العِلْمُ رَحِمٌ بَيْنَ أَهْلِهِ، فَحَيَّ هَلاً بِكَ مُفِيْدَاً وَمُسْتَفِيْدَاً، مُشِيْعَاً لآدَابِ طَالِبِ العِلْمِ وَالهُدَى،
مُلازِمَاً لِلأَمَانَةِ العِلْمِيةِ، مُسْتَشْعِرَاً أَنَّ: (الْمَلَائِكَةَ لَتَضَعُ أَجْنِحَتَهَا لِطَالِبِ الْعِلْمِ رِضًا بِمَا يَطْلُبُ) [رَوَاهُ الإَمَامُ أَحْمَدُ]،
فَهَنِيْئَاً لَكَ سُلُوْكُ هَذَا السَّبِيْلِ؛ (وَمَنْ سَلَكَ طَرِيقًا يَلْتَمِسُ فِيهِ عِلْمًا سَهَّلَ اللَّهُ لَهُ بِهِ طَرِيقًا إِلَى الْجَنَّةِ) [رَوَاهُ الإِمَامُ مُسْلِمٌ]،

مرحباً بزيارتك الأولى للملتقى، وللاستفادة من الملتقى والتفاعل فيسرنا تسجيلك عضواً فاعلاً ومتفاعلاً،
وإن كنت عضواً سابقاً فهلم إلى رحاب العلم من هنا.

هل فعلا دية المراة نصف دية الرجل في الاسلام .

أبوبكر بن سالم باجنيد

:: مشرف سابق ::
إنضم
13 يوليو 2009
المشاركات
2,540
التخصص
علوم
المدينة
جدة
المذهب الفقهي
الحنبلي
رد: هل فعلا دية المراة نصف دية الرجل في الاسلام .

لكن يا اخي مسألة ادعاء الاجماع ربما غير واردة لان بعض علماء الاسلام لم يقروا بان دية المراة نصف دية الرجل وان كانوا قلة قليلة جدا انظر المبحث التي اعدته الاستاذة .
قال ابن حزم في "مراتب الإجماع" : وصفة الإجماع هو ما يتيقن أنه لا خلاف فيه بين أحد من علماء الإسلام، وإنما نعني بقولنا "العلماء": من حفظ عنه الفتيا من الصحابة والتابعين وتابعيهم وعلماء الأمصار وأئمة أهل الحديث ومن تبعهم، رضي الله عنهم أجمعين. ولسنا نعني أبا الهذيل ولا ابن الأصم ولا بشر بن المعتمر ولا إبراهيم بن سيار ولا جعفر بن حرب ولا جعفر بن مبشر ولا ثمامة و لا أبو عفان و لا الرقاشي، ولا الأزارقة والصفرية، ولا جُهّال الإباضية، ولا أهل الرفض. فإن هؤلاء لم يعتنوا من تثقيف الآثار ومعرفة صحيحها من سقيمها، ولا البحث عن أحكام القرآن لتمييز حق الفتيا من باطلها بطرف محمود، بل اشتغلوا عن ذلك بالجدال في أصول الاعتقادات. ولكل قوم علمهم. أهـ
 

أم طارق

:: رئيسة فريق طالبات العلم ::
إنضم
11 أكتوبر 2008
المشاركات
7,422
الكنية
أم طارق
التخصص
دراسات إسلامية
المدينة
الرياض
المذهب الفقهي
سني
رد: هل فعلا دية المراة نصف دية الرجل في الاسلام .

صدر حديثاً عن دار الفتح للدراسات والنشر:


تنصيف دية المرأة في الشريعة الإسلامية
مناقشة أصولية فقهية حديثية للدكتور يوسف القرضاوي
بقلم
الدكتور سعيد بن محمد المرّي
قطَر


جاء في كلمة الغلاف الخلفي للكتاب:

بحثٌ ماتع، تناول فيه مؤلفه مسألة دية المرأة، وبيّن صواب ما استقرّ عليه إجماع المسلمين مِن كونها على النصف من دية الرجل، عبر مناقشة علمية هادئة لما كتبه بعض المعاصرين في إنكار التنصيف المذكور، وعلى رأسهم الدكتور يوسف القرَضاوي.
وقد عالج هذا البحثُ المسألةَ من جوانبها المختلفة، من حيث أصول التشريع، فتناول حجية الإجماع وردّ ما أورده الشيخ القرَضاوي من تشكيكات عليها، ومن حيث الأدلة النقلية، من الكتاب العزيز والسنة المطهَّرة، متكلماً على الأحاديث الواردة بما تقتضيه الصناعة الحديثية، مع تنبيهات وفوائد ونقول مهمة.
وقد جاء هذا البحث على وجازته وافياً بالمقصود، لافتـاً النظر إلى الخلل المنهجي في التعامل مع هذه المسألة، الذي هو أصل الإشكال.

مرفق:
ـ مقدمة الكتاب.
ـ الفهرس.


