العِلْمُ رَحِمٌ بَيْنَ أَهْلِهِ، فَحَيَّ هَلاً بِكَ مُفِيْدَاً وَمُسْتَفِيْدَاً، مُشِيْعَاً لآدَابِ طَالِبِ العِلْمِ وَالهُدَى،
مُلازِمَاً لِلأَمَانَةِ العِلْمِيةِ، مُسْتَشْعِرَاً أَنَّ: (الْمَلَائِكَةَ لَتَضَعُ أَجْنِحَتَهَا لِطَالِبِ الْعِلْمِ رِضًا بِمَا يَطْلُبُ) [رَوَاهُ الإَمَامُ أَحْمَدُ]،
فَهَنِيْئَاً لَكَ سُلُوْكُ هَذَا السَّبِيْلِ؛ (وَمَنْ سَلَكَ طَرِيقًا يَلْتَمِسُ فِيهِ عِلْمًا سَهَّلَ اللَّهُ لَهُ بِهِ طَرِيقًا إِلَى الْجَنَّةِ) [رَوَاهُ الإِمَامُ مُسْلِمٌ]،

مرحباً بزيارتك الأولى للملتقى، وللاستفادة من الملتقى والتفاعل فيسرنا تسجيلك عضواً فاعلاً ومتفاعلاً،
وإن كنت عضواً سابقاً فهلم إلى رحاب العلم من هنا.

حكم الدعاء في الصلاة بغير اللغة العربية

أم طارق

:: رئيسة فريق طالبات العلم ::
طاقم الإدارة
إنضم
11 أكتوبر 2008
المشاركات
7,503
الجنس
أنثى
الكنية
أم طارق
التخصص
دراسات إسلامية
الدولة
السعودية
المدينة
الرياض
المذهب الفقهي
سني
هل يجوز للأعجمي الذي لا يفهم العربية والأذكار المأثورة جيداً أن يدعو الله في السجود أو قبل التسليم بلغته؟
أم يلزمه حفظ الأدعية المأثورة التي وردت عن رسول اله صلى الله عليه وسلم إن لم يتمكن من الدعاء بالعربية؟

(سؤال وصلني من أخوات في المهجر) بإسناد الفتوى إلى الإمام أبي حنيفة رحمه الله

أتمنى أن تساعدوني في تجميع أقوال المذاهب الأربعة للوقوف على الخلاف بينها إن كان ثمة خلاف حول هذه المسألة؟

 
إنضم
20 ديسمبر 2012
المشاركات
7
التخصص
فقه
المدينة
الرياض
المذهب الفقهي
الحنبلي
رد: حكم الدعاء في الصلاة بغير اللغة العربية

تفضل هذا رابط رسالة ماجستير في الدعاء وأحكامه الفقهية
فيه تفصيل الموضوع حسب المذاهب
http://saaid.net/book/12/4767.rar#sthash.sufDaFFw.dpuf
 

أم طارق

:: رئيسة فريق طالبات العلم ::
طاقم الإدارة
إنضم
11 أكتوبر 2008
المشاركات
7,503
الجنس
أنثى
الكنية
أم طارق
التخصص
دراسات إسلامية
الدولة
السعودية
المدينة
الرياض
المذهب الفقهي
سني
رد: حكم الدعاء في الصلاة بغير اللغة العربية

بارك الله فيك أختي أم إبراهيم
بحث قيم للغاية وليت كاتبه جمعه في ملف واحد بدلاً من تفريقه إلى ملفات كثيرة
كما أننا لم أتمكن من قراءة الآيات القرآنية لأنها لم تظهر على جهازي ولا أدري أي نوع من المصاحف أضاف جزاه الله خيراً
وعلى كل سأنقل في المشاركة التالية المبحث المتعلق بمسألتنا ليسهل على الإخوة الاطلاع على الجواب
 
إنضم
20 ديسمبر 2012
المشاركات
7
التخصص
فقه
المدينة
الرياض
المذهب الفقهي
الحنبلي
رد: حكم الدعاء في الصلاة بغير اللغة العربية

الكتاب مطبوع في السوق وموجود في المكتبات
 

أم طارق

:: رئيسة فريق طالبات العلم ::
طاقم الإدارة
إنضم
11 أكتوبر 2008
المشاركات
7,503
الجنس
أنثى
الكنية
أم طارق
التخصص
دراسات إسلامية
الدولة
السعودية
المدينة
الرياض
المذهب الفقهي
سني
رد: حكم الدعاء في الصلاة بغير اللغة العربية

