العِلْمُ رَحِمٌ بَيْنَ أَهْلِهِ، فَحَيَّ هَلاً بِكَ مُفِيْدَاً وَمُسْتَفِيْدَاً، مُشِيْعَاً لآدَابِ طَالِبِ العِلْمِ وَالهُدَى،
مُلازِمَاً لِلأَمَانَةِ العِلْمِيةِ، مُسْتَشْعِرَاً أَنَّ: (الْمَلَائِكَةَ لَتَضَعُ أَجْنِحَتَهَا لِطَالِبِ الْعِلْمِ رِضًا بِمَا يَطْلُبُ) [رَوَاهُ الإَمَامُ أَحْمَدُ]،
فَهَنِيْئَاً لَكَ سُلُوْكُ هَذَا السَّبِيْلِ؛ (وَمَنْ سَلَكَ طَرِيقًا يَلْتَمِسُ فِيهِ عِلْمًا سَهَّلَ اللَّهُ لَهُ بِهِ طَرِيقًا إِلَى الْجَنَّةِ) [رَوَاهُ الإِمَامُ مُسْلِمٌ]،

مرحباً بزيارتك الأولى للملتقى، وللاستفادة من الملتقى والتفاعل فيسرنا تسجيلك عضواً فاعلاً ومتفاعلاً،
وإن كنت عضواً سابقاً فهلم إلى رحاب العلم من هنا.

التوقّف، وثقافة (لا أدري) ! ..

إنضم
30 سبتمبر 2012
المشاركات
685
التخصص
طالب جامعي
المدينة
القاهرة
المذهب الفقهي
حنفي
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على نبينا مُحمّد وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد..