 

المرفقات

  • دية المرأة - مقدم&.pdf
    101.5 KB · المشاهدات: 0
  • دية المرأة - فهرس.pdf
    86.2 KB · المشاهدات: 0

رائد الرائد

:: متابع ::
إنضم
23 أبريل 2010
المشاركات
77
التخصص
ادارة
المدينة
الدمام
المذهب الفقهي
شافعي
رد: هل فعلا دية المراة نصف دية الرجل في الاسلام .

لى الاخت الكريمة ام طارق
ما وضعتيه فقط الفهرس ومقدمة الكتاب فاين الكتاب ؟ هل بخلت ان تحمليه بكامله ؟
 

أم طارق

:: رئيسة فريق طالبات العلم ::
إنضم
11 أكتوبر 2008
المشاركات
7,422
الكنية
أم طارق
التخصص
دراسات إسلامية
المدينة
الرياض
المذهب الفقهي
سني
رد: هل فعلا دية المراة نصف دية الرجل في الاسلام .

لى الاخت الكريمة ام طارق
ما وضعتيه فقط الفهرس ومقدمة الكتاب فاين الكتاب ؟ هل بخلت ان تحمليه بكامله ؟
أخي رائد
الكتاب غير محمل بكامله على الشبكة لأنه جديد
وصاحب الدار الناشرة وضع فقط المقدمة والفهرس كدعاية للكتاب
فإن كان عندك سؤال عن أي مبحث يمكنني الإجابة عنه لأني اقتنيت الكتاب العام الماضي عندما أحضرته دار الفتح إلى معرض الكتاب عندنا
 

د. أيمن علي صالح

:: متخصص ::
إنضم
13 فبراير 2010
المشاركات
1,023
الكنية
أبو علي
التخصص
الفقه وأصوله
المدينة
عمان
المذهب الفقهي
الشافعي - بشكل عام
رد: هل فعلا دية المراة نصف دية الرجل في الاسلام .

ما أظنه ـ والظن أكذب الحديث ـ هو أن الصحابة رضوان الله عليهم نصفوا دية المرأة قياسا على نصيبها من الميراث إذ هو على النصف من نصيب الذكر
وهذا تماما يشبه تنصيفهم عدة الأمة بالمقارنة مع عدة الحرة قياسا على تنصيف الحد عليها، وهو محل إجماع المتقدمين ولا نص عليه من النبي صلى الله عليه وسلم فيما أعلم.
وتقليل دية المرأة عن الرجل إلى النصف ليس فيه امتهان أو ظلم للمرأة كما يطنطن حوله أرباب حقوق المرأة ومِن ثَمَّ جاراهم على ذلك بعض المشايخ؛ وذلك لأن الدية ليست ثمنا للإنسان؛ إذ هو لا يقدَّر بثمن، بل هي تعويض عما لحق أهله بفقده ومواساة لهم. ولما كانت الخسارة المادية لأهل المقتول الذكر أكثر منها من فقد الأنثى لأن الرجل هو العنصر الجالب للكسب والمال في الغالب كانت ديتُه ضعفَ دية الأنثى تماما كالميراث لما كانت مسؤوليات الذكر المادية في النفقة والمهر وغير ذلك أكثر من المرأة كان نصيبُه ضعفَ نصيبها، والله أعلم بالصواب.
 

مساعد أحمد الصبحي

:: مطـًـلع ::
إنضم
2 أكتوبر 2010
المشاركات
142
الكنية
أبو سعود
التخصص
عقيدة
المدينة
جدة
المذهب الفقهي
حنبلي
رد: هل فعلا دية المراة نصف دية الرجل في الاسلام .

وذلك لأن الدية ليست ثمنا للإنسان؛ إذ هو لا يقدَّر بثمن، بل هي تعويض عما لحق أهله بفقده ومواساة لهم. ولما كانت الخسارة المادية لأهل المقتول الذكر أكثر منها من فقد الأنثى لأن الرجل هو العنصر الجالب للكسب والمال في الغالب كانت ديتُه ضعفَ دية الأنثى تماما كالميراث لما كانت مسؤوليات الذكر المادية في النفقة والمهر وغير ذلك أكثر من المرأة كان نصيبُه ضعفَ نصيبها، والله أعلم بالصواب.

لله درك أبا علي ... والله كلام يثلج الصدر ويبرئ العليل ويروي الغليل !
وإنه لحديث ما صدر إلا عن علم وفقه ورسوخ رســــــــوخ ...

حفظك الله ومتعنا بك كثيــــــــــــــرا .... آميـــــــــــن
 
إنضم
27 يوليو 2010
المشاركات
12
الكنية
بو عمر
التخصص
فقه مقارن
المدينة
الأزهر
المذهب الفقهي
شافعي
رد: هل فعلا دية المراة نصف دية الرجل في الاسلام .