المطلب السابع عشر : الدعاء بغيـر لفظ العربية :
هل يجوز للمصلي أن يدعو بغير العربية بما سواها من اللغات كالفارسية والتركية ونحو ذلك؟
تحرير محل النزاع :
أما ترجمة الدعاء غير المأثور ؛ بأن يخترع دعوة غير مأثورة ويأتي بها بالأعجمية ، فلا خلاف في عدم جوازه ، وتبطل بها الصلاة .وأما ترجمة الدعاء المأثور ، فهذه محل الخلاف[SUP]([SUP][1][/SUP][/SUP]) .
اختلفوا في حكم ترجمة الدعاء المأثور على أربعة أقوال :
القول الأول : يحرم الدعاء في الصلاة بغير العربية ، وتبطل صلاته .
وهذا قول الحنفية [SUP]([SUP][2][/SUP][/SUP]) ، وقول عند المالكية [SUP]([SUP][3][/SUP][/SUP]) ، ووجه عند الشافعية [SUP]([SUP][4][/SUP][/SUP]) ، وقول عند
الحنابلة [SUP]([SUP][1][/SUP][/SUP]) .
واستدلوا بما يلي :
1 – قولـه تعالى لنوح – عليه السلام - [SUP]:[/SUP]
(قَالَ يَا نُوحُ إِنَّهُ لَيْسَ مِنْ أَهْلِكَ إِنَّهُ عَمَلٌ غَيْرُ صَالِحٍ فَلاَ تَسْأَلْنِ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنِّي أَعِظُكَ أَن تَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ )
وقولـه حكاية عن نوح –عليه السلام- : (قَالَ رَبِّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ أَنْ أَسْأَلَكَ مَا لَيْسَ لِي بِهِ عِلْمٌ وَإِلاَّ تَغْفِرْ لِي وَتَرْحَمْنِي أَكُن مِّنَ الْخَاسِرِينَ )

معناه : أن أسألك ما ليس لي بجواز سؤاله علم ) ، فدل ذلك على أن العلم بالجواز شرط في جواز السؤال ، فما لا يعلم جوازه لا يجوز سؤاله ، وأكد الله تعالى ذلك بقولـه: (قَالَ رَبِّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ أَنْ أَسْأَلَكَ مَا لَيْسَ لِي بِهِ عِلْمٌ وَإِلاَّ تَغْفِرْ لِي وَتَرْحَمْنِي أَكُن مِّنَ الْخَاسِرِينَ) » ، واللفظ العجمي غير معلوم الجواز ، فيكون السؤال به غير جائز [SUP][/SUP]) .
2 – لما ورد عن عمر – رضي الله عنه – أنه نهى عن رطانة الأعاجم وقال : إنها خب[SUP][/SUP]) .
3 – ولاحتمال اشتمالها على ما ينافي جلال الربوبية [SUP]([SUP][1][/SUP][/SUP]) .
4 – ولأن الله لا يحب غير العربية ، ولهذا كان الدعاء بالعربية أقرب إلى الإجابة، فلا يقع غيرها من الألسن في الرضا والمحبة لها موقع كلام العرب [SUP]([SUP][1][/SUP][/SUP]) .
5 – ولأن اللسان العربي شعار الإسلام وأهله ، واللغات من أعظم شعائر الأمم التي يتميزون بها [SUP]([SUP][2][/SUP][/SUP]) .
6 – ولعدم الضرورة إليه [SUP]([SUP][3][/SUP][/SUP]) .
7 – ولأنها تنافي جلال الله [SUP]([SUP][4][/SUP][/SUP]) .

القول الثاني:
يكره الدعاء بغير العربية للقادر عليها ، ويجوز للعاجز عنها .
وهذا مذهب الحنفية [SUP]([SUP][5][/SUP][/SUP]) ، والمالكية [SUP]([SUP][6][/SUP][/SUP]) ، وقول الإمام أحمد [SUP]([SUP][7][/SUP][/SUP]) .
واستدلوا :
بمثل أدلة القول الأول وحملوها على الكراهة .
وأجابوا على نهي عمر – رضي الله عنه – من وجهين :
1 – أن ذلك مكروه في المسجد خاصة ، لما ورد أنه نهى عنها في المسجد [SUP]([SUP][8][/SUP][/SUP]) .
2 – بأنه كان بحضرة من لا يفهمها،فنهى عنه لما فيه من تناجي اثنين دون ثالث[SUP]([SUP][9][/SUP][/SUP]).