فإن موضوعيّة التعامل مع خلافات الفقهاء تتمثّلُ في التوقّف وعدم الاستعجال في تقرير النتائج والأحكام، فما لم يكن المرءُ مُطمئنًّا إلى ما اهتدى إليه، متيقنًا مما وصل إليه؛ فإنه لا يتبنّى رأيًا أو مذهبًا، لما يترتبُ عن ذلكَ من نتائج علميّة أو دينيّة.
وقد يُخيّل للقارئ المستعجل أن التوقّف في العقل الفقهي عجزٌ وسكونٌ يتعارض مع طبيعة الفكر الاجتهادي، الذي يشترط مؤهلات كافيةً للإجابة عن مُشكلات الحياة وقضاياها، والحقيقة أن العقل الفقهي الواقف أو المُتوقّف إلى أن تتبدّى الحقيقة أمامه واضحةً ليس دونها حجاب هو أشدُّ ما يكون انسجامًا مع ذاته، وأقربُ ما يكون التزامًا بمُقتضيات البحث، وتمسُّكًا بمتطلبات المعرفة ومناهجها في حالته هذه -حالة التوقّف-؛ ذلك أن العَجلةَ في ميدانِ البحثِ عن الحقيقةِ غير محمودة الغبّ ولا مأمونة العواقب، وكيف تستقيم دعوى لا يسندها برهان! وكيف يقوم استقراء على بعض جزئيّاته! ..
ولا بُدّ من التذكير هُنا أن فقهاء الإسلام وهم "يتّفقون" في الجواب أو تقرير الحقائق، كان يسندهم في ذلك خوف الله ورقابته من أن يتجنّوا على الحقيقة العلميّة، أو يفتحوا بابًا للتديّن الخاطئ، باعتبار الفقه فهمًا للدين على ما هو عليه، لا كما يُراد له أن يكونَ.
ولم يكن ضغط الواقع ليُؤثّرَ في تقريرِ المعارف الفقهيّة؛ بل إن كلمة ((لا أدري)) ظلّت تتردد في مجالس الدرس وتنشأ عليها الأجيال، مع التحذير من أن يُؤتى العقل الفقهي من قِبَل الاستعجال وعدم التأنّي، فإذا أخطأ الرجل ((لا أدري)): أُصيبت مقاتله، وقد كتب حافظ المغرب العلاّمة ابن عبدالبر -رحمه الله- فصلًا مُمتعًا في كتابه: جامع بيان العلم. تحت عنوان: "ما يلزم العالم إذا سُئِلَ عمّا لا يدريه من وجوه العلم": (2/ 62- 69)، أكّدَ به أن من العلم والفقه أن يقول الإنسان لما لا يعلم: لا أدري، ومما جاء فيه:
جامع بيان العلم: (2/ 64): سُئِلَ الشعبيّ عن مسألةٍ، فقال: هي زبَّاد هلباء ذات وبر -ربَّاء: يُقال للداهية الصعبة زبَّاء ذات وبر: يعني أنها جمعت بين الشعر والوبر، أراد أنها مسألة مُشكَلَة، شبّهها بالناقة النفور لصعوبتها. راجع: لسان العرب: باب زيب: (1/ 428) ط. الدار المصرية. ومعنى هلباء: أي كثير الشعر، ويُقال: وقعنا في هلبة هلباء: أي في داهية دهياء؛ مثل هلبة الشتاء: أي شدّته. راجع: لسان العرب: باب هلب: (1/ 285- 286)-، لا أحسنها، ولو أُلقيت على بعض أصحاب رسول الله -صلى الله عليه وسلم- لأعضلت به، وإنما نحنُ في العنوق ولسنَا في النوق. فقال له أصحابه: قد استحيينا لك مما منك. فقال: لكن الملائكة المُقرّبين لم تستحِ حين قالت: (لاَ عِلْمَ لَنَا إِلاَّ مَا عَلَّمْتَنَا) [البقرة: 32].
جامع بيان العلم: (2/ 66): وعن ابن عونٍ قال: قال: كنتُ عند القاسم بن مُحمد -وهو أبو محمد القاسم بن محمد بن أبي بكر الصديق، أحد الفقهاء السبعة-؛ إذ جاءه رجلٌ فسألَهُ عن شئ. فقال القاسم: لا أُحسِنُه. فجعل الرجل يقول: إني رفعتُ إليك لا أعرف غيرك. فقال القاسم: لا تنظر إلى طول لحيتي، وكثرة الناس حولي، والله ما أُحسنه. فقال شيخ من قريش جالس إلى جنبه: يا ابن أخي ألزمها، فوالله ما رأيتك أنبل منك اليوم. فقال القاسم: والله لأن يُقطع لساني أحب إليًّ من أن أتكلّم بما لا علم لي به.
جامع بيان العلم: (2/ 66- 67): وقاله عبدالرحمن بن مهديّ: كُنَّا عند مالكٍ بن أنس؛ فجاءه رجلٌ فقال له: يا أبا عبدالله جئتُكَ من مسيرة ستَّة أشهر، حملني أهل بلدي مسألة أسألك عنها. قال: فسل. فسأله الرجل عن المسألة. فقال: لا أُحسنها. قال: فبُهِتَ الرجل كأنه قد جاء إلى من يعلم كل شئ. فقال: أيُّ شئ أقول لأه بلدي إذا رجعتُ إليهم؟ قال: تقول لهم: قال مالك: لا أُحسِنُ.
ولك أن تنظر في حال الفتوى في أغلب القنوات الفضائيَّة في أيامنا هذه لترى أن كلمة ((لا أدري)) التي ورَّثها عُلمَاءُ الإسلام تلاميذهم، وبثُّوهَا في مُصنّفاتهم إخلاصًا واحترامًا للحقيقة العلميّة قد غابت شمسها واختفت أنوارها؛ بل لم يعُد لها وجودٌ! ولكَ أن تسألَ معي عن: أي الفريقين أهدى وأعلمُ وأقربُ للصوابِ؟!
والأمر ذاته يتكرر في البحوث والدراسات الأكاديميّة: فمن النادر جدًّا أن يَتَوَقَّفَ باحثٌ يكتب رسالة أو أطروحة في مسألةٍ أو قضيةٍ؛ لأنه إن فعلَ ذلك قد يُبخس الدرجة أو يُقال له: قُل فيها برأيك! وقد تعوَّد بعض الطُلاب أو عُوِّدوا الترجيح في المسائل الخلافيّة، وهم في مرحلة التدرّج دون أدنى إلمام بمباحث التعارض والترجيح، أو معايير التغليب والموازنة بين المصالح والمفاسد، وَلَيْتَهُم فعلوا ذلك دربةً وتمرينًا؛ ولكنهم يفعلونه ورُبما اعتقدوه دينًا وذهبًا، وقد يمضي أحدهم فيُفتي به ويعلِّمُه الناس! ..
ومن هذا القبيل ما كُنَّا نسمعُ أحدهم إذا سُئِلَ عن مسألةٍ اختلف فيها العُلماء؛ فيُبادر مُجيبًا السائل: مسألة فيها قولان؛ استحياءً أن يقول لِمَا لا يعلم: لا أعلم، وفي ظَنِّهِ أنه أَجَاب، وهو يجهل أن الاختلاف ليس من حُجج الإباحة كما هو مُقَرَّرٌ في ضوابط الخِلاف.

