العِلْمُ رَحِمٌ بَيْنَ أَهْلِهِ، فَحَيَّ هَلاً بِكَ مُفِيْدَاً وَمُسْتَفِيْدَاً، مُشِيْعَاً لآدَابِ طَالِبِ العِلْمِ وَالهُدَى،
مُلازِمَاً لِلأَمَانَةِ العِلْمِيةِ، مُسْتَشْعِرَاً أَنَّ: (الْمَلَائِكَةَ لَتَضَعُ أَجْنِحَتَهَا لِطَالِبِ الْعِلْمِ رِضًا بِمَا يَطْلُبُ) [رَوَاهُ الإَمَامُ أَحْمَدُ]،
فَهَنِيْئَاً لَكَ سُلُوْكُ هَذَا السَّبِيْلِ؛ (وَمَنْ سَلَكَ طَرِيقًا يَلْتَمِسُ فِيهِ عِلْمًا سَهَّلَ اللَّهُ لَهُ بِهِ طَرِيقًا إِلَى الْجَنَّةِ) [رَوَاهُ الإِمَامُ مُسْلِمٌ]،

مرحباً بزيارتك الأولى للملتقى، وللاستفادة من الملتقى والتفاعل فيسرنا تسجيلك عضواً فاعلاً ومتفاعلاً،
وإن كنت عضواً سابقاً فهلم إلى رحاب العلم من هنا.

لَفْظُ الجَلَالَةِ الله عَلَى نَحْوَينِ بِإِخْفَاءِ غَرِيبُ الضّمّةِ وَإِظْهَارُ ظَهِيرِ الفَتْحَةِ .

عصام أحمد الكردي

:: متفاعل ::
إنضم
13 فبراير 2012
المشاركات
409
الكنية
أبو يونس
التخصص
عابد لله
المدينة
الزرقاء
المذهب الفقهي
ملة إبرهيم حنيفا

لَفْظُ الجَلَالَةِ اللهُ عَلَى نَحْوَينِ بِإِخْفَاءِ غَرِيبُ الضّمّةِ وَإِظْهَارُ ظَهِيرِ الفَتْحَةِ .

تُحْدِثُ فَتْحَةُ حَرْفُ الّامْ ‘ لَ ’ أَلفٌ خَفِيّة عِنْدَ النّطْق بِهَا مُلَازِمَةً لِلّامْ ، وَلَهَا مِنَ النّطْقُ بِهَا نَحْوَِينِ
أ- تًلْفظُ فَتْحَةُ الّامََتَانِ بِلَفْظُ الجَلَالَةِ اللهُ كَمَا عِنْدَ النّطْق بِهَا مُلَازِمَةً لِلْحَرْفِ
ضَ ضَادْ ( أَوْ ضَاءْ إِنْ أَرَدتّم ) ، مِمّا يُحْدِثُ بِالنّطْقِ غَرِيبُ ضَمّة خَفِيّة
( أَى النّطْقُ بِا
لّامََتَانِ المُتَتَالِيَتَينِ يُحْدَثُ بِالفَتْحَةِ نُطْقًا، وَبِهَذَا لِغَرِيبِ الضمّة مُحْدَثهُ بِالنّطْقِ أقرَبُ ) كّمَا النّطْقُ مِنْ دُونِ تَكَلّف لِلَفْظِ الجَلَالَةِ الله فِى ءَايَةِ الكُرسِى : الله لَا إِلَهَ إلّا هُوَ ..... ، حيث بتَكَلّف ( أَى بِإِظْهَارِ ظَهِيرُ الفَتْحَةِ بالنّطْقِ ، يُصْبِحُ النّطْقُ بِه غَرِيبُ الطّور هًنَا ) يُمْكنِ أَنْ يُحْدَثَ لِلّامَتَانِ بِلَفْظُ الجَلَالَةِ اللهُ بِإِظْهَارِ ظَهِيرِ الفَتْحَةِ كَمَا بِفِرعِ ب الأَتِى

ب - تًلْفظُ فَتْحَةُ الّامََتَانِ بِلَفْظُ الجَلَالَةِ اللهُ كَمَا عِنْدَ النّطْق بِهَا مُلَازِمَةً لِلْحَرْفِ خَ ( حرفُ خَاء بنقطة ) ، مِمّا يُحْدِثُ بِالنّطْقِ إِظْهَارُ ظَهِيرُ الفَتْحَةِ ( وكما سبق يُصْبِحُ النّطْقُ بِه غَرِيبُ الطّورِ ، وَلَيسَ
غَرِيبُ الطّورِ بِمِثْلهِ مَا يَحْدُثُ بِإِظْهَارِ ظَهِيرُ الفَتْحَةِ بِنُطْقِ حَرْفُ لَامِ القَوْلِ للهِ فى ءاية : للهِ مَا فِى السّمَواتِ ومَا فِى الأَرضِ ......... ، فَعَلَى النّحو الأَخَرِ يُصْبِحُ النّطْقُ بِه غَرِيبُ الطّورِِ هًنَا ) .


 
أعلى