القول الثالث:
يجوز الدعاء بغير العربية للعاجز عنها ، ولا يجوز للقادر فإن فعل بطلت صلاته.
وهذا قول أبي يوسف ومحمد من الحنفية [SUP]([SUP][10][/SUP][/SUP])، وقول بعض المالكية [SUP]([11]) [/SUP]
والصحيح من مذهب الشافعية [SUP]([SUP][1][/SUP][/SUP]) ، وقول الحنابلة [SUP]([SUP][2][/SUP][/SUP]) .
واستدلوا بما يلي :
1 – قوله تعالى: (فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ وَاسْمَعُوا وَأَطِيعُوا وَأَنفِقُوا خَيْرًا لّأَنفُسِكُمْ وَمَن يُوقَ شُحَّ نَفْسِهِ فَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ)
2- وقوله: (لاَ يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلاَّ وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ)
3- وقوله × : «إذا أمرتكم بأمر فأتوا منه ما استطعتم» ) .
وعليه ... يترجم عن الدعاء المأثور الواجب ، وجوباً ، وندباً في المندوب المأثور بأي لغة شاء لعذره ، ويجب في الواجب تعلم عربيته إن قدر عليه ، ولو بالسفر [SUP][/SUP]) .

القول الرابع :
يجوز الدعاء بغير العربية في الصلاة ، سواء كان يحسن العربية أو لا يحسنها .
وهذا قول أبي حنيفة [SUP]([SUP][3][/SUP][/SUP]) ، وقول عند المالكية [SUP]([SUP][4][/SUP][/SUP]) ، ووجه عند الشافعية [SUP]([SUP][5][/SUP][/SUP]) .
واستدلوا بما يلي :
1- قوله تعالى: (وَعَلَّمَ آدَمَ الأَسْمَاء كُلَّهَا ثُمَّ عَرَضَهُمْ عَلَى الْمَلائِكَةِ فَقَالَ أَنبِئُونِي بِأَسْمَاء هَؤُلاء إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ)
2- وقوله تعالى: (وَمَا أَرْسَلْنَا مِن رَّسُولٍ إِلاَّ بِلِسَانِ قَوْمِهِ لِيُبَيِّنَ لَهُمْ فَيُضِلُّ اللَّهُ مَن يَشَاء وَيَهْدِي مَن يَشَاء وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ )
. أي بلغة قومه ما كانت [SUP]([SUP][1][/SUP][/SUP]) .
3- ولأنه لفظ أعجمي معلوم المعنى ، فلا يخشى اشتماله على ما ينافي التعظيم [SUP]([SUP][2][/SUP][/SUP]) .
4- ولقيام غير العربية مقامها في أداء المعنى إذ لا إعجاز فيه [SUP]([SUP][3][/SUP][/SUP]) .
يمكن أن يجاب عن أدلتهم :
بما استدل به أصحاب القول الأول القائلون بالتحريم .
الترجيح :
الذي يترجح – والله أعلم – هو القول بجواز الدعاء بغير العربية للعاجز عنها ، ولا يجوز للقادر لكونه وسطاً بين الأقوال ، وبه تجتمع الأدلة ، وبهذا أفتت اللجنة الدائمة للإفتاء [SUP]([SUP][4][/SUP][/SUP]) .
 
إنضم
12 أبريل 2014
المشاركات
18
الكنية
أبوسعيد
التخصص
الفقه
المدينة
سيلم
المذهب الفقهي
الحنفي
رد: حكم الدعاء في الصلاة بغير اللغة العربية

حاشية الطحطاوي على مراقي الفلاح (ص: 182)
قوله ( ويسن الدعاء ) لنفسه ولوالديه المؤمنين وللمؤمنين والمؤمنات لما روي عنه صلى الله عليه وسلم لما قيل له أي الدعاء أسمع قال جوف الليل الأخير ودبر الصلوات المكتوبة والدبر يطلق على ما قبل الفراغ منها أي الوقت الذي يليه وقت الخروج منها وقد يراد به ما وراءه وعقبه أي الوقت الذي يلي وقت الخروج ولا مانع من إرادة الوقتين بحر ويدعو بالعربية ويحرم بغيرها لأنها تنافي جلال الله تعالى نهرحاشية الطحطاوي على مراقي الفلاح (ص: 182)
قوله ( ويسن الدعاء ) لنفسه ولوالديه المؤمنين وللمؤمنين والمؤمنات لما روي عنه صلى الله عليه وسلم لما قيل له أي الدعاء أسمع قال جوف الليل الأخير ودبر الصلوات المكتوبة والدبر يطلق على ما قبل الفراغ منها أي الوقت الذي يليه وقت الخروج منها وقد يراد به ما وراءه وعقبه أي الوقت الذي يلي وقت الخروج ولا مانع من إرادة الوقتين بحر ويدعو بالعربية ويحرم بغيرها لأنها تنافي جلال الله تعالى نهر.
الحقيقة إن علماء الهند عامة لايجوزن الدعاء في الصلاة بغير العربية وعليه العمل عند الحنفية .و اما الاقوال التي تنقل في هذا الموضوع ليس عليه الفتوى
 
أعلى