أحد ولكن العلم هو الرخصة من فقيه.[/quote
وقد منعه وبين عواره أهلاً للعلم والفقه. والله تعالى أعلى وأعلم
 

سما الأزهر

:: متخصص ::
إنضم
1 سبتمبر 2010
المشاركات
518
التخصص
الشريعة الإسلامية
المدينة
القاهرة
رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

يتبع
 

سما الأزهر

:: متخصص ::
إنضم
1 سبتمبر 2010
المشاركات
518
التخصص
الشريعة الإسلامية
المدينة
القاهرة
رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

التشدد يحسنه كل أحد ولكن العلم هو الرخصة من فقيه.
وأين هؤلاء الفقهاء في طرح سبل تيسير الزواج ، والمنصوص عليها في الشرع مثل تخفيف المهور ، وتقديم صاحب الدين والخلق ، وترك الإسراف في متطلبات الزواج ، ونهي الأولياء عن العضل ، والتعدد لمن كان قادراً عليه ، والتكافل الاجتماعي الاقتصادي لمساعدة الشباب ، في بلادنا العربية من ينفق الملايين بل المليارات على مسابقات الغناء ، والبرامج المستنسخة من الثقافة الغربية ، وإنشاء القنوات الفضائية التي تعكر على القنوات الهادفة ، ودعم الإعلام الفاسد ، بل ودعم أهل الغناء والطرب ، أليست هذه الأموال لو وجهت إلى حل مشاكل الشباب لكان المسيار وأمثاله ليس له وجود على أرض الواقع ، في زمن عمر بن عبد العزيز كان يأمر الغلام أن يمشي في المدينة وينادي هل من مدين نسد عنه ، هل من مريد زواج نساعده ، برأيك لو نادى المنادي اليوم ، كم صوت سيقول أنا ؟؟! لماذا نبحث عن الرخص المحفوفة بالمفاسد ونترك الحلول المتفق عليها بنص الشارع ؟
 
إنضم
4 ديسمبر 2011
المشاركات
451
العمر
64
التخصص
الوعظ والارشاد
المدينة
المسيلة
رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

ام طارق جزاك الله كل خير عن هذا التنبيه لكن الله اعلم لم يخرج من النص هذا العالم انما سبق الترتيب للاعرابي الذي وقع على زوجته في حادثته للذي جاء الى رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول اني وقعت على زوجتي وا لتقديم على الترتيب هل هو خروج عن النص استفسار فقط اظنه تاديب لهذا الامير
اما اخي ايمن هل هذا الزواج له نص او حدث في عهد سلفنا ا لصالح واجازوه اوعملوه او اباحوه حتى يحرم او يجاز انما هو مستحدث وهذا اقول والله اعلم هو من معاصينا وكثرة بدعنا ارجوك اخي ايمن ان كان دليل او حدث هذا الامر في السلف فلن نخرج عن النص قيد انملة اضافة الى ذالك من مقاصد الشريعة المحافظة على عدم تفكك الاسرة اخي ايمن الزواج الصحيح بشروطه واركانه واحكامه هذا وقد تفككت الاسر الاسلامية فكيف مايضاف بعض الانكحة الفاسدة
الاخت سما في سنة 2010 اظن جعلت وزارة الثقافة هنا مهرجان الاغنية الفريقية فاوتي لنا بالعجب العجاب نساء من افريقية عرات كما ولدتهن امهاتهن رقص وخمر وخنا وفساد تزكم منه الانوف حتى من النا س من الشرفاء من يسكنون هناك هربوا من نتن هذا الفساد حتى انتهى وقالت وزيرة الثقافة وهي عدوة للاسلام والكل يعرفها ويعرف تاريخها قالت كل من ينكر هذا المهرجان نعتبروه ارهابي قلت قبل هذا ان من يريد ان يجعل جمعية خيرية هنا للتزويج الشباب والشابات يمنع ويغلق مقره فكيف بالتسهيل من الانظمة لتسهيله الاخت سما لكن اقول يجب علينا نحن المسلمين ان مايفعلوه اعداء الاسلام اتجاه المسلمين علينا ان ن جعل لهاحلا من النصوص الشرعية ومنها بعض الحلول مثلا ا لعنوسة لان الانظمة العربية هي سبب من ا سباب العنوسة واسباب الخنا كذالك لانهم لايريدون حلا لها ولا يساعدون اهل الخير في هذه المشاكل العويصة نسال الله ان يغفر لنا ويرحمنا
اضافة الى ذالك كماذكرت قبل هذا الا ننادي الى كسر الجدار الذي هو بين الشعوب او الامة الاسلامية او جدار برلين كما كسربين اخوتين او الحائط بين الكوريتين لتوحيد الصفوف الاسلامية وجمع شملها جمع الله شملنا ووحد صفنا غفر الله لنا ولكم
 