ويُراجع: الأساسُ في فقه الخِلاف، للدكتور/ أبو أمامة نوّار بن الشّلي. ص(212- 214).

والله أعلم.
 
إنضم
2 أغسطس 2008
المشاركات
41
التخصص
علم اجتماع
المدينة
المدينة المنورة
المذهب الفقهي
المالكي
رد: التوقّف، وثقافة (لا أدري) ! ..

[FONT=&quot] أسأل الله العظيم بأسمائه الحسنى وصفاته العلى وباسمه الأعظم أن يجعلك ممن يأخذون صحائفهم بأيمانهم وأن يرزقك شفاعة نبيه محمد صلى الله عليه وسلم و ورود حوضه وأن يرزقك شربة هنيئة مريئة من يده الشريفة لا تظمأ بعدها أبداً ،،وأن يثبتك بالقول الثابت في الحياة الدنيا وفي الآخرة وأن يثبتك على الصراط وأن يثبتك عند سؤال منكر ونكير وأن يجعل لك لسان صدق في الآخرين[/FONT][FONT=&quot]...
ونحن معك وإخواننا في المنتدى والمسلمين والمسلمات الأحياء منهم والأموات [/FONT]
 

محمد إبراهيم صبري

:: مطـًـلع ::
إنضم
16 يوليو 2011
المشاركات
125
الكنية
ابو إبراهيم
التخصص
الفقه وأصوله
المدينة
القدس
المذهب الفقهي
الحنفي
رد: التوقّف، وثقافة (لا أدري) ! ..

جزاك الله خيرا وزادك علما وورعاً وتواضعاً وتقوى.
نعم، إن ثقافة "لا أدري" مغيبة اليوم عن طلبة العلم وحملته ، وما ذاك إلا لقلة علم وورع وتواضع فيهم... وكما قالوا:
ملئ السنابل تنحني بتواضع والفارغات رؤوسهن شوامخ
فكبره وأنفته وجهله وحياءه من أن يقال عنه أنه "لا يدري" ، كل ذاك يحول بينه وبين قولها ، لكن من أخلص علمه وعمله لله عز وجل ، يرى في قولها كمالاً في العلم ، وقمة في الورع ، وقرباً من الله عز وجل.
جعلنا الله وإياكم من أهل العلم والورع والتقوى ، ورزقنا التواضع في حضرته...

 
إنضم
30 سبتمبر 2012
المشاركات
685
التخصص
طالب جامعي
المدينة
القاهرة
المذهب الفقهي
حنفي
رد: التوقّف، وثقافة (لا أدري) ! ..

