العِلْمُ رَحِمٌ بَيْنَ أَهْلِهِ، فَحَيَّ هَلاً بِكَ مُفِيْدَاً وَمُسْتَفِيْدَاً، مُشِيْعَاً لآدَابِ طَالِبِ العِلْمِ وَالهُدَى،
مُلازِمَاً لِلأَمَانَةِ العِلْمِيةِ، مُسْتَشْعِرَاً أَنَّ: (الْمَلَائِكَةَ لَتَضَعُ أَجْنِحَتَهَا لِطَالِبِ الْعِلْمِ رِضًا بِمَا يَطْلُبُ) [رَوَاهُ الإَمَامُ أَحْمَدُ]،
فَهَنِيْئَاً لَكَ سُلُوْكُ هَذَا السَّبِيْلِ؛ (وَمَنْ سَلَكَ طَرِيقًا يَلْتَمِسُ فِيهِ عِلْمًا سَهَّلَ اللَّهُ لَهُ بِهِ طَرِيقًا إِلَى الْجَنَّةِ) [رَوَاهُ الإِمَامُ مُسْلِمٌ]،

مرحباً بزيارتك الأولى للملتقى، وللاستفادة من الملتقى والتفاعل فيسرنا تسجيلك عضواً فاعلاً ومتفاعلاً،
وإن كنت عضواً سابقاً فهلم إلى رحاب العلم من هنا.

العزيز في شرح الوجيز وهو الشرح الكبير، 23مجلد، ط جائزة دبي ، للإمام الرافعي

محمد بن عبدالله بن محمد

:: قيم الملتقى الشافعي ::
إنضم
15 مايو 2008
المشاركات
1,242
الإقامة
المملكة العربية السعودية
الجنس
ذكر
الكنية
أبو منذر
التخصص
اللغة العربية
الدولة
المملكة العربية السعودية
المدينة
الشرقية
المذهب الفقهي
الشافعي
الشرح الكبير في فروع المذهب أو فتح العزيز شرح الوجيز ويسمى أيضاً: (الفتح العزيز).وهو شرح لكتاب الوجيز للغزالي الطوسي.قال عنه تقي الدين ابن الصلاح: «لم يشرح الوجيز بمثله.»وهو من أهم الكتب في فروع الفقه، والذي صار يعرف به مؤلفه، فكثير من المترجمين له يسمونه: "صاحب الشرح الكبير" أو: (صاحب الشرح) المسمى بـالعزيزوقد تورع بعضهم عن إطلاق لفظ العزيز مجردا على غير كتاب الله فقال: (الفتح العزيز في شرح الوجيز).كما أن له شرح آخر صغير في الفقه يسمى بـ (الشرح الصغير).وكتاب الشرح الكبير هو شرح لكتاب الوجيز لأبي حامد الغزالي.قال ابن حجر الهيتمي: «لأن تلميذه الغزالي، اختصر النهاية المذكورة في مختصر مطول حافل، وسماه البسيط واختصره في أقلَّ منه وسماه: الوسيط واختصره في أقل منه وسماه: الوجيز، فجاء الرافعي، فشرح الوجيز شرحا مختصراً، ثم شرحاً مبسوطاً، ما صنف في مذهب الشافعي مثله».قال ابن الملقن: «الفتح العزيز فِي شرح الوجيز، قال الشيخ تقي الدين ابن الصّلاح: لم يشرح الوجيز بمثله. قلت: بل لم يصنف فِي المذهب مثله، قرأت على شيخنا: صلاح الدين -بالقدس الشريف- قال: سمعت شيخنا العلامة الرباني أبا إسحاق إبراهيم بن عبد الرحمن الفزاري -غير مرة- يقول: ما يعرف قدر الشرح للرافعي إلا بأن يجمع الفقيه المتمكن في المذهب الكتب التي كان الإمام الرَّافِعِيّ يستمد منها، ويصنف شرحًا للوجيز، من غير أن يكون كلام الرّافعي عنده، فحينئذٍ يعرف كل أحد قصوره عما وصل إلي إليه الإمام الرافعي". هذا أو معناه».حالة الفهرسة: مفهرستحقيق : مجموعة من المحققينراجعه ودققه وأشرف على إخراجه : الأستاذ الدكتور محمد عبدالرحيم سلطان العلماءالناشر : جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم - وحدة البحوث والدراساتالطبعة : الأولى 1437ه - 2016معدد المجلدات : 23تصوير : مكتبة مشكاة الإسلاميةhttp://www.almeshkat.net/books/archive/books/sarhwajez.rar
 
التعديل الأخير:
إنضم
25 يوليو 2012
المشاركات
505
الكنية
أبو زيد
التخصص
أصول الفقه
المدينة
حضرموت
المذهب الفقهي
الشافعي
رد: العزيز في شرح الوجيز وهو الشرح الكبير، 23مجلد، ط جائزة دبي ، للإمام الرافعي

جزاكم الله خيرا من أراد الكتاب مجزءا فعليه بهذه الصفحة على موقع أرشيف : https://archive.org/details/azizswajiz
 
أعلى