زياد العراقي

:: مشرف ::
إنضم
21 نوفمبر 2011
المشاركات
3,601
التخصص
...
المدينة
؟
رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

زواج المسيار تتحقق منه مقاصد كثيرة للرجل والمرأة. أما الرجل فبتسكين شهوته، وتنعمه بمال المرأة (تنكح المرأة لمالها).
أستاذنا الدكتور أيمن حفظكم الله
ولماذا تكون متعة ناقصة ، لماذا لا تكون النفقة والسكنى عليها ، ولكن تجد بجانبها رجل يملك القوامة عليها وإن كانت هي التي تنفق ، تسقط حقها في أن يكون الزوج هو المعيل ، لكن لا تسقط حقها في أن تكون لها أسرة تحلم بها كل فتاة ، فبذلك يتنعم هذا الرجل بمالها ، وأظن بذلك تحصل جميع المقاصد ... والله أعلم
 

د. أيمن علي صالح

:: متخصص ::
إنضم
13 فبراير 2010
المشاركات
1,023
الكنية
أبو علي
التخصص
الفقه وأصوله
المدينة
عمان
رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

رد: أنا ملك التخفيضات هل من منافس ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته د. أيمن علي صالح
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته أختي الفاضلة، سعدت بتعقباتك.
هل الصواب دائما في جانب الكثرة
لا طبعا. لكن ينبغي أن يتحفظ الإنسان كثيرا عندما يخالف الجمهور، وعليه أن يتحرى أن تكون أدلته ناهضة وسليمة من النقض والمعارضة، وهو ما لا يتوفر، من وجهة نظري، في أدلة المحرمين للمسيار.
بل جل من أباحوه لاستكماله الأركان والشروط أضافوا له أوصافاً مذمومة ، وإليك قول بعض من يعتد بخلافهم في الفتوى :
ما تفضلت به من نقول لا ينافي قولهم بالجواز، وهو ضد التحريم، ولا ينبغي أن تحشر أقوال هؤلاء مع المحرمين. بل المحرمون في جهة والقائلون بالجواز في جهة أخرى، ثم القائلون بالجواز ينقسمون إلى قائل بالجواز مع الكراهة وقائل بالجواز مطلقا وقائل بالندب على أصل الأمر في النكاح عموما، وهو ما أميل إليه.
ومن قال بالتحريم ، أو بالتوقف ، أو بالكراهة ، أو بالمنع سداً للذرائع ليس كل أحد ؟! بل علماء يُعتد بخلافهم ، منحهم الله تعالى جودة النظر وشفوف الرأي في النظر إلى مقاصد التشريع .
لا ينبغي أن يحشر من قال بالتوقف وبالكراهة مع من قال بالتحريم أو المنع، فهذان قولان على طرفي نقيض. ودعوى النظر المقاصدي منقوضة كما بينَّا سابقا، والنكاح له مقاصد كثيرة يسوغ مع أدناها. وقد جوَّز الفقهاء جواز الشيخ الفاني من امرأة لمجرد أن تخدمه. فاعتبروا الخدمة وحدها مقصدا يسوغ معه النكاح إذا تم بشروطه. والعلل أو المقاصد التي تذكر للنكاح هي مقاصد عامة كلية تترتب على الزواج بعمومه لا على آحاد الزيجات، ولا يشترط قصدها ولا احتمال تحققها في آحاد الزيجات. وهذا أحد مزالق الاستناد إلى النظر المقاصدي في الفتوى حيث لا يفرق كثير من غير المختصين بين المقاصد العامة والعلل الجزئية للأحكام.
ذكر زواج الفريند مع المسيار في هذه المشاركة غير سديد ، لأن دعوى زواج فريند لمسلمي الغرب ، وكانت مجرد دعوى أطلقها الزنداني لاستشارة المجلس الفقهي الأوربي فيها ، وليس له علاقة بحال المسلمين في الداخل ، لكن للأسف كالبست الدعوى أن تخرج حتى عممها هاضمي حقوق المرأة واستقلالها وامتهان كرامتها في الداخل والخارج ؟؟؟!!!!!
بغض النظر عن فكرة نشوء زواج فرند، فهو زواج كامل الشروط والأركان يفتقر للمسكن مؤقتا حتى يتيسر حال الزوجين أو ينفضَّا على طلاق، ولم أر أحدا من أهل العلم اشترط وجود المسكن لانعقاد النكاح. وكونه أفضل من المسيار ـ إذا كان مسجلا ومعلنا ـ أن المسيار فيه شبهة بطلان العقد ببطلان الشرط المقارن له، وزواج فرند لا شرط فيه عادة، بل واقع عدم قدرة الزوجين على توفير المسكن الدائم يفرض مثل هذه الحالة حتى يأذن الله بالفرج.
وما الذي يمنع من أن يقع عقد الزواج بكامل شروطه وأركانه ومقاصده ، أليس في ذلك مصلحة للأسرة والمجتمع ، وسد الذرائع على أمثال هذه الدعاوى التي ستجد من يروجها ممن نصبوا أنفسهم للفتوى ، بل وستكون باباً لا يغلق لصور ماأنزل الله بها من سلطان .