السلام عليكم

[font=&amp] أسأل الله العظيم بأسمائه الحسنى وصفاته العلى وباسمه الأعظم أن يجعلك ممن يأخذون صحائفهم بأيمانهم وأن يرزقك شفاعة نبيه محمد صلى الله عليه وسلم و ورود حوضه وأن يرزقك شربة هنيئة مريئة من يده الشريفة لا تظمأ بعدها أبداً ،،وأن يثبتك بالقول الثابت في الحياة الدنيا وفي الآخرة وأن يثبتك على الصراط وأن يثبتك عند سؤال منكر ونكير وأن يجعل لك لسان صدق في الآخرين[/font][font=&amp]...
ونحن معك وإخواننا في المنتدى والمسلمين والمسلمات الأحياء منهم والأموات [/font]
اللهم آمين، ولكم بمثل الدعاء وبزيادة.
جزاكم الله خيرًا.

جزاك الله خيرا وزادك علما وورعاً وتواضعاًوتقوى.
نعم، إن ثقافة "لا أدري" مغيبة اليوم عن طلبة العلم وحملته ، وما ذاك إلا لقلة علم وورع وتواضع فيهم... وكما قالوا:
ملئ السنابل تنحني بتواضع والفارغات رؤوسهن شوامخ
فكبره وأنفته وجهله وحياءه من أن يقال عنه أنه "لا يدري" ، كل ذاك يحول بينه وبين قولها ، لكن من أخلص علمه وعمله لله عز وجل ، يرى في قولها كمالاً في العلم ، وقمة في الورع ، وقرباً من الله عز وجل.
جعلنا الله وإياكم من أهل العلم والورع والتقوى ، ورزقنا التواضع في حضرته...


اللهم آمين، وجزاك الله خيرًا أخي الكريم على هذه الإضافة الموجزة المفيدة.
 
إنضم
30 سبتمبر 2012
المشاركات
685
التخصص
طالب جامعي
المدينة
القاهرة
المذهب الفقهي
حنفي
رد: التوقّف، وثقافة (لا أدري) ! ..

السلام عليكم

ومما ينبغي أن يُذكر في هذا المقام -إتمامًا للفائدة- ما يلي:
توقف الإمام أحمد في ثمانين مسألة فقهية (ألفاظ الإمام أحمد عند توقفه في بعض المسائل) - د. بدر بن إبراهيم المهوس
كتاب: المسائل الفقهية التي توقف فيها الإمام أحمد رحمه الله - ملتقى الحنابلة الفقهي
المسائل التي توقف فيها الإمام أحمد رحمه الله - ملتقى بداية المجتهد
المسائل التي توقف الشيخ (( ابن عثيمين )) رحمه الله - عن الفتوى بها - ملتقى أهل الحديث
القول بالتوقف في المسألة ألا يعد قولاً مخالفاً؟؟ - ملتقى فقه الأصول
وَذَكَرَ ابن مُفلح الحَنبلِيّ فِي الآدَابِ الشَرْعِيَّة وَالمِنَح المَرْعِيَّة (1/ 58- 66) - فَصْلٌ: (فِي قَوْلِ الْعَالِمِ لَا أَدْرِي وَاتِّقَاءِ التَّهَجُّمِ عَلَى الْفَتْوَى).

وهذا موضوع له عِلاقة عامّة:
الجَانِبُ الأَخْلاَقِيّ فِي الفِكر الفِقْهِيّ التَعَدُّذِيّ - مِنْ المَنَاهِجِ الفِقْهِيَّةِ فِي التَّعَامُلِ مَعَ الخِلافِ - ملتقى آداب الجدل وقوانين النظر

والله الموفق.
 
إنضم
30 سبتمبر 2012
المشاركات
685
التخصص
طالب جامعي
المدينة
القاهرة
المذهب الفقهي
حنفي
رد: التوقّف، وثقافة (لا أدري) ! ..