الدية إذا تعددت تفوق الدية الكاملة....
ثم إن المسلم يذعن لما يقوله الشرع وليس معنى هذا أن المرأة أقل من الرجل ...وإلا فهل أصبحنا نقيم المرأة بالمال وأنها على النصف من الرجل؟؟!! إذن أصبحت المرأة سلعة لها قيمة مالية!! ليس هذا مراد الشارع والمرأة أكرم من أن تقدر بثمن ...ولكنه الإذعان لطلب الشارع هو الاختبارالحقيقي للمسلم ...ولا أريد الخوض في المعاني والحكم من جعل الدية على النصف من دية الرجل وأن الرجل هو المعيل بخلاف المرأة وهو عمود الأسرة فكان التعويض من أجله أبلغ ووو ...لأن يكفيني أن الشرع قال هذا الحكم فأنا أومن وأصدق...وشكرا
 

رائد الرائد

:: متابع ::
إنضم
23 أبريل 2010
المشاركات
77
التخصص
ادارة
المدينة
الدمام
المذهب الفقهي
شافعي
رد: هل فعلا دية المراة نصف دية الرجل في الاسلام .

أخي رائد
الكتاب غير محمل بكامله على الشبكة لأنه جديد
وصاحب الدار الناشرة وضع فقط المقدمة والفهرس كدعاية للكتاب
فإن كان عندك سؤال عن أي مبحث يمكنني الإجابة عنه لأني اقتنيت الكتاب العام الماضي عندما أحضرته دار الفتح إلى معرض الكتاب عندنا

الى الاخت الكريمة
بارك الله فيكي حاولي ان تنقلي احسن مافي الكتاب ولو بضعة اسطر .
 

د. أيمن علي صالح

:: متخصص ::
إنضم
13 فبراير 2010
المشاركات
1,023
الكنية
أبو علي
التخصص
الفقه وأصوله
المدينة
عمان
المذهب الفقهي
الشافعي - بشكل عام
رد: هل فعلا دية المراة نصف دية الرجل في الاسلام .

لله درك أبا علي ... والله كلام يثلج الصدر ويبرئ العليل ويروي الغليل !
وإنه لحديث ما صدر إلا عن علم وفقه ورسوخ رســــــــوخ ...
غفر الله لي ولك يا أخي الفاضل، ولو وقفت على مبلغ جهلي وكثرة أخطائي لما قلت هذا الكلام.
روى ابن ماجة وغيره من حديث معاوية بن إبي سفيان مرفوعا: "إيَّاكم والتَّمَادُح، فإنه الذبح" [حسنه الألباني].
 
إنضم
31 مارس 2009
المشاركات
1,228
الإقامة
عدن
الجنس
ذكر
الكنية
أبو عبد الرحمن
التخصص
لغة فرنسية دبلوم فني مختبر
الدولة
اليمن
المدينة
عدن
المذهب الفقهي
شافعي
رد: هل فعلا دية المراة نصف دية الرجل في الاسلام .

ما أظنه ـ والظن أكذب الحديث ـ هو أن الصحابة رضوان الله عليهم نصفوا دية المرأة قياسا على نصيبها من الميراث إذ هو على النصف من نصيب الذكر
وهذا تماما يشبه تنصيفهم عدة الأمة بالمقارنة مع عدة الحرة قياسا على تنصيف الحد عليها، وهو محل إجماع المتقدمين ولا نص عليه من النبي صلى الله عليه وسلم فيما أعلم.
وتقليل دية المرأة عن الرجل إلى النصف ليس فيه امتهان أو ظلم للمرأة كما يطنطن حوله أرباب حقوق المرأة ومِن ثَمَّ جاراهم على ذلك بعض المشايخ؛ وذلك لأن الدية ليست ثمنا للإنسان؛ إذ هو لا يقدَّر بثمن، بل هي تعويض عما لحق أهله بفقده ومواساة لهم. ولما كانت الخسارة المادية لأهل المقتول الذكر أكثر منها من فقد الأنثى لأن الرجل هو العنصر الجالب للكسب والمال في الغالب كانت ديتُه ضعفَ دية الأنثى تماما كالميراث لما كانت مسؤوليات الذكر المادية في النفقة والمهر وغير ذلك أكثر من المرأة كان نصيبُه ضعفَ نصيبها، والله أعلم بالصواب.
أحسن الله إليك وبارك فيك يا شيخ
وعُدَّني لك من الذابحين (ابتسامة)
ما أحسن ذكرتم هنا
لم يحصل أني قرأت لك فندمت ، فعامة ما أقرأه لك يحمل فائدة
محبكم
 

فاتن حداد

:: متخصص ::
إنضم
14 يوليو 2009
المشاركات
553
الكنية
أصولية حنفية
التخصص
الفقه وأصوله
المدينة
إربد
المذهب الفقهي
المذهب الحنفي
رد: هل فعلا دية المراة نصف دية الرجل في الاسلام .

"أليست نفساً"؟
 
أعلى