الواقع السيء هو الذي فرض مثل هذه الصور من الزواج. وأهمها العنوسة، وتكاليف توفير مسكن الزوجية. وهذه الصور حلول جزئية لمثل هذه المشكلات في بعض المجتمعات. وهذا مما لا ينبغي أن يُنكر.
المقاصد والنيات لا يعلمها إلا الله تعالى ، وقد ينوى الطلاق ولا يطلق كما قال السادة الشافعية وغيرهم .
ولو أجريت إحصائية بعدد المريدين للزواج بنية الطلاق ، وبين المريدين للمسيار في الداخل لرجحت متعة المسيار بكل تأكيد ؛ لأنه يخلو من أي إلتزامات أسرية غير عقد ظاهري مكتمل الأركان ، ومتعة جزئية لا تغني من جوع .
أولا: قصد المتعة من الزواج هو مقصد أصيل في الزواج، جاءت به النصوص منها قوله تعالى: (فما استمتعتم به منهن فآتوهن أجورهن)، وقوله تعالى: (فانكحوا ما طاب لكم من النساء)، وقال صلى الله عليه وسلم: (فلها المهر بما استحل من فرجها). وقال (لا حتى يذوق عسيلتك وتذوقي عسيلته)، وقال (وفي بضع أحدكم صدقة)، وقال (حُبب إلي من دنياكم النساء). وقال: (خير متاع الدنيا امرأة صالحة). وانطلاقا من هذا الباب عهد عن السلف كثرة الزواج والتَّسري حتى قال ابن عباس، وهو ممن أكثروا في هذا الباب حتى أباح نكاح المتعة: "خير هذه الأمة كان أكثرها نساء"، وتزوج عليٌّ أربعا من الحرائر وتسرى بستة عشر سرية، وكان ابن عمر، على شدة ورعه، ممن أكثروا من التسري. وانطلاقا من هذا أيضا تكاد تطبق تعريفات الفقهاء لعقد الزواج على أنه عقد على الاستمتاع مقابل المهر.
فإذا تقرر هذا، فإنه من المستهجن فقهيا تحقير قصد "المتعة" من الزواج، ووصف من يطلبونها بأنهم شهوانيون أو أنها شهوة حيوانية رخيصة. وهذه لعمري دعوى نصرانية رهبانية. أما الإسلام فدين واقعي اعترف بهذه الشهوة ونظمها بل أثاب على نشدانها، وأخبر النبي صلى الله عليه وسلم بأن المرأة إذا امتنعت عن فراش زوجها باتت تلعنها الملائكة، وفي هذا دلالة بالغة على أهمية هذه "المتعة".
ويقع في خطأ عظيم من يهوِّن من أمر هذه المتعة، كبعض الأخوات المتدينات اللاتي لا يرين لأزواجهن حقهم في نشدان هذا الأمر، لا سيما عندما تصبح إحداهن، بسبب السن والإنجاب، عاجزةً عن الوفاء بحق زوجها كما ينبغي فتسعى بكل جهد أن لا يتزوج زوجها من أخرى مسيارا أو غيره. وهن في هذا يعاندن مقصد الشارع في دينه، وفطرته في خلقه.
ثانيا: الزواج بنية الطلاق شر من المسيار بكثير لأنه دائم في الظاهر مؤقت في الباطن، ولو صرح الزوج بنية الطلاق لبطل العقد اتفاقا بين من لا يبيحون نكاح المتعة. أما المسيار فواضح لا يختلف ظاهره عن باطنه، وكما أن من كان لا ينوي الطلاق قد لا يطلق فكذلك من تزوج المسيار، قد يجعله غير مسيار وينفق ويعدل في المبيت.
نعم لأنه لا اشتراط في نفي هذه المقاصد ، أما المسيار فيقوم على اشتراط نفي جميع المقاصد إلا المتعة ؟!
هذا ليس بصحيح، لأن النسل وهو من أعظم مقاصد الزواج متحقق في المسيار، بل الغالب على من يرضين بالمسيار من النساء هو قصد الولد. أما المتعة فشأنها عظيم أيضا وهي أيضا مقصد أصيل في الزواج بحسب النصوص فلا أدري لماذا تستخفين بها.
قياس صحة زواج المسيار على هذه الصور قياس مع الفارق ، ولا أبالغ إن قلت أنه من تلبيس إبليس ؛ لأنه لم يقع الاشتراط قبل الزواج على إلغاء هذه المقاصد ، إنما هي ظروف تواجه بعض الأسر في نطاق الزواج الصحيح ، ومع وجودها تصان المرأة وحقوقها .
المقصد من ذكر هذه الصور ليس قياس المسيار عليها، وإنما بيان أن صحة الزواج وبطلانه لا تتوقف على تحقق جميع مقاصد الزواج أو أغلبها كما هي دعواكم. فهي نقض على قولكم : زواج المسيار لا يحقق مقاصد الزواج فيكون باطلا. فهذه الصور كذلك لا تحقق مقاصد الزواج وهي ليست باطلة باتفاق، فظهر أن تقريركم تعوزه الدقة. أما التفريق بالاشتراط قبل العقد أو معه فلا يغير من حقيقة الأمر شيئا. كلها صور لا تحقق مقاصد الزواج جميعها ولا أغلبها.