السلام عليكم

هذه بعض الإضافات،،
ومما ينبغي أن يُذكر في هذا المقام -إتمامًا للفائدة- ما يلي:
توقف الإمام أحمد في ثمانين مسألة فقهية (ألفاظ الإمام أحمد عند توقفه في بعض المسائل) - د. بدر بن إبراهيم المهوس
كتاب: المسائل الفقهية التي توقف فيها الإمام أحمد رحمه الله - ملتقى الحنابلة الفقهي (http://www.salmajed.com/node/17776)
المسائل التي توقف فيها الإمام أحمد رحمه الله - ملتقى بداية المجتهد
(المسائل التي توقف فيها الإمام أحمد رحمه الله - المحجّة)
المسائل التي توقف الشيخ (( ابن عثيمين )) رحمه الله - عن الفتوى بها - ملتقى أهل الحديث
(نموذج من الورع: المسائل التي توقف فيها الشيخ ابن عثيمين - ملتقى أهل الحديث)
(مسائل قال فيها الإمام ابن عثيمين رحمه الله : لا أدري ... - ملتقى أهل الحديث [http://www.saaid.net/mktarat/alalm/91.htm])
القول بالتوقف في المسألة ألا يعد قولاً مخالفاً؟؟ - ملتقى فقه الأصول
(حُكم قول: ’’اللهُ ورَسُوله أَعلم‘‘ (دِراسة تأْصِيليَّة فِقهيَّة) - شبكة مشكاة الإسلامية)
وَذَكَرَ ابن مُفلح الحَنبلِيّ فِي الآدَابِ الشَرْعِيَّة وَالمِنَح المَرْعِيَّة (1/ 58- 66) - فَصْلٌ: (فِي قَوْلِ الْعَالِمِ لَا أَدْرِي وَاتِّقَاءِ التَّهَجُّمِ عَلَى الْفَتْوَى).

وهذا موضوع له عِلاقة عامّة:
الجَانِبُ الأَخْلاَقِيّ فِي الفِكر الفِقْهِيّ التَعَدُّذِيّ - مِنْ المَنَاهِجِ الفِقْهِيَّةِ فِي التَّعَامُلِ مَعَ الخِلافِ - ملتقى آداب الجدل وقوانين النظر
مسائل قال فيها الإمام ابن باز رحمه الله : لا أدري ... الله أعلم - ملتقى أهل الحديث
المسائل التي قال فيها العلامة الألباني رحمه الله لا أدري: - ملتقى أهل الحديث
المسائل التي توقف فيها الإمام أبو حنيفة - شبكة الدعوة السلفية

هذا، وبالله التوفيق.
 

محمد طارق جميل

:: متابع ::
إنضم
8 أكتوبر 2014
المشاركات
20
التخصص
أدب إنكليزي
المدينة
بيروت
المذهب الفقهي
حنفي
رد: التوقّف، وثقافة (لا أدري) ! ..

السلام عليكم

من قال (لا أعلم) فقد أفتى

والجهل البسيط خيرٌ من الجهل المركّب
 

محمد طارق جميل

:: متابع ::
إنضم
8 أكتوبر 2014
المشاركات
20
التخصص
أدب إنكليزي
المدينة
بيروت
المذهب الفقهي
حنفي
رد: التوقّف، وثقافة (لا أدري) ! ..

توضيح

الجهل البسيط هو الجهل بالقضية لكن مع الالتفات للجهل (أن يعلم الانسان بجهله)

الجهل المركّب هو : الجهل بالقضية والجهل بالجهل (لذلك سمّي جهلا مركّباً لأنه اجتماع جهلين)
 
إنضم
30 سبتمبر 2012
المشاركات
685
التخصص
طالب جامعي
المدينة
القاهرة
المذهب الفقهي
حنفي
رد: التوقّف، وثقافة (لا أدري) ! ..

شكر الله لكم أخي محمد طارق وجزاك الله خيرًا على مُداخلتكم.
 
أعلى