ولما لا يتزوج زواجاً متفق على صحته ، وبه أيضاً يحصل على تسكين شهوته - على حد قولكم
ربما لا يملك المال الكافي لذلك، وربما يخشى سطوة زوجته الأولى. فهل يزني أفضل؟!

وأما عن تنعمه بمال المرأة في المسيار فماذا تفعل الفقيرة التي تحتاج إلى الزواج وليس لديها مأوى لزوج المسيار ؟ الحلول لابد وأن تكون جامعة كلية لا جزئية .
لماذا يجب أن تكون الحلول كلية لا جزئية؟!!. هناك حلول كلية وهناك حلول جزئية. وهذا كله مقبول ما دام حلا. إذا كانت الفقيرة العانس لا تستطيع أن تتزوج، فما ذنب الغنية العانس أن تكون مثلها، هل نعاقب الغنية بسبب الفقيرة. ما تفضَّلت به في هذه النقطة غريب جدا.
أما تسكين الشهوة فقد سبق ورددنا عليها ، فأي تحصين في هذا الزواج الذي في كثير من حالاته يترك الرجل المرأة بالعام والعامين أو حتى بالأشهر ثم يأتي إليها لتفريغ شهوته ، ولا يعلم عنها شيئاً ، وأما حصول الولد فغالب الزيجات وعلى لسان من جربن هذا الزواج يتم الاشتراط على عدم الإنجاب ؛ لأنها في الغالب تكون زوجة ثانية ، أو ثالثة ، أو رابعة ، أو حتى أولى مؤقتاً حتى يتزوج زواجاً طبيعياً ، وإن حدث ونتج أولاد من هذا الزواج فآثاره بالغة الخطورة عليهم ، إذ تضعف روابط الأبوة والبنوة ، ويخرج جيلاً يفقد الإحساس بالانتماء للأسرة والمجتمع ، ويفقد أبسط قواعد التربية السليمة ، وبالطبع فإن فقدان حنان الأب ومتابعته يبلد أحاسيس الطفل ويكسبه فظاظة ، وتنمو في داخله مشاعر سلبية هدامة ، فهذا الزواج يشجع على تفكك الأسر وانتشار العرفي والسري بأشكاله المبتدعة المخالفة لشرع الله .
هذه كله استنتاجات غير مبنية على دراسات اجتماعية ولا إحصائية، ويمكن ردها بما يناقضها وهو أن المسيار غالبا ما يتحول إلى زواج عادي بعد مدة، خصوصا بعد حصول الولد، أو علم المرأة الأولى بهذا الزواج.
سبقت مناقشة حديث سودة سودة رضي الله عنها ، ولا مانع من إعادتها موجزة ، حديث سودة رضي الله عنها خارج عن محل النزاع ؛ لأنها ملكت المبيت ثم تنازلت عنه ، أما المسيار المرأة لم تملك شيئاً حتى تتنازل عنه ، فهل يجوز للإنسان أن يتنازل عن مالا يملك ؟
هذا الفرق غير مؤثر في الحكم لأنها سواء تنازلت أثناء العقد أو بعده أو قبله فهذا الزواج ـ كما يزعم المحرمون ـ لا يحقق مقاصد الزواج.
وأفهم من هذا أنك تجيزين المسيار لو وقع التنازل بعد العقد، لأنها ملكت ثم تنازلت، فهل هذا يحقق مقاصد الزواج من وجهة نظرك؟

ولك أن تسأل : لماذا لم يقل لها رسول الله صلى الله عليه وسلم لاتخافي لن أطلقك واحتفظي بليلتك ؟ أقول - والله أعلى وأعلم _ هي كبيرة في السن فربما ضعفت عن آداء الحقوق الزوجية ، وكونها تعلم أن للرسول الله صلى الله عليه وسلم ليلة عندها قد يدعوها هذا إلى الألم النفسي لعدم قدرتها على إسعاد الزوج بالعلاقة الزوجية ، ولذا لم يجادلها رسول الله صلى الله عليه وسلم وأقرها على تصرفها ؛ لأن فيه مصلحة نفسية لها .
هذا تخمين يخالف الظاهر. وهل المبيت عندها لمجرد "قضاء الشهوة" يا أُخيّة؟
نعم تنكح المرأة لمالها ، ولها أن تتنازل عن نفقتها بعد ثبوتها ،بل ومؤخر صداقها ، بل وتعطي ماشاءت من مالها لزوجها هنيئاً مريئا . لات خلاف في ذلك ، ولا علاقة لهذا بمحل النزاع .
بل هو قياس أولوية، إذا كان يحق له التنازل بعد الثبوت فلماذا لا يصح لها التنازل قبل الثبوت أو معه؟ أليست النتيجة واحدة وهو أن لا ينفق الرجل على المرأة ويتنعم بمالها؟ هل إذا تنازلت بعد الثبوت تتحقق مقاصد الزواج وإذا تنازلت مع العقد لا تتحقق مقاصد الزواج؟ لماذا هذا التفريق الشكلي؟ أين النظر المقاصدي الذي تدندنون حوله؟!!

وهل اقتصر المسيار على البلاد الغنية فقط أم تعداها ؟! عندنا في مصر بإحصائية 2009 ، 9مليون عانس من الرجال والنساء فاتهم قطار الزواج ، برأيك هل يحل المسيار المشكلة في مصر ؟؟!!
لا يحل، لأن المرأة الفقيرة تبحث عن معيل قبل الزوج، ولكن كون المسيار ليس حلا في مصر لا يمنع أن يكون حلا في الخليج، فلكل بلد ظروفه وأوضاعه الاجتماعية التي تفرض طبيعة الحل. زواج فرند قد يكون مناسبا لمصر أو للأقليات في الغرب وليس هو مناسبا في الخليج وهكذا. وهذه هي طبيعة الحلول والظواهر الاجتماعية دائما وأبدا.
وماذا لو اجتمع في الأبضاع الحل والحرمة ، ماذا قال أهل العلم ؟ ولو تعارضت المفاسد والمصالح ، ماذا قال أهل العلم ؟
إذا تعارضت المصالح والمفاسد ينظر إلى أيهما أغلب. وفي نظري لا أعظم من مصلحة امرأة عانس من زوج وولد يملأ عليها حياتها وينقذها من وحدتها. لا أستطيع أن أتصور مدى الألم النفسي الذي تعانيه امرأة فاتها قطار الزواج، فضلا عما يجره ذلك من تهافت العوانس في الزنا.
أختي الفاضلة د. سما الأزهر، لا بأس أن نختلف في هذه المسألة فهذه هي سنة الله في خلقه.
 
أعلى